الجمعة 18 صفر / 18 أكتوبر 2019
09:10 ص بتوقيت الدوحة

افتتاح مركز جديد في 2020

«الرعاية»: مراكز المعافاة تشجّع السلوكيات الصحية الإيجابية

الدوحة - العرب

السبت، 13 يوليه 2019
«الرعاية»: مراكز المعافاة تشجّع السلوكيات الصحية الإيجابية
«الرعاية»: مراكز المعافاة تشجّع السلوكيات الصحية الإيجابية
تهدف مراكز المعافاة بمؤسسة الرعاية الصحية الأولية إلى تمكين الأشخاص من اتخاذ خيارات أنماط الحياة الإيجابية، وتحقيق التوازن في الصحة البدنية والنفسية والعاطفية، بالإضافة إلى دعم الأشخاص لعيش حياة أطول وأكثر صحة وإنتاجية، كما تساعد الأفراد على تعزيز السلوكيات التي من شأنها أن تحقق التأثير الإيجابي على صحتهم وعافيتهم بشكل عام.
وذكرت الدكتورة حصة المريخي، رئيسة برنامج المعافاة بمؤسسة الرعاية الصحية الأولية، «أن تشجيع الأشخاص على اتباع أنماط الحياة الصحية من أولويات المؤسسة، لافتة إلى أن برامج الصحة والمعافاة الخاصة بالمؤسسة تدعم الأشخاص لتحسين وعيهم الصحي، والتغييرات السلوكية الإيجابية مثل الإقلاع عن التدخين، كما تشجع على اتباع أسلوب حياة صحي».
وأوضحت الدكتورة وضحى الباكر مديرة برنامج المعافاة بالمؤسسة، أن «مراكز المعافاة أنشأت عيادات نمط الحياة الصحي وعيادات المدرب الصحي، لافتة إلى أنه يمكن للمرضى الحصول على خدمات المعافاة الجديدة مثل خدمات الصالة الرياضية والمسبح والساونا والبخار والتدليك كجزء من خطة العلاج.
وشددت على ضرورة فحص المريض من قبل طبيب الأسرة قبل قبوله في مركز المعافاة، حيث يتوفر 5 مراكز للمعافاة موجودة بمراكز روضة الخيل، ولعبيب، ومعيذر، والوجبة، وأم صلال، الصحية، وكشفت عن أن هناك خططاً لافتتاح مركز آخر للمعافاة في 2020.
ويأتي ذلك تماشياً مع الاستراتيجية الوطنية للصحة التي تؤكد أهمية المجتمع في قيادة أنماط الحياة الصحية، وتقر بأن التدخين وقلة النشاط البدني وعادات الأكل غير الصحية والسمنة كلها عوامل خطورة تساهم في اعتلال الصحة، ولذا تم تطوير استراتيجية الصحة العامة لدولة قطر لتعزيز تركيز البلاد على تعزيز الصحة والوقاية من الأمراض بشكل استباقي، حيث يساعد ذلك على تقليل انتشار عوامل الخطورة، وبالتالي الحد من تطور الأمراض المزمنة.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.