الأربعاء 22 شوال / 26 يونيو 2019
08:40 ص بتوقيت الدوحة

اليوم في العاصمة الأوزبكية طشقند

الريان في مواجهة آسيوية أخيرة أمام لوكوموتيف

موفد لجنة الإعلام الرياضي

الثلاثاء، 21 مايو 2019
الريان في مواجهة آسيوية أخيرة أمام لوكوموتيف
الريان في مواجهة آسيوية أخيرة أمام لوكوموتيف
يستضيف لوكوموتيف الأوزبكي نادي الريان، في المباراة التي ستقام في الخامسة مساء اليوم بتوقيت طشقند -الثالثة عصراً بتوقيت الدوحة- وذلك في اللقاء الذي سيقام على استاد لوكوموتيف ضمن منافسات الجولة الأخيرة من المجموعة الثانية بدوري أبطال آسيا، وبالرغم من كون المباراة تحصيل حاصل بعد خروج الفريقين من البطولة، وعدم تأهل أي منهما للدور الثاني، فإن الهدف الذي يسعى إليه الريان من هذه المواجهة هو تحقيق فوز معنوي، وتقديم أداء جيد في المباراة الأخيرة للفريق بالبطولة الآسيوية، وهو الأمر نفسه الذي يسعى إليه أصحاب الأرض، مما يجعل التوقعات تشير إلى أن المباراة ستكون مفتوحة، وسيغلب الطابع الهجومي على مجريات اللقاء من اللحظة الأولى، حيث يسعى كل فريق إلى مصالحة جماهيره بفوز شرفي ومعنوي في المباراة الأخيرة هذا الموسم، وجدير بالذكر أن مواجهة الفريق الأوزبكي على أرضه ووسط جماهيره ليست بالأمر السهل، خاصة وأنه قدم عروضاً قوية للغاية في جميع المباريات التي خاضها على ملعبه، وتغلب على منافسين أقوياء أبرزهم فريق الوحدة الإماراتي متصدر المجموعة، وهو ما سيجعل المباراة ليست سهلة على الفريق الرياني، ولكن في ظل الإصرار على تحقيق نتيجة إيجابية من جانب الرهيب، فإن المباراة ستكون مفتوحة على الاحتمالات كافة.
أكد البرازيلي سوزا -مدرب الريان- خلال المؤتمر الصحافي الخاص بمباراة الريان ولوكوموتيف الأوزبكي، على أن المباراة ستكون بمثابة مباراة ودية نظراً لخروج الفريقين، وعدم التأهل للدور الثاني من دوري أبطال آسيا.
وأضاف: نسعى لإنهاء البطولة الآسيوية بأفضل صورة، وهو ما سيجعلنا نعمل من أجل تحقيق الفوز في المباراة الختامية لنا هذا الموسم، فتحقيق الثلاث نقاط ستكون له أهمية كبيرة من الناحية المعنوية للفريق وللاعبين بشكل عام.
من جانبه، أكد عبدالعزيز فهد -حارس الريان- على أن فريقه يسعى للفوز على فريق لوكوموتيف الأوزبكي في آخر مباراة بالبطولة الآسيوية، مشيراً إلى أن الفريق جاء من قطر من أجل الفوز والعودة بالثلاث نقاط.
وأضاف: على الرغم من أن نتيجة المباراة لن يكون لها تأثير بعد خروج الفريقين، فإن الفوز فيها سيكون دافعاً معنوياً كبيراً بالنسبة لنا كلاعبين، وهو ما نسعى إليه.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.