الأربعاء 18 محرم / 18 سبتمبر 2019
02:36 ص بتوقيت الدوحة

هندس فشلك

هندس فشلك
هندس فشلك
«حياتنا فيها» تحديات كثيرة، ودائماً يُقال البقاء للأقوى، لماذا؟ لأن الشخص الذي يتعرّض للعديد من السقوط والفشل في حياته العلمية أو المهنية في الغالب يعيش قوة في داخله، ويتحدى نفسه، ويحول الفشل إلى نقطة نجاح، ويهندس نفسه على حياة جديدة، مثل الذي يخسر ماله في أول مشروع، ثم يبدأ من جديد، لأن الخسارة بالنسبة له ليست النهاية، ولكنها بداية.
«حوّل فشلك» إلى خطة جديدة تبدأ فيها بالتفكير في هدف جديد يساعدك على التقدم لا التوقف، وخطة واقعية لها بداية ونهاية، وفيها مهام متعددة توصلك للهدف الحقيقي، فعلى سبيل المثال لو فشلت في تقديم عرضك أمام الجمهور حاول من جديد، وخطط بأن تتدرب وتتعلم وتشاهد مقاطع فيديو عن الإلقاء، ثم تبدأ المحاولة من جديد، وتجرب أكثر من مرة لتنجح.
«حلاوة الفشل» تكون في تكرار التجارب المختلفة، يقول سقراط «الحياة غيرة المجربة لا تستحق العيش»، يعني جرب طرقاً مختلفة في حياتك، فمثلاً إذا وجدت أن الطريق رقم واحد يمنعك من الاستمرار في النجاح غيّر الطريق إلى رقم اثنين ولا تخف من أي تجربة، لأن الخوف يعتبر شيئاً سلبياً يمنع الإنسان من التطور والتقدم، فيجب أن تحاربه بكل قوة.
«تواصل مع فشلك»، لأنه يساعدك على شيء اسمه «إعادة تشغيل الحياة من جديد»، فطبيعة الشخص بحاجة إلى التجديد والتطوير، فإذا فشلت توقف عند كل نقطة فشل وحاول تغييرها، فمثلاً شخص حاول تسجيل هدف أكثر من مئة مرة ثم توقف وانتهى كل شيء، هنا أقول إن التطوير يكون بتغيير مكان الوقوف أو بالتدريب أكثر على الضربات حتى تنجح في المحاولة القادمة.
«أنت فاشل» هل تعلم متى يقال عنك هذه الجملة؟ إذا توقفت عن كل شيء وامتنعت عن التطور، سُئل الدكتور إبراهيم الفقي في أحد اللقاءات: «متى تعتبر الإنسان فاشلاً؟ فأجاب: عندما يكون عنده حلم قوي ودرس الكثير من العلوم، وأنفق الكثير من المال والوقت والجهد لتحسين مهاراته، ووضع حلمه مع التنفيذ، ولكنه توقف عن المحاولات لسبب ما».
ختاماً لا تيأس وابدأ من الآن.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.

اقرأ ايضا

وكانت التجربة ممتعة

11 سبتمبر 2019

كفو عليك

04 سبتمبر 2019

لا شيء

28 أغسطس 2019

حُرّاس الدين

14 أغسطس 2019

امسح واربح

07 أغسطس 2019

خمس نجوم

31 يوليه 2019