الثلاثاء 02 جمادى الثانية / 28 يناير 2020
10:41 م بتوقيت الدوحة

«الوفاق الليبية» تستهدف مواقع لميليشيات حفتر بالمدفعية جنوب العاصمة

الاناضول

السبت، 03 أغسطس 2019
«الوفاق الليبية» تستهدف مواقع لميليشيات حفتر بالمدفعية جنوب العاصمة
«الوفاق الليبية» تستهدف مواقع لميليشيات حفتر بالمدفعية جنوب العاصمة
أعلنت القوات التابعة لحكومة الوفاق أنها استهدفت بالمدفعية الثقيلة تجمعاً لميليشيات اللواء المقاعد خليفة حفتر جنوبي طرابلس، أمس الجمعة. وقالت في بيان نشرته الصفحة الرسمية لعملية بركان الغضب على «فيس بوك»: «إن المدفعية الثقيلة لقوة مكافحة الإرهاب تستهدف وبشكل دقيق ومركّز، تجمعاً لميليشيات حفتر في وادي الربيع جنوبي طرابلس». وأضافت أن التجمع يضم عدداً من الآليات والعناصر الإجرامية التابعة لميليشيات حفتر.
وفي السياق ذاته، قال مراسل الأناضول نقلاً عن مصادر مطلعة أن حالة من الهدوء الحذر تسود محاور الاشتباكات جنوبي طرابلس.
وأضاف المصدر نفسه أن الهدوء عاد غداة مواجهات شهدها محور اليرموك والخلة وعين زارة، لافتاً إلى أن قوات الوفاق أحرزت تقدماً في محور اليرموك.
وعلى جانب آخر، نشر موقع أوروبي، صورتين التقطتا عبر أقمار صناعية عالية الدقة، في 29 يوليو الماضي، لطائرتين مدمَّرتين في قاعدة الجفرة الجوية، وسط ليبيا، بعد 3 أيام من غارة لطيران «الوفاق» على القاعدة الخاضعة لميليشيات المتقاعد حفتر.
وأوضح موقع «eurepean space imaging»، أن الطائرتين المدمرتين للشحن من نوع «إليوشين إيل -76»، تابعتين لشركة الخطوط الجوية الأوكرانية.
وأظهرت إحدى الصورتين، دماراً كبيراً في مقدمة الطائرتين وأجنحتهما.
وأفاد الموقع أن شخصاً واحداً (طيار) على الأقل قُتل، أثناء الغارة الجوية، التي شنها طيران حكومة «الوفاق»، المعترف بها دولياً. جدير بالذكر أن وسائل إعلام أوكرانية، بينها موقع «أوكرانيا بالعربي»، أشارت إلى تضرر طائرتين أوكرانيتين من نوع «إل 76»، جراء الغارة، تتبعان لشركة «ألفا أير»، فيما رجحت مصادر صحافية أخرى أن تكون الطائرتان تابعتان لشركات أخرى، ولفتت إلى مقتل طيار أوكراني في هذه الحادثة.
والاثنين، أعلنت قوات «الوفاق»، تنفيذ سلاحها الجوي 4 طلعات قتالية، في 26 يوليو، استهدفت تمركزات لقوات حفتر التي تشن هجوماً منذ نحو أربعة أشهر على طرابلس. وأشارت قوات الوفاق إلى أنها دمرت حظيرة طائرات مسيرة لدولة معتدية (لم تذكرها)، كما أعطبت طائرة شحن «إليوشن 76» تستخدم لنقل الذخيرة والمرتزقة إلى ليبيا، وقصفت مخزناً للذخيرة، وحاجزاً أمنياً قرب مدينة هون، بمحافظة الجفرة.
ومنذ نحو أربعة أشهر، تشن ميليشيات حفتر هجوماً على العاصمة الليبية، وتستخدم قاعدة الجفرة الجوية (600 كلم جنوب شرق طرابلس)، كنقطة تحشيد للقوات والإمدادات قبل إرسالها لمحاور القتال جنوبي طرابلس.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.