الثلاثاء 16 رمضان / 21 مايو 2019
04:15 م بتوقيت الدوحة

جامعة تكساس تحتفل بوصول خريجيها إلى 1000 مهندس

الدوحة - قنا

الجمعة، 10 مايو 2019
جامعة تكساس إي آند إم في قطر
جامعة تكساس إي آند إم في قطر
 احتفلت جامعة تكساس إي آند إم في قطر اليوم، بتخريج دفعة جديدة من طلابها ليصل عدد خريجيها إلى 1000 مهندس منذ افتتاحها في المدينة التعليمية.

وتخرج هذا العام أكثر من 100 طالب حاصلين على بكالوريوس في الهندسة الكيميائية والهندسة الكهربائية والهندسة الميكانيكية وهندسة البترول، وماجستير في العلوم وماجستير في الهندسة الكيميائية، وبهذا وصل عدد خريجي الجامعة في قطر إلى 1,056 مهندسا، 42.8 بالمئة منهم قطريون.

وخلال الحفل، منحت جامعة تكساس إي آند إم، سعادة الدكتور محمد بن صالح السادة درجة الدكتوراه الفخرية في العلوم الإنسانية تقديراً لإنجازاته ودعمه الكبير للجامعة وفرعها في قطر.

وبهذه المناسبة أعرب سعادة الدكتور السادة عن سعادته بهذه الدرجة الفخرية من جامعة "تكساس"، وقال إن جهود جامعة تكساس تصب بشكل مباشر في دعم ركائز رؤية قطر الوطنية 2030، مشيدا في الوقت ذاته بكل ما تبذله الجامعة من جهود لتترك أثرها الإيجابي على دولة قطر والمنطقة ككل من خلال القيم النبيلة للتعليم.

من جانبه قال السيد حسن الذوادي، الأمين العام للجنة العليا للمشاريع والإرث، ضيف شرف الحفل "إن قطر ملتزمة بالاستمرار في الاستثمار في جيل الشباب، ويتضح ذلك جلياً في قصص النجاح التي تشهدها المدينة التعليمية وخريجي جامعة تكساس إي آند إم.. معربا عن سعادته بأن يكون ضيف شرف حفل تخرج دفعة 2019.

في الإطار ذاته أوضح الدكتور سيزار مالافي، عميد جامعة تكساس إي أند أم في قطر، خلال الاحتفالية أن الجامعة من خلال شراكتها مع مؤسسة قطر، تتولى مهمة تعليم المهندسين من الطراز العالمي بغية تلبية الطلب المتزايد على الخبرات الفنية ورأس المال البشري ضمن قوة عاملة تشهد قدراً كبيراً ومتماثلاً من التنوع والتسارع.

وأضاف "لقد حافظنا على التزامنا بهذه المهمة على امتداد الأعوام الـ 16 الماضية، حيث انطلقت أولى صفوفنا في المدينة التعليمية في سبتمبر لعام 2003 مع 29 طالباً فقط. ومنذ ذلك الحين، تزايدت أعداد الطلاب لدينا لتصل إلى أكثر من 500 طالب هندسة، مع منح الجامعة حتى يومنا هذا لأكثر من 1,050 شهادة في مجالات الهندسة. وما كان لهذه الرحلة المدهشة، وقصص النجاح الكثيرة التي صاحبتها، أن تكون ممكنة لولا التزام مؤسسة قطر بتعزيز التعليم والتنوع الفكري".
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.