الأربعاء 13 ربيع الثاني / 11 ديسمبر 2019
01:32 م بتوقيت الدوحة

استعداداً لـ «إكسبو 2021» في الدوحة

كوادر قطرية شابة تدير جناح «البلدية» في المعرض الدولي للبستنة

الدوحة - العرب

الأربعاء، 29 مايو 2019
كوادر قطرية شابة تدير جناح «البلدية» في المعرض الدولي للبستنة
كوادر قطرية شابة تدير جناح «البلدية» في المعرض الدولي للبستنة
يواصل جناح دولة قطر المشارك في المعرض الدولي للبستنة «إكسبو 2019» بالعاصمة الصينية بكين فعالياته بنجاح، حيث يتوافد يومياً لزيارته أكثر من 15 ألف زائر، وقد بلغ عدد الزوار منذ افتتاحه في التاسع والعشرين من أبريل الماضي أكثر من نصف مليون زائر، بالإضافة إلى زيارة العديد من كبار المسؤولين والشخصيات الصينية للجناح، وتفقد أقسامه المتنوعة.

ويقوم فريق من الكوادر القطرية الشابة من موظفي وزارة البلدية والبيئة بإدارة وتشغيل الجناح واستقبال الضيوف والزوار، حيث يتم تأهيلهم وتدريبهم استعداداً للمعرض الدولي للبستنة «إكسبو 2021» بالدوحة، ويضم الفريق كلاً من: السيد محمد الشاوي «بلدية الوكرة»، وخالد السندي «إدارة الحدائق العامة»، ومحمد عباس «بلدية الدوحة»، إضافة إلى مجموعات أخرى من الكوادر، سيقومون بإدارة المعرض بالتناوب حتى نهاية فعالياته.

وقال السيد محمد الشاوي، والذي يتولى مسؤولية إدارة جناح قطر في «إكسبو بكين» حتى أوائل يونيو المقبل، إن معظم زوار المعرض يحرصون على زيارة جناح قطر، لتميزه وكونه الأكبر من حيث المساحة بعد الجناح الصيني، وقد قامت بتصميمه المهندسة القطرية فاطمة فوزي، واستمد تصميمه من شجرة السدر التي لها ارتباط عميق بالمجتمع القطري، كما يحرص العديد من كبار الشخصيات مثل حكام المقاطعات وعمدة بكين ونائب الحاكم، على زيارة الجناح القطري.

ويعرض الجناح القطري في «إكسبو بكين 2019» تجربة دولة قطر في البستنة والزراعة والحلول الزراعية والتنمية الخضراء، إلى جانب استعراض تجربة قطر التنموية والعمرانية، وتعريف العالم بثقافة وتاريخ دولة قطر، واستعراض معالم رؤية «قطر الوطنية 2030»، فضلاً عن إبراز استعدادات قطر لاستضافة معرض البستنة الدولي في العام 2021، بالإضافة إلى الاستعداد لاستضافة بطولة كأس العالم لكرة القدم «قطر 2022».

ويستقطب جناح قطر أيضاً لزيارته الأطفال وطلاب المدارس، حيث يضم الجناح حديقة مخصصة للأطفال، وتشهد حديقة الأطفال بجناح دولة قطر في معرض «إكسبو بكين 2019»، إقبالاً كبيراً من الأطفال وطلاب المدارس، حيث يقوم المشرفون على الجناح من الكوادر القطرية بتوزيع الهدايا عليهم، وهي عبارة عن قصة وتلوين للأطفال عن زهرة الصحراء مترجمة للغة الصينية، وتي شيرتات «قطر 2022»، كما يتم توزيع التمر كضيافة يومية للزائرين.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.