الإثنين 24 جمادى الأولى / 20 يناير 2020
06:25 م بتوقيت الدوحة

سانشيز يكشف عن خارطة الاستعداد لكوبا أمريكا ومواجهة البرازيل وديا

الدوحة - قنا

الثلاثاء، 14 مايو 2019
فيليكس سانشيز
فيليكس سانشيز
أكد الإسباني فيليكس سانشيز مدرب المنتخب القطري الأول لكرة القدم أن المنتخب يواصل تحضيراته الجدية المتواصلة استعداد لبطولة كوبا أمريكا 2019، وايضا استعداده للمواجهة الدولية الودية أمام المنتخب البرازيلي يوم 5 يونيو المقبل. 
جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقده اليوم، في إدارة المنتخبات الوطنية كشف خلاله عن البرنامج الاعدادي للمنتخب القطري، واستعداد المنتخب لمواجهة المنتخب البرازيلي وديا، وأيضا المعسكر الإعدادي الخارجي والذي يأتي قبيل مشاركة المنتخب في بطولة كوبا أمريكا 2019 .
وكشف سانشيز عن القائمة الأولية للمنتخب القطري التي ستدخل معسكري التحضير للبطولة الأمريكية الجنوبية التي يسجل فيها المنتخب الظهور التاريخي الأول بعد الدعوة التي وجهت له من قبل اتحاد /الكونميبول/.
وكانت إدارة المنتخبات قد أعلنت عن سفر بعثة المنتخب الوطني إلى المعسكر الأول في تكساس بالولايات المتحدة الأمريكية على دفعتين، حيث تغادر الدفعة الأولى عقب نهاية كأس سمو الأمير مباشرة، فيما تلتحق الدفعة الثانية عقب خوض أندية السد والدحيل والريان الجولة الأخيرة من منافسات دور المجموعات من دوري أبطال آسيا، على أن يستمر المعسكر في تكساس حتى الثلاثين من شهر مايو الجاري موعد السفر إلى البرازيل لخوض المعسكر الثاني الذي يتضمن مواجهتين وديتين تحضيريتين أمام منتخب البرازيل يوم الخامس من يونيو المقبل في مدينة برازيليا، والثانية يوم التاسع من يونيو أمام أحد الأندية البرازيلية.
وقال مدرب المنتخب القطري ، "لقد بدأنا مرحلة الإعداد والتحضير مباشرة بعد انتهاء كأس آسيا، باللاعبين المتوفرين والمتاحين، خاصة أن معظم اللاعبين يشاركون مع أنديتهم سواء في مباريات كأس سمو الأمير أو في مسابقة دوري أبطال آسيا لكرة القدم، وبعد إسدال الستار على نهائي الكأس سينضم كل اللاعبين إلى التدريبات من أجل التركيز أكثر قبل انطلاق بطولة كوبا أمريكا" .
وأضاف، "سننتظم في معسكر تدريبي قصير بعد تسريح اللاعبين، ثم السفر إلى الولايات المتحدة الأمريكية للانتظام في معسكر إعدادي خارجي قبل مواجهة البرازيل وديا في الخامس من يونيو القادم في أول مباراة إعدادية لنا، الكل يعلم مدى أهمية هذه المواجهة خاصة أننا ستلعب أمام فريق يضم أبرز لاعبي العالم، ثم سنخوض مباراتين أخيرتين ضمن برنامجنا الإعدادي قبل ضربة البداية في كوبا أمريكا 2019 بالبرازيل".
وبين مدرب المنتخب القطري بقوله "جميعنا ينتظر انطلاق هذه البطولة المهمة والكبيرة والتي تتيح لنا كجهاز فني الوقوف على إمكانيات اللاعبين ومدى جهوزيتهم، كما أنها تمثل فرصة جديدة للاحتكاك بمدارس كروية مختلفة، تتميز بالمهارة والصلابة وأساليب لعب مختلفة... اللاعبون عازمون على الظهور بشكل مثالي من أجل تشريف صورة قطر".
وبخصوص قائمة اللاعبين الذين سيتم توجيه الدعوة لهم، أوضح المدرب أنه في مرحلة أولى يجب تقديم قائمة تضم 40 لاعبا، أما بالنسبة للقائمة النهائية فهي ستضم 23 لاعبا وسيتم تقديمها للجنة المنظمة لكوبا أمريكا.
وقال "نحن حاليا في انتظار انتهاء مباراة نهائي كأس سمو الأمير لكرة القدم للوقف أكثر على الحالة البدنية للاعبين والمصابين على غرار بسام الراوي الذي سيخضع للكشوفات وبعدها بأيام سنحدد جاهزيته للبطولة" .
