الثلاثاء 13 ذو القعدة / 16 يوليه 2019
12:03 ص بتوقيت الدوحة

تواجه زيمبابوي بطموح اللقب الثامن

مصر تبحث عن انطلاقة مثالية لكأس الأمم الإفريقية

الأناضول

الخميس، 20 يونيو 2019
. - قرعة كأس الأمم الإفريقية (سبوتنيك)
. - قرعة كأس الأمم الإفريقية (سبوتنيك)
تتجه الجمعة، أنظار عشاق الساحرة المستديرة وخاصة الكرة الإفريقية صوب ملعب "القاهرة الدولي"، لمتابعة افتتاح بطولة كأس الأمم الإفريقية لكرة القدم، والتي تنطلق بمباراة المنتخب المصري مع نظيره الزيمبابوي في الجولة الأولى للمجموعة الأولى.

وتعد هذه النسخة واحدة من أهم البطولات في تاريخ القارة لمجموعة أسباب، أهمها، أنها تقام لأول مرة بمشاركة 24 منتخبًا، وتقام لأول مرة في فصل الصيف عكس موعدها الاعتيادي في يناير/ كانون الثاني، كما أنها تحدي كبير لمصر بعد أن تم إسناد التنظيم لها منذ أربعة أشهر فقط بعد سحبه من الكاميرون من قبل الاتحاد الإفريقي للعبة (كاف).

كما أنها ستجمع مجموعة من أبرز المواهب الكروية في تاريخ القارة في بطولة واحدة وجيل واحد، في مقدمتهم المصري محمد صلاح والسنغالي ساديو ماني والغيني نابي كيتا المتوجين بلقب دوري أبطال أوروبا للعبة مع فريقهم ليفربول الإنجليزي، وغيرهم من الأسماء التي برزت بشكل كبير عالميًا وأوروبيًا مثل المغربي حكيم زيياش والمدافع السنغالي كوليبالي والإيفواري بيبي وغيرهم.

وتمتلك مصر تفوقا تاريخيا على زيمبابوي بعد أن تقابلا من قبل 12 مرة، كان لمصر النصيب في الفوز 7 مرات، وزيمبابوي مرتين، وحضر التعادل في مواجهتين، وألغيت مباراة شهيرة عام 1993 في تصفيات كأس العالم 1994 بعد فوز أبناء النيل بهدفين لهدف، وكان الفوز مصريًا في آخر مواجهة بأربعة أهداف لهدفين في تصفيات كأس العالم 2014، وكانت هي النتيجة الأكبر في تاريخ مواجهتهما.

يدخل المنتخب المصري اللقاء ساعيًا خلف انتصار هام في بداية المشوار يمهد الطريق نحو اللقب الثامن، بعد أخر تتويج عام 2010، وهو صاحب الرقم القياسي في عدد مرات التتويج باللقب، كما أنه توج بثلاث بطولات من أصل أربعة نظمهم من قبل، وهو صاحب الرقم القياسي في عدد المشاركات لـ 23 نسخة.

ويمتلك المكسيكي خافيير أغيري المدير الفني للفراعنة مجموعة مميزة من اللاعبين في مقدمتهم، محمد صلاح ومحمد النني وعبد الله السعيد وأحمد المحمدي ومحمد الشناوي وباهر المحمدي وأحمد حجازي ومحمود علاء وطارق حامد ومحمود دونغا ومحمود تريزيجيه ومروان محسن وأحمد حسن كوكا.

على الجانب الآخر، تسعى زيمبابوي لتقديم أوراق اعتمادها كأحد المنتخبات التي وصلت للمنافسة ليس للتمثيل المشرف، وأنها منتخب قوي قادر على تحقيق المفاجآت والتغلب على الفرق الكبرى في القارة.

يمتلك صاندي تشيدزامبوا المدير الفني لزيمبابوي مجموعة مميزة من اللاعبين مثل، خاما بيليات وداني فيري وإيفانز روسيك وتالنت تشوابيوا وكوداكواشي ماهاشي ودايفينغ ليونغا. 
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.