السبت 17 ذو القعدة / 20 يوليه 2019
09:01 ص بتوقيت الدوحة

نجل مرسي يكشف ما حدث معهم بعد وفاة والده

مواقع إلكترونية

الأحد، 23 يونيو 2019
نجل مرسي يكشف ما حدث معهم بعد وفاة الرئيس الراحل
نجل مرسي يكشف ما حدث معهم بعد وفاة الرئيس الراحل
كشف عبد الله مرسي، نجل الرئيس المصري الراحل محمد مرسي عن أن محاولة قتل والده بدأت منذ اعتقاله قبل 6 سنوات "وفق قوله".

وفي أول حوار له بعد وفاة والده أضاف عبد الله للجزيرة مباشر، أن النظام المصري مارس جريمة قتل ممنهجة بحق والدي على مدار السنوات الماضية حتى تبدو وفاته طبيعية.

وتابع إنهم علموا بنبأ الوفاة من وسائل الإعلام وقام النظام المصري بالاتصال بهم عدة مرات وعبر محامي الرئيس الراحل عبد المنعم عبد المقصود.

وأشار عبد الله خلال اتصال مع قناة "الجزيرة"، إلى أن قوات الأمن نقلتهم إلى سجن ليمان طرة، وأجرت لهم تفتيشا مهينا ومشددا تحت تصوير الكاميرات في كل مكان، بالإضافة إلى إحضار نجله أسامه المعتقل حاليا من السجن.

وأوضح أن السلطات قامت بإجبارهم على التوقيع على أوراق، تفيد بأن الوفاة طبيعية، وأنهم رفضوا وجود أحد من عناصر الأمن داخل غرفة الغسل في مستشفى السجن، وطلبوا منهم المغادرة، لافتا إلى أن شقيقه أحمد وهو طبيب، عاين الجثة ووجد فيها آثار إصابة بالكتف، جراء سقوط داخل المحكمة لحظة وفاته.

وأشار إلى تعرض الأسرة إلى تهديدات من قبل النظام المصري، بالقول: "تلقينا تهديدات كثيرة من النظام على مدار سنوات للتوقف عن الكلام، حتى بعد الوفاة، ولكننا لن نسكت"، داعياً الشعب المصري إلى الوحدة في مواجهة النظام المسؤول عن دماء أبناء الجيش والشرطة التي تراق في سيناء.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.