الأربعاء 16 صفر / 16 أكتوبر 2019
02:33 م بتوقيت الدوحة

الاحتلال يُفرّق وقفة مُطالبة بالإفراج عن معتقلين "مُضربين" بالضفة

الأناضول

الخميس، 22 أغسطس 2019
. - الاحتلال يفرق وقفة
. - الاحتلال يفرق وقفة
فرّق جيش الاحتلال، الخميس، وقفة، نظمها فلسطينيون، مطالبة بالإفراج عن معتقلين مُضربين عن الطعام في السجون الإسرائيلية. 

وقال شهود عيان لوكالة الأناضول، إن جيش الاحتلال استخدم قنابل الغاز المسيل للدموع، لتفريق وقفة دعت لها الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، أمام حاجز وسجن عوفر العسكري غربي رام الله، وسط الضفة الغربية. 

وأضاف الشهود، إن عددا من المشاركين أصيبوا بحالات اختناق، إثر استنشاقهم الغاز المسيل للدموع، تم معالجتهم ميدانيا. 

ورفع المشاركون لافتات تطالب بالإفراج عن المعتقلين المُضربين عن الطعام.

ونظّمت "الجبهة الشعبية"، وقفة مماثلة، في ذات التوقيت، في قطاع غزة، أمام مقر "المندوب السامي للأمم المتحدة"، رفع خلالها المشاركون لافتات كُتب على بعضها:" لا للاعتقال الإداري"، و"بالوحدة والإرادة ننتصر". 

ويواصل 8 معتقلين في سجون الاحتلال إضرابا مفتوحا عن الطعام، رفضا لاعتقالهم الإداري (دون محاكمة)، بحسب نادي الأسير الفلسطيني. 
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.