وأكد أن الموسم كان طويلا وشاقا بالنسبة للاعبين والإصابات واردة الحدوث مضيفاً ،" علينا الانتظار والتريث أكثر للنظر في التقارير الطبية والتي على ضوئها سنعرف مدى استشفاء المصابين".
وأشار سانشيز إلى أن المنتخب سيلعب مباراة ودية في ريو دي جانيرو مع أحد الأندية البرازيلية وستكون مغلقة عن وسائل الإعلام من أجل منح الفرصة لعدد ممكن من اللاعبين واختبارهم، واختبار الخطط التكتيكية والهجومية والدفاعية.
وبخصوص مشاركة المنتخب القطري في البطولة كبطل لكأس آسيا، قال المدرب الإسباني فيليكس سانشيز "إن المنتخب قدم أداء مشرفا ونحن سعداء بهذا المستوى وبحصدنا للكأس والعودة بها لقطر"، مضيفاً أن التواجد في /كوبا أمريكا/ سيكون مشرفاً ونحن عاقدون العزم على الظهور بشكل أفضل.
وأكد أن هذه المرة الأولى التي سيشارك فيها منتخب دولة قطر خارجيا في مثل هذه البطولات واللعب مع منتخبات أمريكا اللاتينية الأمر الذي يستدعي منا أن نكون في قمة الجاهزية لأن لكل منتخب مستواه وأسلوبه، ويتعين علينا أن نجاري النسق العالي لهذه المنتخبات.
وأبرز سانشيز أن البطولة لها العديد من الفوائد الإيجابية بالنسبة للمنتخب، منها اكتشاف كيفية منافسة هذه المنتخبات رفيعة المستوى التي تحتل المراتب الأولى على سلم ترتيب منتخبات الفيفا.
وأثنى سانشيز على لاعبي المنتخب القطري الأول الذين يعرفهم معرفة جيدة بحكم تواجده منذ مجيئه مع منتخبي الشباب والأولمبي، معبراً عن سعادته لما وصل إليه هؤلاء اللاعبون من مستوى متميز، معتبراً أنه مؤشر إيجابي بأننا نسير على المسار الصحيح، وقال إن "هؤلاء اللاعبين محظوظون لأنهم ترعرعوا وتربوا داخل منشأة ذات طراز عالمي وتحمل اسم أكاديمية اسباير" .
وشدد سانشيز على ضرورة الاستفادة من البنية التحتية والمرافق المتميزة التي تمتلكها دولة قطر، إضافة إلى وجود إدارة طبية على أعلى مستوى وهي "اسبيتار"، مؤكدا أن كل هذه العوامل مسخرة لخدمة المنتخب وتوفير كل سبل الراحة للاعبين .
وتوجه بالشكر للاتحاد القطري، بجميع أعضائه ومنتسبيه وعلى رأسهم سعادة الشيخ حمد بن خليفة بن أحمد آل ثاني رئيس الاتحاد، لما قدموه له من دعم وتسهيلات، وعبر عن امتنانه بعد تمديد عقده إلى غاية 2022 .
وبخصوص اللاعبين الجدد الذين سيلتحقون بقائمة المنتخب، أكد سانشيز أن هناك بعض اللاعبين الذي لم يتواجدوا سابقا وخلال الأشهر الماضية، مثل عبد العزيز الأنصاري من الخريطيات وأيضا لاعب من النادي العربي، سيسافرون إلى معسكر المنتخب الخارجي لاختيار من يصلح منهم . 
وأشار سانشيز إلى أن معظم اللاعبين في تشكلية المنتخب هم من ناديي السد والدحيل الذين لعبوا مباريات كثيرة هذا الموسم، وأعرب عن اعتقاده بأنهم عازمون على الظهور بالشكل المثالي في هذه البطولة العالمية بعقلية احترافية.
وقال "سنقدم لائحة تضم 26 لاعبا للجنة المنظمة ثم ستكون هناك قائمة نهائية تضم 23 لاعبا وستنتظر إلى حين اقتراب البطولة للتأكد أكثر من سلامة المصابين لدينا".
وأوضح مدرب العنابي، أن ودية البرازيل تمثل تحديا كبيرا وهي تجربة مفيدة في مواجهة المنتخبات الكبيرة، لأنها تمتلك أسماء كبيرة وعلى رأسها نيمار أفضل لاعبي العالم، ويحدونا الأمل من أجل المرور للدور المقبل 
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.