الجمعة 18 صفر / 18 أكتوبر 2019
09:34 ص بتوقيت الدوحة

بالتعاون مع نظيره العراقي والجمعية الوطنية الفرنسية

الهلال الأحمر القطري يعزز إمكانيات الإصحاح البيئي في الموصل

الدوحة- بوابة العرب

السبت، 15 يونيو 2019
جولة فريق الهلال الأحمر القطري
جولة فريق الهلال الأحمر القطري
نفذ الهلال الأحمر القطري من خلال بعثته التمثيلية في العراق مشروعاً لتعزيز قدرات وإمكانيات الإصحاح البيئي في مدينة الموصل بمحافظة نينوى شمالي العراق، حيث تم بالتعاون مع الهلال الأحمر العراقي والجمعية الوطنية الفرنسية إطلاق حملات لتوزيع أكياس النفايات البيئية على الدوائر الحكومية والمستشفيات والأسواق ومنازل المواطنين في عدة أحياء بالموصل.

تتمثل أهداف المشروع في إطلاق حملات نظافة وجمع قمامة للتخفيف من معاناة الفقراء والمحتاجين والنازحين الذين أنهكتهم ظروف الحرب، وتوفير الاحتياجات الأساسية التي تكفل لهم العيش الكريم، والمساعدة في توفير بيئة نظيفة خالية من الأمراض.

فعلى مدار أسبوعين، توزعت الفرق الميدانية للشركاء الثلاثة على أغلب أحياء المدينة لتغطي أكبر عدد ممكن من المستفيدين. وقد تم توزيع إجمالي 84,000 كيس نفايات لفائدة 16,900 أسرة تضم 84,030 مستفيداً من النازحين العراقيين داخل المخيمات وخارجها، وذلك بالنظر إلى الحاجة الماسة لمثل هذه المواد التي تعزز نظافة البيئة الداخلية للمجتمع، وتحمي الأهالي من انتشار الأمراض المعدية بسبب انتشار النفايات في الطرقات، وتخفف الأعباء المادية عن كاهل الأسر النازحة.

وانقسمت التوزيعات إلى عدة مراحل، فشملت المرحلة الأولى توزيع إجمالي 10,000 كيس نفايات على كليات وأقسام جامعة الموصل، ومنها كليات العلوم والهندسة والآثار والتربية الرياضية وعلوم الصيرفة، والأقسام الداخلية، ومصرف وحضانة الجامعة، وشؤون الطلاب، وشؤون الاتصالات، ومركز الحاسبات.

وفي مرحلة ثانية، تم توزيع إجمالي 10,000 كيس نفايات على كليات الآداب والإعلام وطب الأسنان والتربية والعلوم الإسلامية والمعلمين والتربية الأساسية والعلوم السياسية والقانون والتمريض والإدارة والاقتصاد والطب البيطري وهندسة النفط والتربية الخاصة وعلوم البيئة، وشعبة الحدائق.

وشملت المرحلة الثالثة توزيع 10,000 كيس نفايات في المعهد التقني بالموصل، وغطت التوزيعات كليات التقنية الإدارية والتقنية الهندسية وعمادتها، وأقسام الحاسبات والبناء والمختبرات العلمية والكهرباء والمساحة والأشعة والتخدير والميكانيكا والصناعات الكيماوية والنفطية، والأقسام الداخلية للطلاب والطالبات، والنادي الطلابي.

واستمرت المرحلة الرابعة في نفس المعهد، حيث تم توزيع 10,000 كيس نفايات على مختبرات صيانة الأجهزة الإلكترونية، وأقسام تقنيات أنظمة الحاسوب والميكنة الزراعية والنجارة والموارد المائية وإدارة المواد وإدارة المكتبات والإنتاج الحيواني وتقنية الموارد المائية وأجهزة السيطرة وأجهزة الطبيعة وإدارة المكتب، وعمادة المعهد، والنادي الطلابي، وشعبة شؤون الطلاب، ومدرجات الطلاب.

بعد ذلك، انطلقت فرق التوزيع لزيارة مستشفيات الموصل وتوزيع إجمالي 10,000 كيس نفايات، ومن بين المستشفيات المستفيدة مستشفى السلام التعليمي (الموقع البديل)، ومستشفى الخنساء، ومستشفى ابن سينا التعليمي، ومستشفى ابن الأثير للأطفال، وشعبة الإسعاف الفوري.

وإلى الدور والأسواق، وزعت كوادر الهلال الأحمر القطري إجمالي 10,000 كيس نفايات على المارة والباعة الجائلين، وشمل ذلك سوق كراج الكوير، وسوق النبي يونس، ومنطقة الجماسة، وسوق المالية دورة النبي. وفي الأحياء السكنية، تم توزيع 10,000 كيس نفايات في حي الزهراء، وحي التحرير، وحي القاهرة، وقطاع بلدية المثنى، وقطاع بلدية التحرير.

وانتقل الفريق إلى حي الرشيدية لتوزيع إجمالي 10,000 كيس نفايات في كلٍّ من سوق الروضة، والقطاعين الخامس والسادس، وشارع الصناعة، وقطاع بلدية الرشيدية. وفي حي الميثاق، تم توزيع 5,000 كيس نفايات بالدور والأسواق وقطاع البلدية. وأخيراً، تم توزيع 5,000 كيس نفايات في الدور والأسواق وقطاع البلدية بحي سومر.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.