الإثنين 01 جمادى الثانية / 27 يناير 2020
04:16 م بتوقيت الدوحة

حاضنة قطر للأعمال تختتم الفوج الأول من برنامج التصنيع الانسيابي

الدوحة- بوابة العرب

السبت، 04 مايو 2019
صورة جماعية
صورة جماعية
أختتمت حاضنة قطر للأعمال، بنجاح، الفوج الأول من برنامج التصنيع الانسيابي عقب حفل أقيم في فندق فورسيزونز الدوحة. واستقطب البرنامج، الأول من نوعه في قطر، العديد من الشركات الناشئة الواعدة وشركات التصنيع سريعة النمو التي شاركت في ورش العمل العملية وجلسات التطوير.

تم تصميم برنامج التصنيع الانسيابي لتطوير وبناء قدرات الشركات القائمة والشركات الناشئة التي تقوم حاليا بتصنيع أو تهدف لتصنيع المنتجات والسلع في قطر. ويتم تدريب المشاركين في البرنامج على تطوير أفكارهم من خلال الاستفادة من الأفكار القيّمة التي يقدمها الخبراء والشركاء الدوليون، فيما تواصل حاضنة قطر للأعمال تقديم محتوى عالمي المستوى وثيق الصلة بالسوق المحلي.

وقد تزوَّدَ رواد الأعمال وأصحاب الأعمال خلال هذا البرنامج بمفهوم شامل وعملي حول عملية التصنيع الشاملة من خلال سلسلة من الجلسات العملية التي تعتمد على منهج الانسيابية. ويمكن الآن لخريجي البرنامج نقل معارفهم ومهاراتهم لتمكين الأفراد الموجودين حاليًا في قطاع الصناعة والتصنيع، حيث يمهدون الطريق لقيادة التغيير ضمن القطاع في قطر. كما يغادر خريجو البرنامج بالمهارات والمعرفة لتوسيع نطاق عملياتهم بكفاءة ونموها لتصل إلى المرحلة التالية من دورة الإنتاج.

وبهذه المناسبة، قال السيد حمد القحطاني، المدير العام لحاضنة قطر للأعمال: "تحرص حاضنة قطر للأعمال على تعزيز مكانتها باعتبارها حاضنة قادرة على توفير البرامج المخصصة والدعم اللازمين للمواهب الفريدة لتحقيق أقصى إمكاناتها في المجال الذي ترغب فيه. ويتمثل طموح الحاضنة ورؤيتها طويلة الأجل في امكانية تعزيز القطاع الصناعي القطري والارتقاء به من خلال برنامج التصنيع الانسيابي".

وأضاف: "أود أن أتوجه بالتهنئة للمشاركين في الفوج الأول من برنامج التصنيع الانسيابي على جهودهم الحثيثة والتزامهم طوال الأسابيع الخمسة الماضية."

يشار إلى أن لجنة التحكيم اختارت، خلال الحدث، الفرق الثلاث الأفضل أداءً من الفوج الأول لبرنامج التصنيع الانسيابي. وقد فازت هذه الشركات برحلة تعليمية وتدريبية حصرية إلى اليابان، حيث تسعى الحاضنة لمكافأة الطموح بخبرات تعليمية فريدة من نوعها.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.