الأحد 19 ربيع الأول / 17 نوفمبر 2019
05:55 م بتوقيت الدوحة

بالتعاون مع مكتب التحقيقات الفيدرالي الأميركي

"الداخلية" تدرّب 43 ضابطاً على خطط تأمين مونديال 2022

الدوحة - العرب

الأحد، 18 أغسطس 2019
"الداخلية" تدرّب 43 ضابطاً على خطط تأمين مونديال 2022
"الداخلية" تدرّب 43 ضابطاً على خطط تأمين مونديال 2022
انطلقت صباح اليوم أعمال دورة إدارة الأزمات والكوارث الكبرى، التي تنظمها وزارة الداخلية -ممثلة في إدارة التخطيط والجودة- بالتعاون مع مكتب التحقيقات الفيدرالي الأميركي "FBI".
تقام الدورة بنادي الضباط بالإدارة العامة للدفاع المدني حتى الخميس المقبل، بمشاركة 43 ضابطاً من مختلف إدارات وزارة الداخلية، والتي تأتي في إطار الاستعداد لمونديال كأس العالم لكرة القدم 2022.
وتهدف الدورة إلى إكساب المشاركين المعارف والمهارات المرتبطة بالتعامل مع الأزمات الأمنية وحالات الطوارئ الكبرى، وتحديد أولويات الأخطار المحتملة، ووضع السيناريوهات والتصورات المناسبة لمواجهتها، وتحديد الإجراءات اللازمة لمواجهة كل التطورات المحتملة.
وأكد العميد عبدالرحمن ماجد السليطي، مدير إدارة التخطيط والجودة بوزارة الداخلية، أهمية هذه الدورة التي تنظمها الوزارة للضباط المكلفين فعلياً بالمهام الميدانية في تنفيذ الخطط الأمنية لمونديال كأس العالم 2022؛ حيث يقدّم الدورة فريق الاستجابة للحوادث الخطيرة في مكتب التحقيقات الفيدرالي.
وأضاف أن الدورة تكتسب أهميتها من الحدث الرياضي الكبير الذي تستضيفه قطر عام 2022، لما له من أهمية خاصة؛ مشيراً إلى أن وزارة الداخلية تبنّت مهمة الاستعداد لمواجهة التهديدات والمخاطر المحتملة التي يمكن أن تواجه هذه البطولة انطلاقاً من رسالتها في تحقيق الاستقرار الأمني؛ حيث جعلت الغاية الرئيسية لاستراتيجية وزارة الداخلية (2018 - 2022) المساهمة في تأمين استضافة كأس العالم 2022.
وأوضح أن الوزارة وضعت خطة تأمين مونديال كأس العالم 2022 تتضمن الربط بين جميع الجهات المعنية في الدولة مع إشراك القطاع الخاص، من أجل تحقيق الأمن والحماية من المخاطر المحتملة والتهديدات المختلفة التي قد ترافق الحدث الرياضي القادم، باستخدام جميع الوسائل والأساليب وطرق العمل التي تضمن عدم وصول التهديدات إلى المواقع المؤثرة في المنشآت التي يقام عليها الحدث أو جمهوره، مع محدودية تأثيرها في حال حصول ذلك.
وقال: "إن إدارة التخطيط والجودة قامت بالتنسيق مع معهد تدريب الشرطة وإدارة العلاقات العامة بالإعداد لهذه الدورة ضمن برنامج التأهيل والتدريب المدرج في خطة معهد تدريب الشرطة للاستعداد لمونديال كأس العالم 2022". 
وأوضح العقيد عبدالعزيز علي السليطي، من وحدة إدارة المخاطر باللجنة الأمنية في اللجنة العليا للمشاريع والإرث، أن وزارة الداخلية أولت اهتماماً كبيراً بالعملية التأهيلية والتدريبية للعنصر البشري بهدف تحقيق الفاعلية والكفاءة، ومن هذا المنطلق جاء انعقاد هذه الدورة التي تهدف إلى تحسين الأداء وتطوير مهارات المشاركين فيها بما يعود بالنفع على أمن الوطن وتنظيم المونديال بشكل أكثر أمناً.
وأوضح أن الدورة تهدف إلى تنمية مهارات المشاركين فيها لتقييم التهديدات والمخاطر والحوادث الجسيمة والتخطيط لها وقيادتها والسيطرة عليها لتحقيق أعلى درجات الاستعداد والجاهزية لها، لافتاً إلى أن برنامج الدورة يشمل العديد من المحاور الأساسية، منها التعريف بالحوادث الجسيمة، وتقييم التهديدات والمخاطر، ومبادئ التخطيط للقيادة والسيطرة، ومبادئ تقديم الإيجاز، والاستجابة للحوادث، والتعامل مع وسائل الإعلام.
ويتضمّن برنامج الدورة العديد من المحاضرات النظرية والتدريبات العملية، مثل كيفية إدارة الأزمات، والتخطيط للفعاليات الخاصة، وكيفية وضع خطة الاستجابة للأزمات، وتقييم المعلومات في مركز القيادة، وبناء الوعي بالمواقف والظروف، فضلاً عن تمارين حول كيفية تحليل معلومات الحوادث الكبرى، وتمارين على حالات طوارئ افتراضية، وتمارين تتعلق بمركز القيادة الوطني، وغيرها من الموضوعات ذات الصلة.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.