الخميس 20 ذو الحجة / 22 أغسطس 2019
06:17 ص بتوقيت الدوحة

عبر برنامج صيفي يطوّر المهارات البحثية

«جامعة حمد» تؤهّل علماء المستقبل لمواجهة تحديات المنطقة

الدوحة - العرب

الأربعاء، 24 يوليه 2019
«جامعة حمد» تؤهّل علماء المستقبل لمواجهة تحديات المنطقة
«جامعة حمد» تؤهّل علماء المستقبل لمواجهة تحديات المنطقة
اختتم معهد قطر لبحوث البيئة والطاقة -التابع لجامعة حمد بن خليفة- برنامجه التدريبي الأول «فرص الأبحاث الجامعية الصيفية»، في إطار مبادرته التوعوية الطلابية للعام الحالي.
وأُتيحت للمشاركين المحليين والدوليين، على مدار 8 أسابيع، فرصة لتطوير مهاراتهم البحثية والفنية في بيئة عملية، تحت إشراف باحثي وعلماء المعهد. وبالإضافة، إلى إجراء بحوث على المشاريع الجارية التي تتصدى للأولويات الوطنية الحيوية المرتبطة بالأمن المائي، والطاقة، والبيئة.
وشارك الطلاب في أنشطة تعليمية، وأخرى لبناء الفرق، اشتملت على ندوات وتدريبات على استخدام البرمجيات.
وقال الدكتور مارك فيرميرش، المدير التنفيذي لمعهد قطر للبيئة والطاقة: «سعدنا بالعمل مع مجموعة من هؤلاء الطلاب المتمكنين والمتحمسين خلال فصل الصيف».
وأعرب عن أمله في مساعدة طلاب الجامعات، من خلال برنامج فرص الأبحاث الجامعية الصيفية، من أجل التعرف على المسارات الأكاديمية التي تمكّنهم من بلوغ أهدافهم وطموحاتهم المهنية في تلك المجالات، والمساهمة بالتالي في تنمية مهارات الجيل المقبل من العلماء لمساعدتهم في التصدي للتحديات المُلحّة التي تواجه دولة قطر والمنطقة».
وأوضح أنه من بين أبرز سمات البرنامج التدريبي حصول الطلاب على فرصة للعمل في المرافق الاستثنائية الموجودة بمعهد قطر لبحوث البيئة والطاقة، والمساهمة في المشروعات متعددة التخصصات برفقة علماء المعهد، وهو ما وفّر لهم رؤية حقيقية عن عالم الأبحاث.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.