الأربعاء 23 صفر / 23 أكتوبر 2019
04:40 ص بتوقيت الدوحة

وايل كورنيل للطب - قطر تعقد ورشة متخصصة عن مرض الكلى لأطباء الهلال الأحمر القطري

الدوحة- بوابة العرب

الأحد، 22 سبتمبر 2019
صورة جماعية
صورة جماعية
عقدت وايل كورنيل للطب - قطر بالتعاون مع الهلال الأحمر القطري ورشة متخصصة على مدى يومين لتعريف الأطباء التابعين للجمعية بأحدث الممارسات العالمية المرعية في تشخيص مرض الكلى المزمن والتدابير المتبعة في إدارته.

وتحدث خلال الورشة طبيبان خريجان من وايل كورنيل للطب - قطر يعملان حالياً في مؤسسة حمد الطبية، هما الدكتور عيسى أبو حليقة استشاري أمراض وغسل الكلى، والدكتور محمد القاضي استشاري أمراض الكلى. وناقش المتحدثان جملة أمور من بينها كيفية تشخيص أمراض الكلى، وتقييم وظائف الكليتين، ووصف أدوية أمراض الكلى، وتثقيف المرضى بشأن التغذية السليمة وسبل إدارة مرضهم بأنفسهم.

كذلك تناولت الورشة التي نسّق لانعقادها قسم التعليم الطبي المستمر في وايل كورنيل للطب - قطر، كيفية التعامل مع تلف الكلية الحاد، ومراحل مرض الكلى المزمن، وعبء مرض الكلى بين المصابين بداء السكري، وتأثير التغذية في مرض الكلى، والمعايير التي يراعيها الطبيب عند إحالة مرضاه إلى أخصائي الكلى.

أدار الورشة كل من الدكتور محمد الأبيض، مدير الإشراف الطبي في قسم الشؤون الطبية في الهلال الأحمر القطري، والدكتورة ثريا عريسي أستاذ الطب الإكلينيكي/العميد المشارك الأول للتعليم الطبي والتعليم الطبي المستمر في وايل كورنيل للطب - قطر.

وفي هذا السياق، قالت الدكتورة عريسي: "الأعداد المتزايدة من المصابين بداء السكري تقود إلى انتشار أكبر لمرض الكلى المزمن، فهو أحد مضاعفات هذا الداء. ونحن سعداء بالتعاون مع أطباء الهلال الأحمر القطري المعروفين بتفانيهم في أداء رسالتهم الإنسانية، فالهدف الأول للورشة هو تعريفهم بأحدث المستجدات الطبية في ما يتعلق بإدارة مرض الكلى المزمن. ونحن ممتنون للخريجين الدكتور أبو حليقة والدكتور القاضي على عودتهما إلى الكلية التي تخرّجا منها للتحدث خلال الورشة وتعميم الفائدة من خبراتهما ومعرفتهما الطبية الواسعة".

وقال الدكتور غانم السليطي، مدير مركز الهلال الأحمر القطري للتدريب والبحوث والتطوير: "نحن سعداء جداً بالتعاون مع قسم التعليم الطبي المستمر في وايل كورنيل للطب - قطر في عقد الورشة التعليمية المهمة التي ستسهم حتماً في تمكين أطبائنا المتميزين في الهلال الأحمر القطري من تقديم رعاية أفضل لمرضاهم".

اختُتمت الورشة بمناقشة حالة محدّدة وجلسة أسئلة وأجوبة وتلخيص موجز لأهم محاور الفعالية.  ونالت الاعتمادين اللازمين من إدارة الاعتماد في المجلس القطري للتخصصات الصحية في قطر ومجلس اعتماد التعليم الطبي المستمر في الولايات المتحدة.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.