الإثنين 12 ذو القعدة / 15 يوليه 2019
11:17 م بتوقيت الدوحة

تفاصيل حادثة مقتل رئيس هيئة الأركان الإثيوبي إثر محاولة انقلاب فاشلة

أديس أبابا- قنا

الأحد، 23 يونيو 2019
الشارع الإثيوبي بعد حادثة الانقلاب
الشارع الإثيوبي بعد حادثة الانقلاب
قتل الجنرال سياري مكونن رئيس هيئة الأركان في الجيش الإثيوبي برصاص حرسه الشخصي بعد ساعات من محاولة انقلاب فاشلة في ولاية أمهرة شمال غربي البلاد.

وأفاد السيد آبي أحمد رئيس الوزراء الإثيوبي، في تصريح اليوم، بأن الجنرال مكونن قتل بالرصاص خلال محاولة جنرال بالجيش الاستيلاء على السلطة في ولاية أمهرة أمس السبت، لافتا إلى أن رئيس الأركان كان من بين عدة ضحايا سقطوا في العملية.

وأكد أن القوات النظامية تسيطر سيطرة كاملة على ولاية أمهرة بعد محاولة الانقلاب، مشيرا إلى أن رئيس أركان الجيش قتل برصاص حارسه الشخصي في منزله بالعاصمة أديس أبابا.

إلى ذلك، ذكرت السيدة بيلنيه سيوم المتحدثة باسم رئيس الوزراء الإثيوبي، أن "فرقة قتل" يقودها رئيس الأمن في أمهرة اقتحمت اجتماعا بعد ظهر أمس السبت، فأصابت رئيس الولاية أمباتشو إصابة قاتلة وجرحت مسؤولا كبيرا آخر إلا أنه فارق الحياة لاحقا، مضيفة أنه بعد ساعات من ذلك، وفي هجوم منسق على ما يبدو، قتل رئيس هيئة الأركان الجنرال سياري مكونن من قبل حرسه الشخصي في منزله.

كما لفتت إلى أنه تم توقيف الحارس الشخصي الذي أطلق النار، لكن رئيس أمن ولاية أمهرة أسامينو تسيغي تمكن من الفرار بحسب مصادر أخرى.

وفي سياق متصل، قال جنرال مسؤول عن القوات الخاصة في أمهرة، لوسائل الإعلام الرسمية اليوم، إن معظم منفذي محاولة الانقلاب اعتقلوا.

التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.