الإثنين 18 ربيع الثاني / 16 ديسمبر 2019
07:23 ص بتوقيت الدوحة

"الرعاية الأولية" تؤكد انتهاجها نمطا توسعيا في تقديم الخدمات الصحية

الدوحة- قنا

الإثنين، 30 سبتمبر 2019
الرعاية الأولية
الرعاية الأولية
أكدت مؤسسة الرعاية الصحية الأولية أن مراكز الرعاية الصحية انتهجت نمطا توسعيا في تقديم الخدمات الصحية لتوفير الرعاية الطبية الشاملة والوقائية تماشيا مع الاستراتيجية الوطنية للصحة ورؤية قطر الوطنية 2030.

وقالت الدكتورة سامية العبدالله المديرة التنفيذية لإدارة التشغيل بمؤسسة الرعاية الاولية، إن المراكز الصحية اتبعت نهجا يتكفل العناية بالمراجعين لتلبية احتياجاتهم الصحية مع تطبيق برنامج طبيب الأسرة، إضافة الى الخدمات الجديدة التي تم إدخالها ضمن نطاق الخدمة المقدمة في المراكز الصحية على غرار افتتاح عيادات الفحص الذكي للكشف عن الأمراض المزمنة والخطيرة وعيادات الكشف المبكر عن السرطان.

وأشارت الدكتورة سامية في كلمة خلال ملتقى المراجعين الثاني عشر في مركز الخور الصحي، إلى أن من مهام العيادات الذكية اكتشاف الأمراض المزمنة الرئيسية ( السكري والكوليسترول وارتفاع ضغط الدم) والتي تعد من أكثر الأمراض انتشارا في دولة قطر، حيث إن الفحص الذكي يساعد في التشخيص المبكر للأمراض المزمنة وبالتالي يصبح من العوامل المساعدة للسيطرة على النتائج السلبية للمرض.

كما أوضحت أن طبيب الأسرة تكمن أهميته في مدى معرفته بالتاريخ المرضي للعائلة، وذلك لعمل خطة علاجية تمكن المريض من تجنب أو التخلص من الأمراض المزمنة ووقاية أفراد الأسرة من الإصابة بهذه الأمراض.

الجدير بالذكر ان ملتقيات المراجعين التي تقيمها مؤسسة الرعاية الاولية، تساهم في رصد التغذية الراجعة من قبل المراجعين لأخذها بعين الاعتبار في إطار تحسين جودة الأداء وتقديم أعلى مستوى من الخدمات وتأسيس قنوات اتصال مع المجتمع ومتابعة قضايا المراجعين وقياس مدى رضاهم عن الخدمات المقدمة.

وتناول الملتقى الثاني عشر قضايا تتعلق بخدمة المواعيد في المراكز الصحية ( 107 ) وخدمة تحويل المراجعين بين مؤسسة الرعاية الصحية الأولية ومؤسسة حمد الطبية، إلى جانب سبل تحسين الخدمات المقدمة للمراجعين.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.