الأحد 17 ربيع الثاني / 15 ديسمبر 2019
06:13 ص بتوقيت الدوحة

نجاحٌ جديدٌ يسجله ممثلي كلية الصيدلة في جامعة قطر

الدوحة- بوابة العرب

الأربعاء، 12 يونيو 2019
. - جانب من الملصق العلمي
. - جانب من الملصق العلمي
حققت إحدى أعضاء هيئة تدريس كلية الصيدلة في جامعة قطر؛ المركز الثاني في مسابقة أفضل ملصق بحثي المقام ضمن منتدى بحوث التعليم الطبي والمنظمة من قبل كلية طب وايل كورنيل في قطر.

وقدمت مساعدة عميد كلية الصيدلة لشؤون الطلبة ورئيسة لجنة التعليم الصحي المتداخل في التجمع الصحي بجامعة قطر د. آلاء العويسي ملصقًا بحثيًا بعنوان: "دراسة نوعية لتحليل مواقف وآراء الميسرين لأنشطة التعليم الصحي المتداخل في قطر في إدارة هذه الأنشطة". ونفذ المشروع كل من خريجة دكتور الصيدلة د. صبا شيخ علي وخريجة بكالوريس الصيدلة آية أبو ندا أثناء سنتهم الأخيرة في الكلية تحت إشراف د. آلاء العويسي وبالتعاون مع الأستاذ المشارك في كلية الصيدلة د. أحمد عويسو والمحاضر الإكلينيكي د. دانيل رانكي.

وهدفت الدراسة إلى استكشاف تجارب ومواقف الأساتذة المشاركين في إدارة الحلقات النقاشية من أنشطة التعليم الصحي المتداخل المقامة في قطر. كما سعت الدراسة إلى تحديد العوامل المساعدة والتحديات التي يواجهونها خلال تنفيذ فعاليات التعليم الصحي المتداخل.

توصلت الدراسة إلى أن المهارات، المعرفة، والمشاركة السابقة في أنشطة التعليم الصحي المتداخل كانت من أهم العوامل المساهمة في تحسين مشاركة كل من الطلاب والمنظمين في أنشطة التعليم الصحي المتداخل. في المقابل، تم التوصل إلى أن التسلسل الهرمي للمهن المختلفة وضغط العمل الواقع على الأساتذة هي من أهم التحديات المواجهة لأنشطة التعليم الصحي المتداخل.

استقطب المنتدى مشاركة واسعة لعدد كبير من الأكاديميين من التخصصات الصحية المختلفة ومقدمي الرعاية الصحية في قطر. كما وفر المؤتمر ساحة خصبة لتبادل المعرفة ولعرض أهم الابتكارات التعلمية الحديثة في مجال التدريس والتعليم الطبي.

 بالإضافة إلى الملصقات البحثية، شاركت د. آلاء العويسي بتقديم عرض شفوي بعنوان: "تحول الرعاية الصحية التعاونية في قطر-دروس مستفادة من تجربة لجنة التعليم الصحي المتداخل (2014-2018). ركز هذا العرض على بيان منهجية اللجنة في دمج التعليم الصحي المتداخل، كما احتوى على أهم الدروس المستفادة من تجربة اللجنة خلال الأربع سنوات. 

ومن جانبه علق عميد كلية الصيدلة د. محمد دياب على هذا الإنجاز قائلًا: "سطرت هذه الجائزة إنجازاً آخر يضاف إلى سلسلة إنجازات الكلية لهذا العام. إن قدرة طلبة وأعضاء هيئة تدريس كلية الصيدلة على المنافسة وحصد الجوائز في مختلف المحافل الدولية والإقليمية هي خير شاهد على مستواهم الرفيع ومهاراتهم المتقدمة. كما تعكس هذه الإنجازات سعي الكلية وجهودها في سبيل دعم التطوير المهني لكادرها التدريسي بما يتماشى مع رؤية قطر الوطنية للتنمية البشرية".

وفي هذا الصدد، قالت د. آلاء العويسي: "إن العمل على تطوير وتدريب منظمي فعاليات التعليم الصحي المتداخل لمثل هذه الأنشطة بالإضافة للتحضير الجيد للفعاليات وإعطاء التوجيهات اللازمة للمنظمين قبيل بدء الأنشطة هي ركائز أساسية وهامة لضمان نجاح أي فعالية للتعليم الصحي المتداخل. ولقد بينت نتائج أبحاثنا أن معظم المنظمين يقدرون مدى أهمية هذه الفعاليات في تهيئة طلاب التخصصات الصحية ليتمكنوا من العمل بشكل تعاوني مستقبلاً. كما أكدت النتائج على أهمية تدريب المنظمين والسماع منهم للتأكد من كفاءاتهم. إن من شأن هذه النتائج المساهمة في تطوير جودة التعليم الصحي المتداخل".

وقالت الطالبة صبا شيخ علي: "إنني فخورة بفوز ملصقنا البحثي بجائزة أفضل الملصقات البحثية في مؤتمر رفيع المستوى كمنتدى التعليم الطبي. وسيساهم مشروعنا في تطوير التعليم الصحي المتداخل في قطر، وسيؤدي ذلك مستقبلاً إلى تسهيل وتعزيز التعاون بين مختصي الرعاية الصحية لتقديم رعاية مثلى للمرضى. إنني ممتنة لمشرفي بحثنا لدعمهم وإرشادهم المستمر، كما أنني أود أن أتقدم بالشكر لكلية الصيدلة لمنحنا فرصاً عديدة للمساهمة في أبحاث علمية متنوعة".
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.