الإثنين 29 جمادى الثانية / 24 فبراير 2020
02:45 ص بتوقيت الدوحة

"حمد الطبية" تستخدم تقنية جديدة للتنفس الصناعي أثناء العمليات الجراحية

الدوحة - قنا

السبت، 29 يونيو 2019
. - مؤسسة حمد الطبية
. - مؤسسة حمد الطبية
أطلقت مؤسسة حمد الطبية تقنية جديدة تستخدم مع المرضى الذي يخضعون لعمليات جراحية، وتعتمد على تزويد الجراحين وأطباء التخدير بخيار أكثر أمانا لتطبيقه على المرضى الذين يعانون من تحديات تتعلق بمجرى التنفس لديهم.

وتعتبر مؤسسة حمد الطبية الأولى في استخدام هذه التقنية على مستوى المنطقة والسابعة على مستوى العالم. 

وتتعاون الفرق الطبية من مختلف أقسام التخدير والطب المحيط بالجراحة ووحدة العناية المركزة للجراحة في مؤسسة حمد الطبية مع متخصصين من سبعة مراكز دولية لتقديم آلية التقنية الجديدة التي تعرف باسم "إيفون". 

وقال الدكتور نبيل الحامد شاليك استشاري أول وخبير في علاج صعوبات مجرى التنفس إن أجهزة التنفس الصناعي تساعد المريض على التنفس أُثناء العملية الجراحية، حيث تعتبر إدارة مجرى التنفس والهواء تحديا لدى بعض المرضى كالذين يعانون من ضيق التنفس أو انسداد في مجرى الهواء. 

وأوضح أن جهاز التنفس الصناعي "إيفون" هو تقنية جديدة تتيح التهوية عبر الرئة من خلال أنبوب دقيق يبلغ قطره 4.4 مليمتر، بدلا من الأنابيب الأخرى المستخدمة والتي يبلغ قطرها 10 مليمترات. 

وأشار إلى أن تقنية "إيفون" تتيح مساحة أكبر للجراحين وأطباء التخدير للعمل في المنطقة المحيطة بمجرى التنفس وتسهم في تحسين الرؤية داخل ممر الهواء عند المريض ، كما توفر الحماية لرئتي المريض من أي تلف قد يحصل لهما، كما أتثبت الدراسات أن التقنية الجديدة تسمح بتقليل المضاعفات المرتبطة باستخدام تقنيات التنفس الاصطناعي.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.