الأربعاء 18 محرم / 18 سبتمبر 2019
04:00 ص بتوقيت الدوحة

أكاديمية قطر–الدوحة تحتفل بتخريج دفعة 2019

الدوحة - العرب

الإثنين، 27 مايو 2019
جانب من حفل التخرج
جانب من حفل التخرج
احتفلت أكاديمية قطر- الدوحة، التي تندرج تحت التعليم ما قبل الجامعي بمؤسسة قطر، بتخريج دفعة عام 2019، وذلك في حفل أُقيم في مركز قطر الوطني للمؤتمرات.

واحتفت الأكاديمية بتخريج 92 طالبًا، من بينهم 46 قطريًا، وبذلك يصل إجمالي عدد خريجي أكاديمية قطر – الدوحة إلى أكثر من 1000 خريج منذ تأسيسها.

وحضر الحفل عدد من القيادات في مؤسسة قطر، بمن فيهم ممثلي عن التعليم ما قبل الجامعي في المؤسسة، بالإضافة إلى أعضاء مجلس أمناء الأكاديمية، وأعضاء الهيئة الإدارية والتدريسية للأكاديمية، وأولياء الأمور.

ومن جانبه، ألقى السيد كوري كارسون، مدير الأكاديمية بالإنابة، كلمته إلى الخرّيجين، قائلًا: "نجتمع هنا الليلة في هذه الأمسية الخاصة، احتفاءً بالعمل الجاد والدؤوب والتفاني الذي أثمر عن وصول معدل النجاح لدينا إلى 100% وذلك في الفصل الدراسي للتخرج". وتابع "يعود الفضل في هذا الإنجاز بلا شك إلى الجهد الجماعي لطلابنا وتفانيهم وعزيمتهم، هذا إلى جانب جهودكم وجهود أعضاء هيئة التدريس وأولياء الأمور الذين عملوا بلا كلل حتى يصل طلابنا الخريجون من أولادكم إلى هذا المنعطف المهم في حياتهم الدراسية".

وأضاف كارسون: "نشكركم على جميع جهودكم المبذولة والجهود التي ستواصلون بذلها في جميع الأحوال لدعم طلابنا من الخريجين وتحفيزهم ليصلوا إلى أفضل مكانة ممكنة". كما شدد في كلمته قائلاً: "استعينوا بالإرث الذي تعلمتموه في أكاديمية قطر - الدوحة وأحملوه معكم إلى المستقبل، وساعدوا في تغيير عالمنا نحو الأفضل!".

من جهتها، أعربت الشيخة أسماء آل ثاني، مديرة إدارة التسويق والاتصال باللجنة الأولمبية القطرية، وإحدى خريجات أكاديمية قطر- الدوحة، عن فخرها واعتزازها بالتواجد في تخريج دفعة جديدة من طلاب الأكاديمية، قائلًة: "في الماضي كنت في مكانكم طالبة في أكاديمية قطر، أواجه تحدياتٍ وأحمل مشاعر وأحلام مشابهة لما تحملونه الآن، وفي حينها كنت أنتظر قدوم هذه اللحظة، لحظة التخرج من الدراسة للخروج إلى الحياة، فالحياة بدأت لتوها بالنسبة لكم، وها أنا الآن أمامكم أتيتكم لأشكر من أعطاني من بعد الله القدرة على الوقوف أمامكم من أساتذتي وأهلي وأصدقائي".

وأكدتالشيخة أسماء، وهي أول قطرية تتسلق جبل كليمنجارو، وكذلك أول قطرية تتزلج إلى أبعد نقطة في القطب الشمالي، على ضرورة الإصرار والمثابرة وإدارة الوقت بكفاءة لتحقيق الأهداف والطموحات، موضحة إنه بالعزم والإرادة تتحقق الأحلام، واختتمت كلمتها بتمنياتها للخريجين بمستقبل مزدهر، مشيرةً إلى أنهم جميعًا جزءًا من نهضة قطر.

كما ألقى الطالب الأول على الدفعة زياد ثامر خطّاب كلمته، قائلًا: "لقد حققنا جميعًا أشياء تستحق أن نفخر بها، ولكننا واجهنا أيضًا بعض التحديات، ولكننا في النهاية تجاوزناها؛ لنصل إلى هنا! أعتقد أن مفتاح النجاح هو أن نكون صادقين مع أنفسنا بشأن ما نفعله  بشكل صحيح أو خاطئ، وعلينا أن نتحمل المسوؤولية نحو ذلك، وأن نحسن أداءنا لنحقق أهدافنا".

وكجزء من الحفل، استمتع الحضور بمقطوعات موسيقية قدمتها أوركسترا قطر الفلهارمونية، عضو مؤسسة قطر.


التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.