الإثنين 16 محرم / 16 سبتمبر 2019
11:55 م بتوقيت الدوحة

تنطلق منافساته الأحد بمشاركة أبرز السائقين العالميين

ناصر العطية يتسلّح بالخبرة والطموح لرالي كازاخستان

الدوحة - العرب

الجمعة، 24 مايو 2019
ناصر العطية يتسلّح بالخبرة والطموح لرالي كازاخستان
ناصر العطية يتسلّح بالخبرة والطموح لرالي كازاخستان
يتأهب البطل العالمي ناصر صالح العطية لخوض منافسات رالي كازاخستان الدولي، ثالث جولات بطولة العالم للراليات الصحراوية الطويلة «كروس كانتري» للعام 2019، الذي سينطلق يوم الأحد المقبل ولمدة ستة أيام متتالية
يتطلع العطية لحصد اللقب والانفراد بصدارة بطولة العالم التي يتقاسمها الآن مع الفرنسي ستيفان بيترهانسل ولكل منهما 30 نقطة، وذلك أمام البرازيلي رينالدو فاريلا الثالث برصيد 26 نقطة والروسي فلاديمير فاسيلييف الرابع برصيد 24 نقطة، فيما يأتي السعودي يزيد الراجحي والإماراتي خالد القاسمي في المركز الخامس مناصفة برصيد 21 نقطة كما يسعى البطل القطري إلى استعادة اللقب العالمي للفئة الأقوى /تي 1/ الذي فقده الموسم الماضي لصالح البولندي ياكوب برزيجونسكي، ومن ثم تحقيق إلى اللقب السادس في تاريخه.
وسيكون العطية في مهمة صعبة برالي كازاخستان، إذ يأمل الفوز من أجل حصد 30 نقطة واستعادة الصدارة، فبعد فوزه بلقب الجولة الأولى التي أقيمت في قطر غاب عن المشاركة في الجولة الثانية التي أقيمت أبوظبي.
ويواجه السائق القطري منافسة شرسة على لقب الرالي من أبرز السائقين العالميين، وفي مقدمتهم الفرنسي ستيفان بيترهانسل، البولندي ياكوب برزيجونسكي والروسي فلاديمير فاسيلييف والتشيكي مارتن بروكوب .
وبجانب العطية يشارك السائق القطري الآخر محمد المير في منافسات رالي كازاخستان ضمن فئة /تي 2/ ، حيث يسعى هو الأخر لتحقيق الفوز ومواصلة تصدره للترتيب العام بعد فوزه في الجولتين الأولى في قطر والثانية في أبوظبي.
التسلح بالخبرة
أكد البطل العالمي ناصر بن صالح العطية على كامل جاهزيته لخوض غمار رالي كازاخستان الدولي والذي يمثل الجولة الثالثة من بطولة كأس العالم للراليات الصحراوية للمسافات الطويلة (الكروس كانتري ) 2019 .
وأضاف: «رغم عدم مشاركتي في رالي أبوظبي الصحراوي لكنني مازلت محافظاً على الصدارة برصيد (30) نقطة، لأن أغلب المشاركين في الجولة الأولى بقطر خرجوا من الرالي ، لذا ستكون المنافسة قوية ومثيرة بيني وبين الفرنسي استيفان بيتر هانسل الذي فاز بالمركز الأول في أبوظبي». وقال « لديّ الخبرة والدراية برالي كازاخستان وأعرف مسار الرالي وتضاريس المنطقة حيث شاركت مرتين فزت بالبطولة ، وخرجت في الثانية بسبب مشاكل في السيارة ، وهذا العام سأبذل قصارى جهدي من أجل الفوز بلقب الرالي وتصدر البطولة رغم صعوبته وقوة المشاركين ، و ستبقى الجولة الأخيرة التي يستضيفها المغرب في اكتوبر القادم ورالي المغرب يعتبر من أقوى وأصعب الراليات «.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.