الأحد 16 ذو الحجة / 18 أغسطس 2019
02:21 م بتوقيت الدوحة

المدير الرياضي في القلعة السداوية يتحدث عن النهائي

محمد غلام: عيال الزعيم يكتبون تاريخاً جديداً

علاء الدين قريعة

الخميس، 16 مايو 2019
محمد غلام: عيال الزعيم يكتبون تاريخاً جديداً
محمد غلام: عيال الزعيم يكتبون تاريخاً جديداً
اعتبر محمد غلام -المدير الرياضي في نادي السد- أن الزعيم له صولاته وجولاته في أغلى البطولات، ودائماً ما يكون رقماً صعباً بحكم أنه أكثر فريق وصل إلى المباراة النهائية على مدار تاريخ البطولة منذ انطلاقتها. وأضاف غلام في حديثه عشية النهائي: «نبارك للفريقين وصولهما إلى النهائي على الملعب المونديالي، وكان من المتوقع وصولهما، خاصة بعد عروضهما الجيدة والمستقرة في الآونة الأخيرة؛ كون السد بطل الدوري، والدحيل الوصيف، وهما من طينة الفرق الآسيوية، ونجحا في الوصول إلى ثمن النهائي، وطموحهما كبير في دوري الأبطال».
وتابع غلام: «السد لديه طموح من أجل أن يتوّج الموسم في أجمل لقطة بتسلّم الكأس الغالية من حضرة صاحب السمو أمير البلاد المفدى، ونتمنى أن نفعلها في الوكرة ونختمها في هذه اللقطة. ونريد أن يكون خير ختام لمشوار المدرب البرتغالي مانويل فيريرا، الذي قاد الفريق إلى النهائي الثالث وتُوّج باللقب في مناسبة واحدة، ونأمل أن يكرر السيناريو للمرة الثانية. وهذه حفلة الموسم لكل العائلة السداوية التي ستعيش على فرحة أغلى الكؤوس حتى بداية الموسم الجديد، ونتمنى أن نحقق هذه البطولة الغالية على قلوب السداوية. كما أن الجميع يعرف أن السد متمرس فيها، ووصل إلى النهائي في مناسبات عديدة، ونريد أن نكتب تاريخاً جديداً للسد على ملعب الوكرة».
وعن المواجهات الخاصة بين الفريقين، يقول غلام: «دائماً لقاءات السد والدحيل لها طابع قوي، والندّية سمة واضحة، ومستوى الكرة القطرية يتلخص في هذين الفريقين الكبيرين، وهما الآن يسيطران على المشهد في السنوات الأخيرة بعد أن كان العربي وقطر والغرافة في الواجهة من قبل، ولكن السد لم يتغير وبقي ثابتاً في كل السنوات، وهدفنا أن نحمل الكأس الغالية ونضمها إلى خزائننا».
وعن رحيل فيريرا ووداع تشافي، يضيف غلام: «في المباراة المقبلة سيودّع السد حقبة فيريرا وتشافي، وسيفتقد قائداً داخل الملعب وقائداً خارج الملعب، والكل يعرف أن تشافي هيرنانديز ترك بصمات كبيرة وأمتع جمهور السد وكان إضافة كبيرة للدوري، ومستواه لم يتغير بعد رحيله عن برشلونة. والمدرب فيريرا ليس فقط مدرباً، وهو على مستوى عالٍ ولديه فكر مختلف، وتعلّمنا منه كثيراً، وأي مدرب يتعاقد معه السد يسعى للاستفادة منه في شتى الوسائل، ونتمنى له التوفيق في رحلته التدريبية المقبلة. والسد لا يعتمد على الأسماء، وقامات رياضية حضرت إلى السد والنادي بقي في القمة دائماً». وعن دور الجمهور السداوي، قال غلام: «نريد أن نشكر جمهور السد الذي أثلج صدورنا بحضوره ووقوفه مع الفريق وبهرنا في نصف النهائي، ونتمنى أن يواصلوا الوقوف إلى جانبنا. وأعتقد أن هناك ابتهالات خاصة يحضّرونها لوداع فيريرا وتشافي. ونحن نعد جمهورنا بالثنائية، وأرى الإصرار في عيون جميع لاعبي السد، وهم يمثّلون النسبة الأكبر في المنتخب، ويريدون أن يتوّجوا الموسم في أفضل سنواتهم الرياضية».
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.