الجمعة 18 صفر / 18 أكتوبر 2019
09:28 ص بتوقيت الدوحة

كولومبيا تفضح عجز الأرجنتين في حضرة ميسي

بي إن سبورت

الأحد، 16 يونيو 2019
. - كولومبيا والأرجنتين
. - كولومبيا والأرجنتين
حققت كولومبيا بداية أكثر من رائعة بإسقاطها الأرجنتين 2-0 في افتتاح مباريات المنتخبين ضمن المجموعة الثانية في منافسات كوبا أميركا 2019 السبت في سلفادور.

واستحقت كولومبيا الفوز بعد أداء رائع سجلت خلاله هدفين في الشوط الثاني عبر روجر مارتينيز من كلوب أميركا المكسيكي، في الدقيقة 71 ودوفان زاباتا لاعب أتالانتا الإيطالي في الدقيقة 86، محققة أول فوز على الأرجنتين في كوبا أميركا منذ عشرين عاماً. 

ولم تخسر الأرجنتين أي مباراة افتتاحية لها في مسابقة كوبا أميركا منذ أربعين عاماً!

وقال زاباتا صاحب الهدف الثاني: "كنا نعرف أن سنوات طويلة مرت (على الفوز) انا مسرور للغاية لكن كوبا لم تنته بعد، الآن سنحتفل بهذا الفوز"

وظهرت كولومبيا بقيادة مدربها الجديد كارلوس كيروش على نحو ممتاز بدنياً وفنياً وتكتيكياً ومعنوياً، وتفوقت بكل شيء على الأرجنتين بقيادة اليافع ليونيل سكالوني الذي لم يظهر له أي بصمة على المنتخب.

ولعب ليونيل ميسي إلى جانب سيرخيو أغويرو وآنخل دي ماريا، كمفاتيح أساسية في المنتخب فيما كان الأبرز من حيث الأسماء الكولومبية خاميس رودريغيز وخوان كوادرادو، لكن الواقع أظهر أن كل لاعبي المنتخب كانوا نجوماً.

والدليل على نجومية الجميع أتى عبر البديلين اللذين منحا "لوس كافيتيروس" فوزاً لا غبار عليه وضعهم في قائمة المنتخبات المرشحة للقب.

وظهرت الأرجنتين بلا حول او قوة وقدمت شوطاً اول دفاعي مفكك ومتباعد الخطوط، وثانٍ سعت فيه للهجوم دون صناعة فرص هامة حيث ظهر بوضوح الاعتماد على ميسي في إحداث الفارق، إنما نجم برشلونة وجد نفسه دائماً وسط كماشة دفاعية قطعت عنه حتى الهواء في ظل غياب أي زميل قادر على تغيير مجرى الأمور أو تقديم أي عون.

وبعد شوط أول كولومبي الاستحواذ برز خلاله خوان كوادرادو، دخلت كولومبيا في الشوط الثاني معتمدة على الهجمات المرتدة في خيار تكتيكي مقصود لتفكيك الدفاع الأرجنتيني وسحب المنتخب للأمام، فكانت توجهات مدرب إيران السابق البرتغالي كيروش صائبة حتى في تبديلاته التي أثمرت هدفين رائعين عبر لاعبين احتياطيين.

وتضم المجموعة منتخبي قطر وباراغواي اللذين يتواجهان اليوم السبت. وتلعب كولومبيا الجولة القادمة بمواجهة بطل آسيا قطر يوم الخميس 20 يونيو، فيما تواجه الأرجنتين منتخب باراغواي في اليوم ذاته.

الأرجنتين × كولومبيا - أبرز أحداث اللقاء
د90+4- نهاية المباراة بفوز كولومبي مستحق على منتخب أرجنتيني ضعيف الحيلة لا يملك ما يقدمه سوى معجزات ميسي التي لم تتجل في هذا اللقاء.

د86- الأرجنتين 0 - 2 كولومبيا | عرضية رائعة من البديل جيفرسون إلى البديل الآخر دوفان زاباتا الذي قابلها على نحو رائع في الشباك الأرجنتينية لا تصد ولا ترد. 

د79- خروج اغويرو ودخول ماتياس سواريز صاحب ثلاث مباريات دولية، في تغيير غريب لمنتخب الأرجنتين ومدربه اليافع ليونيل سكالوني.

د71- الأرجنتين 0 - 1 كولومبيا | البديل روجر مارتينيز يتلقى تمريرة طويلة من خاميس، ثم يتوغل من الميسرة ويراوغ كل من قابله ويسدد كرة هائلة لا تصد ولا ترد مانحاً كولومبيا هدف السبق في أول تسديدة لفريقه في المباراة بين الخشبات.

د67- خروج ديغو رودريغيز ودخول ديغو بيتزارو في وسط الميدان من الجانب الأرجنتيني

د66- أخطر فرص المباراة، عرضية قصيرة من أغويرو وجدت أوتماندي الذي سدد رأسية رائعة تصدى لها أوسبينا ثم تابعها ميسي برأسه إنما بجوار القائم الأيسر.

د64- خروج كوادرادو ودخول جيفرسون ليرما، في خطوة مفاجئة نظراً للمردود الممتاز للاعب يوفنتوس الإيطالي.

د60- نسبة الاستحواذ 47% للأرجنتين و53% لكولومبيا.

د59- تسديدة أرجنتينة رائعة من خارج منطقة الجزاء بواسطة لياندرو باريديس وجدت أوسبينا في المرصاد.

د55- تحسّن ملحوظ في أداء الأرجنتين مع استحواذ جيد وتناقل للكرات حول منطقة الجزاء لم نرَه في الشوط الأول، خصوصا مع توظيف هجومي واضح للبديل دي بول.

د47- تسديدة هائلة من لياندرو باريديس من خارج منطقة الجزاء مرت بجوار القائم الأبمن لمرمى أوسبينا في أخطر ظهور أرجنتيني في اللقاء حتى اللحظات.

د46- خروج أنخل دي ماريا ودخول رودريغو دي بول.

د46- انطلاق الشوط الثاني

د45- انتهاء الشوط الاول بالتعادل السلبي بعد أداء باهت وعقيم وغير واضح المعالم أرجنتينيا مقابل تناقل كرات سلس لكولومبيا افتقد للتركيز في الجزء الأخير.

د35- الأرجنتين في مستوى هزيل لم تستطع خلاله صناعة فرصة واحدة فيما كولومبيا تقدم مستوى جيداً خصوصا مع النشيط كوادرادو الذي ساهم في سيطرة فريقه على وسط الميدان.

د16- أول فرصة خطيرة في المباراة لصالح كولومبيا ذهبت لركنية لم تثمر إثر تسديدة للبديل مارتينيز الذي تلقى تمريرة من فالكاو داخل المنطقة.

د15- مباراة تسير بوتيرة عالية واندفاع بدني من المنتخبين دون صناعة فرص خطرة في ظل الاستبسال من اللاعبين.

د1- انطلاق المباراة بين الأرجنتين وكولومبيا. 
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.