الجمعة 21 ذو الحجة / 23 أغسطس 2019
09:43 م بتوقيت الدوحة

بحضور سفيري قطر وتركيا

قطر الخيرية تفتتح مسجدا جامعا في الصومال

الدوحة- بوابة العرب

الثلاثاء، 18 يونيو 2019
قطر الخيرية تفتتح مسجدا جامعا في الصومال
قطر الخيرية تفتتح مسجدا جامعا في الصومال
بدعم من أهل قطر، افتتحت قطر الخيرية مسجدا جامعا في حي حمر جب جب بالعاصمة الصومالية مقديشو، بحضور كل من سعادة سفير دولة قطر في الصومال السيد حسن حمزة، وسعادة سفير جمهورية تركيا في الصومال السيد محمد يلماز وعدد من المسؤولين المحليين وأهالي المنطقة.

وقد أشاد الحضور بدور قطر الخيرية في تنفيذ مثل هذه المشاريع النموذجية التي يحتاج إليها الناس في حياتهم وأعربوا عن سعادتهم بافتتاح المسجد في هذه المنطقة الساحلية التي يكثر فيها السكان ويقل فيها عدد المساجد التي تعتبر قديمة ولا تتسع لكثير من المصلين مما يجعله عاملاً إيجابياً في توفير مكان مناسب للعبادة وأداء الصلوات، خاصة مع ازدحام المنطقة التي يسكنها عدد كبير من المسلمين.

ويقع المسجد، داخل مستشفى رعاية الأمومة والطفولة المعروف ب "يلدميري " بمساحة تقدر ب 320م2 وبتكلفة تقدر بأكثر من 350 ألف ريال، ويستوعب أكثر من 500 شخص من المصلين من أهالي المنطقة. كما يوجد بالمسجد قسم مخصص للنساء، بالإضافة إلى دورات المياه وأماكن للوضوء. 

ويمتاز موقع المسجد الذي استغرق تنفيذه 18 شهرا من العمل المتواصل، داخل المستشفى مما يمكن الطاقم الطبي والمرضى وزوار المشفى من أداء الصلاة، فضلا عن مساهمته في تمكين سكان الحي من أداء الصلوات اليومية بالإضافة لصلاة الجمعة وتعزيز الروابط المجتمعية من خلال سهولة الوصول للمساجد وملحقاته.

ويعد المسجد أكبر مسجد قامت قطر الخيرية بتشييده في الصومال حتى الآن، حيث يقدر عدد مشاريع المساجد التي تم تنفيذها في الفترة الماضية حوالي 28 مسجدا.

وقد سبق لقطر الخيرية أن قامت بالتبرع لمستشفى الأمومة والطفولة بسيارة اسعاف في بداية عام 2018 اسهاما منها في انقاذ حياة كثير من الأرواح وتلبية لحاجة المستشفيات التي تشكو من عجز حاد في سيارات نقل المرضى.

يشار إلى أن قطر الخيرية وفي إطار اهتمامها بدعم وتطوير العملية التعليمية والتربوية والثقافية في الصومال، أنجزت عدة مشاريع متعددة الخدمات خلال الفترة الماضية، تضم عددا من المرافق منها مراكز متعددة الخدمات ومدارس، حيث قامت مؤخرا بافتتاح مدرسة دار السلام الابتدائية، بهدف المساهمة في تخفيف نسبة الأمية، والحد من النقص في المنشآت التربوية، وتنشئة أجيال قادرة على المشاركة في دعم نهضة بلادها ويستفيد من المدرسة 400 طالب.

كما قامت في العام 2017 بافتتاح مراكز متعدد الخدمات، بمحافظة "أوذل"، واشتمل على مدرسة أساسية مكونة من عدة فصول دراسية، كما افتتحت في نفس العام مدرسة زراعية تخصصية بمدينة "أفجوي" بمحافظة شبيلي السفلى هي الأولى من نوعها في المنطقة.

التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.