الأحد 16 ذو الحجة / 18 أغسطس 2019
11:12 م بتوقيت الدوحة

حقق التأهل لربع نهائي «الآسيوية» بثلاثية

السد أبدع.. والدحيل ودّع

مجتبي عبد الرحمن سالم

الأربعاء، 14 أغسطس 2019
السد أبدع.. والدحيل ودّع
السد أبدع.. والدحيل ودّع
حجز فريق السد مقعده في ربع نهائي دوري أبطال آسيا بفوز مستحق على شقيقه الدحيل بثلاثة أهداف مقابل هدف، في المباراة التي جمعت الفريقين مساء أمس على ملعب جاسم بن حمد بنادي السد، في سهرة كروية كان نجمها السد الذي سجل عن طريق أكرم عفيف في الدقيقة 20، وعبدالكريم حسن في الدقيقة 34 والدقيقة 90، فيما سجل هدف الدحيل أدميلسون في الدقيقة 57، ليتأهل السد للدور التالي ويودع الدحيل المنافسة، ويضرب السد موعداً مع النصر السعودي في الدور التالي.  وضمن السد تمثيل قطر في بطولة العالم للأندية المقامة بالدوحة ديسمبر المقبل.
وأهدر فريق الدحيل أول فرصتين للتقدم في ربع الساعة الأولى عن طريق المعز علي الذي واجه المرمى في الدقيقة الخامسة من انفراد كامل بالمرمى السداوي، ولكن المعز سدد الكرة برعونة كبيرة لتشتعل المباراة بالهجوم الأحمر مبكراً، ويهاجم الدحيل عن طريق أدميلسون ويتوغل ويواجه سعد الشيب حارس مرمى السد، الذي تصدى للكرة وحرم الدحيل من التقدم في المباراة.
وأحسن فريق الدحيل التعامل مع المباراة في بدايتها، وهاجم بطريقة منظمة على مرمى السد، مستفيداً من الفراغات الكبيرة بين لاعبي السد في عمق الدفاع.
الدخول للمباراة بهدف
وبعد غياب لعشرين دقيقة عن المباراة وأفضلية كاملة للدحيل في السيطرة على مجريات اللعب، دخل لاعبو السد أجواء المباراة بهدف عن طريق أكرم عفيف بلمسة مميزة من لاعب الوسط نام تاي هي الذي أهدى تمريرة رائعة وضعها أكرم في المرمى هدفاً عكس سير المباراة، ليدفع الدحيل ثمن إهداره للفرص السهلة في بداية اللقاء.
سيطرة سداوية
واستفاد السد من تقدمه في اللقاء بهدف وتحكم في وسط الملعب وسط فراغ كبير للاعبي الدحيل، الذين جنحوا للجانب الفردي في التعامل مع الكرات، ليواجه الفريق هجوماً سداوياً خالصاً في الوقت المتبقي من المباراة.
الهدف الثاني
ولم يترك السد الفرصة تفوته أمام تراجع الدحيل وسيطرة كاملة للسد على المباراة، لينجح المدافع عبدالكريم حسن في إضافة الهدف الثاني للسد بتسديدة قوية في سقف المرمى من كرة ثابتة، هذا الهدف مكّن السد من التحكم الكامل في المباراة، وأهدر بعده سالم الهاجري ونام تاي هي فرصة التعزيز في أكثر من مناسبة، في وقت بقي فيه الدحيل يرتكب الأخطاء في الملعب، ويقدم مباراة سيئة من حيث الحركة والتمركز، وينتهي شوط اللعب الأول بتقدم السداوية بهدفين نظيفين مع أفضلية كاملة في الأداء.
الشوط الثاني
وفي الشوط الثاني هاجم الدحيل مرمى السد كثيراً محاولاً العودة للمباراة، ولكن التركيز كان غائباً في أكثر من مناسبة، في الوقت الذي برع فيه السد في التكتل الدفاعي والحصول على المرتدات، ودفع مدرب الدحيل روي فاريا بالثنائي مهند علي وإسماعيل محمد من أجل تعزيز هجوم الفريق، ليضرب الفريق حصاراً كبيراً على مرمى السد، أهدر فيه الدحيل عدة كرات، فيما تكفل القائم بإبعاد تسديدة من علي عفيف.
هدف الدحيل
وأثمر تبديل المدرب هدفاً للدحيل في الدقيقة 57 عن طريق لاعبه أدميلسون من تمريرة لعلي عفيف، ضرب بها الدفاع السداوي لتشتعل المباراة من جانب الدحيل بحثاً عن التعادل الذي يؤهل الفريق، ولكن الرعونة في التعامل مع الكرات أمام مرمى السد حالت دون استفادة كل من المساكني وأدميلسون ومهند علي والمعز من أكثر من فرصة سانحة للتسجيل.
السد يؤمّن الدفاع
وأمّن فريق السد دفاعه بدخول بوعلام خوخي لإيقاف محاولات الدحيل، وقد نجح اللاعب في تحقيق رغبة مدربه بعمق دفاعي مميز يقوم به خلف الثنائي وو يونج وطارق سلمان، في الوقت الذي شهدت فيه المباراة توتراً كبيراً من اللاعبين في السد، بالحصول على مخالفات في مناطق متفرقة من الملعب، بجانب مطالبات بظهور البطاقات الصفراء، خصوصاً من جانب لاعبي الدحيل، كما شهدت المباراة توتراً ملحوظاً بين بغداد بونجاح وأحمد ياسر في أكثر من مناسبة، في الوقت الذي تساهل فيه الحكم مع حالات كثيرة لتتوتر المباراة.
هدف التأمين
وفي الدقيقة 90، تمكن عبدالكريم حسن من تسجيل هدف ثالث أمّن به العبور لربع النهائي، بحثاً عن اللقب الآسيوي في النسخة الحالية، في وقت عانى فيه لاعبو الدحيل من التعب والإرهاق، ودفع المدرب بمحمد مونتاري لتنشيط الهجوم، ولكن اللاعب احتك مع بوعلام في كرة تلقى من خلالها بطاقة حمراء في الدقيقة 90 عقب الهدف، ليتأهل السد لربع النهائي ويودع الدحيل المنافسة.

بطاقة المباراة
الزمان:
13 أغسطس 2019.
المكان:
ملعب جاسم بن حمد بنادي السد.
الفريقان:
السد والدحيل.
المناسبة:
إياب دور الـ 16 من دوري أبطال آسيا.
الحكام:
طاقم أسترالي بقيادة كريستوفر جيمس.
الإنذارات:
معز علي وعاصم مادبو ولويس مارتن وأحمد ياسر من الدحيل، وحسن الهيدوس وبغداد بونجاح من السد.
الطرد:
محمد مونتاري (الدحيل).

التشكيلة الأساسية
السد
لعب السد بكل من:
سعد الشيب في المرمى، وبيدرو، وطارق سلمان، وعبدالكريم حسن، وو يونج جانج، وسالم الهاجري، وأكرم عفيف، وحسن الهيدوس، وغابي، ونام تاي هي، وبغداد بونجاح (بوعلام خوخي،
هاشم علي).

الدحيل
لعب الدحيل بتوليفة مكونة من: كلود أمين في المرمى، وأحمد ياسر، وبسام الراوي، ومحمد موسى، وعاصم مادبو، وعلي عفيف، وكريم بوضياف، ولويس مارتن، وإدميلسون، والمساكني، والمعز علي (مهند علي، وإسماعيل محمد).
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.