الأربعاء 13 ربيع الثاني / 11 ديسمبر 2019
07:58 ص بتوقيت الدوحة

غرفة قطر تروج لمشروعات القطاع الخاص ضمن مشاركتها في منتدى سانت بطرسبورغ الاقتصادي

سانت بطرسبورغ- قنا

الأربعاء، 12 يونيو 2019
غرفة قطر
غرفة قطر
استعرضت غرفة قطر عددا من الفرص والمشروعات الاستثمارية في القطاع الخاص، وذلك أثناء مشاركتها ضمن جناح دولة قطر في الدورة الـ 23 لمنتدى سانت بطرسبورغ الاقتصادي الدولي، الذي عقدت أعماله في مدينة سانت بطرسبورغ الروسية تحت شعار "إنشاء أجندة التنمية المستدامة". 

وعلى هامش المنتدى وقعت الغرفة اتفاقية تعاون مع مؤسسة "روس كونغرس" وهي الجهة المنظمة للمنتدى، حيث وقع الاتفاقية كل من المهندس علي بن عبداللطيف المسند عضو مجلس إدارة الغرفة ورئيس الجانب القطري في مجلس الأعمال القطري الروسي المشترك، والسيد ألكسندر ستوغليف الرئيس التنفيذي لمؤسسة روس كونغرس.

وبموجب الاتفاقية ستكون دولة قطر شريكا في منتدى سانت بطرسبورغ الاقتصادي الدولي بنسخته المقبلة التي ستعقد في شهر يونيو من العام المقبل، فيما حددت اتفاقية التعاون خططا للعمل المشترك لبناء روابط فعالة بين مجتمعات رجال الأعمال في البلدين. 

وأوضح المهندس علي بن عبداللطيف المسند أن الاتفاقية التي وقعتها الغرفة مع مؤسسة "روس كونغرس" حددت معالم العمل المشترك بين الطرفين في عدد من المجالات تشمل تنظيم الفعاليات الثنائية والمتعددة الأطراف، لا سيما المنتديات والمؤتمرات والموائد المستديرة واجتماعات العمل والمعارض والعروض التقديمية، منوها إلى أن انخراط دولة قطر في النسخة المقبلة من المنتدى في العام 2020، ستقتضي مشاركة واسعة من قطاعات الأعمال القطرية في نسخة المنتدى العام المقبل.

وقال المهندس المسند في تصريحات صحفية إن غرفة قطر سعت من خلال مشاركتها في منتدى سانت بطرسبورغ الاقتصادي الدولي لتعزيز علاقات التعاون بين القطاع الخاص القطري ونظيره الروسي، إضافة إلى استعراض المناخ الاستثماري الجاذب في دولة قطر والترويج للاقتصاد القطري بشكل عام ومشروعات القطاع الخاص على وجه الخصوص، فضلا عن الاطلاع على الفرص الاستثمارية المتاحة في روسيا وبحث إمكانية إقامة تحالفات بين رجال الأعمال القطريين ونظرائهم الروس لإقامة مشروعات مشتركة سواء في قطر أو روسيا.

وأشار إلى أن منتدى سانت بطرسبورغ الاقتصادي الدولي مثل فرصة لعقد لقاءات بين الغرفة ورجال أعمال من مختلف دول العالم، حيث يعد المنتدى منصة عالمية رائدة تجمع تحت مظلتها نخبة من صناع القرار والخبراء الاقتصاديين ورؤساء كبرى الشركات وممثلي أرباب الأعمال من مختلف دول العالم.

وشدد المسند على أهمية العلاقات التي تربط بين القطاع الخاص في دولة قطر وجمهورية روسيا الاتحادية، لافتا إلى أن التبادل التجاري بين البلدين سجل نموا بنسبة قياسية تزيد عن الضعفين في العام الماضي إذ بلغت قيمته نحو 1.1 مليار ريال مقابل 308 ملايين ريال في العام 2017 بارتفاع نسبته 240 بالمائة.

يشار إلى أن الجناح القطري في المنتدى ضم عدة جهات في الدولة من بينها وزارة المالية، ووزارة التجارة والصناعة، وغرفة قطر، ومجلس الأعمال القطري الروسي، وبنك قطر للتنمية، ومركز قطر للمال، وجهاز قطر للاستثمار، وهيئة المناطق الحرة، والخطوط الجوية القطرية، والمجلس الوطني للسياحة، واللجنة العليا للمشاريع والارث، والمنظمة الخليجية للبحث والتطوير، وواحة قطر للعلوم والتكنولوجيا، وجامعة قطر، وجامعة حمد بن خليفة.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.