الثلاثاء 18 ذو الحجة / 20 أغسطس 2019
03:11 ص بتوقيت الدوحة

حكم بإعدام ثلاثة مدانين بقتل سائحتين أجنبيتين بالمغرب

الأناضول

الخميس، 18 يوليه 2019
محكمة الاستئناف بمدينة سلا
محكمة الاستئناف بمدينة سلا
قضت محكمة مغربية، الخميس، بإعدام ثلاثة مدانين رئيسيين بقتل سائحتين إسكندنافيتين، والمؤبد لرابع في القضية التي هزت البلاد قبل 7 أشهر.

وصدر الحكم من محكمة الاستئناف بمدينة سلا قرب العاصمة المغربية الرباط، بحسب مراسل الأناضول.

وطال حكم الإعدام كلا من عبد الصمد الجود (25 سنة) الذي يلقب بـ"أمير الخيلة" ويونس أوزياد (27 سنة)، اللذين اعترفا في جلسة سابقة أمام المحكمة بذبح الضحيتين، بالإضافة إلى رشيد أفاطي (33 عاما) الذي أقر بتصوير الجريمة.

وقضت المحكمة بالمؤبد (السجن مدى الحياة) في حق عبد الرحيم خيالي (33 سنة) الذي قال إنه تراجع قبل تنفيذ الجريمة.

كما قضت المحكمة في حق باقي المتهمين البالغ عددهم 20 متهما، بالسجن لثلاثين سنة في حق ثلاثة منهم و25 سنة سجنا في حق أربعة آخرين، و20 سنة في حق أربعة متهمين آخرين في القضية.

كما حكمت المحكمة ذاته بالسجن 18 سنة في حق متهم واحد، و15 سنة في حق 4 متهمين و12 سنة في حق في حق متهم واحد، و8 و6 و5 سنوات سجنا في حق ثلاث متهمين آخرين على التوالي.

يشار إلى أن جميع الأحكام الصادرة بحق المتهمين اليوم، الخاصة بإعدام 3 منهم والسجن بحق 21 آخرين هي أحكام أولية قابلة للطعن عليها خلال 10 أيام.

وأقرت المحكمة أيضاً تعويضا مادياً لذوي الضحيتين قدرته بـ 2 مليون درهما (حوالي 200 ألف دولار) "يؤديها المتهمون الرئيسيون في القضية بشكل تضامني فيما بينهم".

وفي 17 ديسمبر الماضي، أعلنت السلطات المغربية العثور على جثتي سائحتين أجنبيتين تحملان آثار عنف بالعنق باستعمال السلاح الأبيض، والسائحتان؛ نرويجية ودنماركية، وقد تم العثور على جثتيهما قرب جبل توبقال (أعلى قمة في المملكة)، في إقليم الحوز (وسط).
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.