الإثنين 16 محرم / 16 سبتمبر 2019
07:36 م بتوقيت الدوحة

خلال اجتماع للجنة التعليم بغرفة قطر

دعوة لإطار مرجعي في تحديد معايير زيادة رسوم المدارس الخاصة

الدوحة - العرب

الأربعاء، 26 يونيو 2019
دعوة لإطار مرجعي في تحديد معايير زيادة رسوم المدارس الخاصة
دعوة لإطار مرجعي في تحديد معايير زيادة رسوم المدارس الخاصة
استعرضت لجنة التعليم بغرفة قطر خلال اجتماعها الرابع للعام الحالي، والذي عقدته نهاية الأسبوع الماضي، عدداً من الموضوعات المتعلقة بالقطاع الخاص التعليمي منها مناقشة خفض الطاقة الاستيعابية للمدارس الخاصة، وضعف آليات رفع الرسوم المدرسية، وعدم وجود آليات لضبط العلاقة بين المدارس الخاصة والمعلمين، إضافة إلى ارتفاع تكاليف التراخيص أو تجديدها.
وعقد الاجتماع برئاسة السيد محمد بن أحمد بن طوار الكواري النائب الأول لرئيس الغرفة ورئيس اللجنة، وبحضور أعضاء اللجنة، ومشاركة السيد عمر بن عبد العزيز النعمة الوكيل المساعد لشؤون التعليم الخاص بوزارة التعليم والتعليم العالي.
وقد ناقش المجتمعون عدة موضوعات أبرزها: صدور قانون المدارس الخاصة ولائحته التنفيذية دون التشاور مع ممثلي القطاع الخاص، وارتفاع تكاليف التراخيص أو تجديدها، وقصر مدة التراخيص للمنشآت التعليمية، وقلة توفر المباني المدرسية الملائمة، وأجمع الحضور على أهمية إصدار شهادات تحفيز للمدارس التي حققت إنجازات على المستوى العلمي.
وأوصى المجتمعون بأن يتم التنسيق بين الجهات المعنية لوضع آليات لحفظ حقوق المدرسة، ولضمان عدم تأثر الفصول الدراسية في حالة انقطاع المعلم لفترات طويلة خلال العام الدراسي، وكذلك إعداد إطار مرجعي لتحديد معايير زيادة الرسوم الدراسية وتصنيف المدارس الخاصة.
وأكد النعمة أن وزارة التعليم والتعليم العالي تحرص على التواصل المستمر مع الغرفة، مقترحاً أن يتم عقد اجتماع شهري يجمع أعضاء اللجنة بوزارة التعليم للخروج بمقترحات وأفكار تساهم في صياغة السياسات العامة للوزارة.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.