الأحد 18 ذو القعدة / 21 يوليه 2019
08:17 ص بتوقيت الدوحة

تواصل الاستعدادات لاستضافة بطولة العالم لألعاب القوى "الدوحة 2019"

الدوحة - قنا

الثلاثاء، 18 يونيو 2019
بطولة العالم لألعاب القوى 2019
بطولة العالم لألعاب القوى 2019
تتواصل الاستعدادات لاستضافة بطولة العالم لألعاب القوى "الدوحة 2019" الحدث الأبرز في منطقة الشرق الاوسط والذي تستضيفه دولة قطر بعد 100 يوم وتحديدا في الفترة من 27 سبتمبر وحتى 7 أكتوبر القادمين.

وتقيم اللجنة المنظمة المحلية للبطولة غدا الأربعاء فعاليتين الأول بمدرسة شيربون بمنطقة بني هاجر والثانية بمدرسة دوحة كولج بمنطقة الوعب بحضور أعضاء اللجنة وذلك بمناسبة تبقي 100 يوم على انطلاق فعاليات البطولة.

وستستقبل العاصمة القطرية الدوحة أكثر من 3500 من الرياضيين والمدربين والمسؤولين للمشاركة في البطولة في نسختها الـ 17 ، كما ينتظر المشجعون وجمهور ألعاب القوى بطولة مليئة بالحماس والإثارة في مسابقاتها المختلفة من سرعة قصوى في سباقات الـ 100 متر والـ 200 متر، وقفزات عالية في منافسات القفز بالزانة والوثب العالي، إلى القوة المطلقة في منافسات رمي المطرقة والجلة.

وتمتلك البطولة، التي تقام كل عامين، إرثاً غنياً باللحظات التاريخية الخالدة كتحطيم العداء الخارق الجامايكي أسطورة المسافات القصيرة يوسين بولت للرقم القياسي العالمي لسباق 100 متر، وفوز بطلي المسافات الطويلة سير مو فرح وتيرونيش ديبابا بالذهب.

ويستضيف استاد خليفة الدولي المسرح الرياضي الأشهر في قطر بطولة العالم لألعاب القوى، ليمنح جمهور اللعبة فرصةً فريدةً لمشاهدة رياضييهم المفضلين يتنافسون عن قرب أكثر من أي وقت مضى من خلال باقات التذاكر التي تشمل مقاعد قرب خط النهاية.

وقد حاز الاستاد، الذي استضاف مؤخراً هذا العام منافسات الجولة الافتتاحية للدوري الماسي وبطولة آسيا لألعاب القوى، على إعجاب رياضيي ومدربي الوفود التي شاركت من مختلف الدول لما يتميز به من خدمات على مستوى عالمي، بما في ذلك نظام تبريد الهواء الذي يوفر بيئة بأجواء مثالية تسمح للرياضيين بتقديم أفضل أداء، وتقدم للجماهير تجربة رياضية مميزة. 

وسيكون المشجعون على موعد مع أجواءً مليئةً بالمتعة والحماس خلال أيام البطولة العشرة منذ لحظة وصولهم خارج الاستاد، حيث ستستقبلهم القرية العالمية لألعاب القوى بمزيج من العروض الترفيهية الحية من مختلف الثقافات وأطعمة من مختلف قارات العالم. 

كما توفر القرية العالمية مسابقات وأنشطة لجميع أفراد العائلة، حيث يمكنهم اختبار مهاراتهم الرياضية وتجربة مختلف منافسات ألعاب القوى، ويمكن للزوار الاستمتاع بفعاليات القرية من الساعة 5 عصراً إلى الساعة 10 مساءً طوال مدة البطولة. 

بينما يستضيف استاد خليفة الدولي معظم منافسات البطولة، يقام سباق الماراثون في منتصف الليل للمرة الأولى على الإطلاق في تاريخ البطولة على كورنيش الدوحة الخلاب بأبراجه وأنواره البراقة، ليمنح الرياضيين تجربة رياضية فريدة تسمح للجماهير بمتابعتهم عن قرب على طول مضمار السباق الذي يبدأ وينتهي في ذات المكان.

وتشهد البطولة توافد أهم الرياضيين من الجنسين من مختلف دول العالم، بدءاً من جامايكا والولايات المتحدة الأمريكية، مروراً بدول القارتين الآسيوية والإفريقية بكل ما يميزهما من خصائص مختلفة، وهو ما يعد بتنظيم بطولة عالمية استثنائية ترفيهية، حيث ستتوافد المنتخبات المشاركة إلى الدوحة قبيل انطلاق البطولة للاستعداد من خلال المعسكرات التدريبية.

وبينما يشارك في البطولة 213 دولة، سيحرص أبطال سباقات السرعة أمثال الأمريكيين كريستيان كولمان ومايكل نورمان على الركض بأقصى سرعاتهم وإبهار جمهورهم، في حين سيأمل عداؤو المسافات الطويلة أمثال الكيني ويلسون كيبسانج ونجم إثيوبيا موسينيت جيريمو إلى إشعال أجواء المنافسات بينما تشجعهم الجماهير وتهتف لهم.

وستقام البطولة على مدار عشرة أيام في الفترة المسائية، وهناك الكثير من الفرص لمن يرغب بحضور المنافسات في كل ليلة، حيث ستوزع 22 ميدالية ذهبية على الرياضيين الفائزين، مما يمكّن الجماهير من مشاهدة لحظات التتويج بلقب بطولة العالم من قلب الحدث.

ولأول مرة في تاريخ البطولة، يمكن للمشجعين الحصول على أفضل المقاعد، حيث تتوفر تذاكر خط النهاية التي تمنح الجماهير فرصة عيش لحظات الفوز التاريخية بجانب اللاعبين.
كما يتوفر عدد محدود من خيارات مقاعد المجلس العربي داخل الاستاد حيث يمكن للحضور مشاهدة المنافسات والاستمتاع بها بكل راحة.

وتبدأ المنافسات في معظم أيام البطولة من الساعة 4:15 مساءً، وتمتد لثلاث أو أربع ساعات، كما تبدأ أسعار التذاكر من 60 ريالا قطريا.

ويمكن شراء التذاكر عبر الانترنت من على رابط الموقع الإلكتروني: ttps://iaafworldathleticschamps.com/doha2019/tickets

التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.