الجمعة 18 صفر / 18 أكتوبر 2019
08:54 ص بتوقيت الدوحة

إنجازات قياسية لميناء حمد بعد فرض الحصار

28 خطاً ملاحياً مباشراً يربط الدوحة بالعالم

الدوحة - العرب

الخميس، 20 يونيو 2019
28 خطاً ملاحياً مباشراً يربط الدوحة بالعالم
28 خطاً ملاحياً مباشراً يربط الدوحة بالعالم
خلال الأيام القليلة الأولى من الحصار الجائر الذي أقبلت عليه عدد من الدول المجاورة لقطر سعياً منها إلى إخلاء رفوف المراكز التجارية من السلع الاستهلاكية، أطلقت الشركة القطرية لإدارة الموانئ «موانئ قطر» خمسة خطوط ملاحية مباشرة بين ميناء حمد الذي يعد بوابة قطر الرئيسية للتجارة مع العالم، وعدد من الموانئ في المنطقة وخارجها، وذلك لضمان عدم تأثر حركة السفن والملاحة البحرية والشحن في الدولة بالحصار وإجراءاته من إغلاق للمنافذ البحرية والجوية والبرية، فكان أول خط مباشر يربط ميناء حمد مع ميناء صحار وآخر بميناء صلالة بسلطنة عُمان. ودشنت كذلك خطاً مباشراً مع الهند عبر ميناء نافا شيفا بالهند، وخطاً يربط ميناء حمد بمدينة إزمير التركية، وخطاً ملاحياً أسبوعياً جديداً مباشراً يربط بين ميناء حمد بالدوحة وكراتشي في باكستان.
وأثبتت شركة موانئ قطر وجودها كلاعب أساسي في صناعة النقل البحري، من خلال إظهار قدراتها في عملياتها الناجحة في ميناء حمد وميناء الدوحة وميناء الرويس، عن طريق التزامها بتعزيز النمو، وتحقيق المزيد من النجاح لدولة قطر، بفضل بناء شبكة خطوط ملاحية عالمية تمتد لأكثر من 50 ميناءً في 3 قارات حول العالم، حيث استطاعت «موانئ قطر» وبالتعاون مع شركائها المحليين والعالميين تدشين أكثر من 28 خطاً ملاحياً حتى الآن، كما توجد خطط لتوسيع شبكة الخطوط العالمية، لتشمل جميع قارات العالم.
بوابة
وبات ميناء حمد -بوابة قطر الرئيسية للتجارة مع العالم- اليوم ميناءً محورياً لما يصل إلى 28 خدمة ملاحية مباشرة محلية وعالمية، ليحقق بذلك نمواً في شبكة الخطوط الملاحية المباشرة بنسبة 1300 %، مقارنة بالعام 2016 أول عام لتشغيل الميناء الأكبر من نوعه في الشرق الأوسط، مما يعني إضافة 26 خدمة ملاحية مباشرة في غضون سنتين فقط.
ويعكس النمو القياسي في شبكة الخطوط الملاحية إمكانيات ميناء حمد الكبيرة في تعظيم التجارة بالمنطقة، ودوره المهم في تعزيز ثقة العالم بالاقتصاد القطري، وتشجيع الخطوط الملاحية العالمية على تقديم خدماتها من وإلى قطر، معززاً بذلك مكانة دولة قطر على مستوى قطاع الموانئ والنقل البحري عالمياً.
وحققت شركة «موانئ قطر» إنجازات قياسية خلال العام 2018، مسجلة أفضل أداء سنوي لها على مستوى الحاويات وأعداد السفن والبضائع المناولة في المنشآت التابعة لها، كما واصلت تحقيق أهدافها وخططها التطويرية واستراتيجيتها الرامية إلى تعزيز التجارة البحرية، وتحويل قطر إلى مركز إقليمي تجاري نابض في المنطقة، حيث تمكنت من توسيع شبكة الخطوط الملاحية لميناء حمد، مما ساهم في تعزيز الخطط الهادفة إلى تأمين سلسلة إمداد مستقرة لتلبية احيتاجات السوق المحلية والمشاريع التي تنفذها الدولة في مختلف المجالات.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.