الأربعاء 18 محرم / 18 سبتمبر 2019
04:16 م بتوقيت الدوحة

إيطاليا تواجه فنلندا في زحفها للتأهل إلى «يورو 2020»

د ب أ

الأحد، 08 سبتمبر 2019
إيطاليا تواجه فنلندا في زحفها للتأهل إلى «يورو 2020»
إيطاليا تواجه فنلندا في زحفها للتأهل إلى «يورو 2020»
يسعى المنتخب الإيطالي لكرة القدم للفوز على المنتخب الفنلندي عندما يلتقيان اليوم (الأحد)، حتى يضمن التأهل لنهائيات بطولة أمم أوروبا «يورو 2020» بشكل نظري، وذلك بعد أن حقق المنتخب الإيطالي فوزه الخامس في التصفيات على حساب أرمينيا. وفاز المنتخب الإيطالي 3- 1 على منتخب أرمينيا -الذي لعب بعشرة لاعبين- الخميس، ليحافظ على صدارة المجموعة العاشرة برصيد 15 نقطة، ولكن هذا الفوز أظهر أن الفريق بحاجة للتطور، خاصة أن الدوري المحلي بدأ لتوه.
قال روبرتو مانشيني مدرب المنتخب الإيطالي: «تجمعنا سوياً بعد أربعة أشهر، خاض اللاعبون مباراتين فقط في الدوري، ومن الطبيعي أن نواجه صعوبات».
وأضاف: «العديد من لاعبي أرمينيا يلعبون في منتصف الموسم، بدنياً كانوا أعلى منا قليلاً».
لكن، يرجح أن يجد المنتخب الإيطالي صعوبة أكبر في مواجهة فنلندا اليوم، حيث اقترب الدوري الفنلندي من نهايته، كما أن الفنلنديين -الذين لم يتأهلوا من قبل لنهائيات اليورو- يضعون نصب أعينهم معادلة نقاط المنتخب الإيطالي.
وتغلب المنتخب الفنلندي على ضيفه اليوناني 1- 0 الخميس، ويحتل المركز الثاني في المجموعة برصيد 12 نقطة. وتغلب منتخب البوسنة والهرسك -الذي حصد سبع نقاط- على ضيفه ليشتينشتاين 5- 0، ليتفوق على منتخب أرمينيا صاحب الست ست نقاط، فيما ظل رصيد منتخب اليونان أربع نقاط.
ويمكن للمنتخب الإيطالي أن يواجه مشاكل من جانب تيمو بوكي، الذي سجل هدف الفوز على المنتخب اليوناني من ركلة جزاء، كما أنه ظهر بأداء جيد مع فريقه نوريتش سيتي في الدوري الإنجليزي الممتاز وسجل خمسة أهداف في أربع مباريات.
وسجل أندريا بيلوتي هدفين من أهداف المنتخب الإيطالي، وأهدر فرصتين، في الوقت الذي أظهر فيه أغلب لاعبي الفريق نوعية فنية جيدة، لكن غالباً ما افتقروا إلى السرعة، والقدرة على التحمل.
واستطاع بيلوتي -مهاجم تورينو- أن يسجل هدف التعادل، حيث كان المنتخب الأرميني متقدماً بهدف سجله ألكسندر كاربيتيان، الذي تلقى بطاقتين صفراوين ثم البطاقة الحمراء، فيما وصفه المعلقون الإيطاليون بأنه «اختراع من الحكم».
المباراة التي أقيمت بمدينة يريفان بأرمينيا، سيظل يذكرها لورينزو بيلجريني، لاعب وسط روما، الذي شارك كبديل لفيديريكو كييزا وسجل أول أهدافه الدولية، قبل أن يضيف بيلوتي الهدف الثالث.
وقال بيليجريني: «ليلة لا تنسى، حققنا الفوز في مباراة صعبة وعلى ملعب صعب للغاية، إنها نتيجة مهمة تسمح لنا بمواصلة زحفنا نحو التأهل لأمم أوروبا».
وأضاف: «اللعب للمنتخب الوطني شرف كبير، ويجب عليك دائماً أن تكون جاهزاً، ولا يهم أي دور ستلعبه».
وبينما من المرجح أن يبدأ بيلجريني مباراة فنلندا التي ستقام في مدينة تامبير، سيغيب عن المنتخب الإيطالي ماركو فيراتي صانع الألعاب، بسبب حصوله على إنذار في مباراة أرمينيا.
وأعلن مانشيني أن سيتيفانو سينسي -المنضم حديثاً لإنتر ميلان- سيحصل على مركزه، بعدما لعب آخر 20 دقيقة في مباراة أرمينيا.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.