الأربعاء 21 ذو القعدة / 24 يوليه 2019
06:20 ص بتوقيت الدوحة

وزارة الأوقاف تعلن عن برامجها وفعالياتها خلال شهر رمضان

الدوحة - قنا

الثلاثاء، 30 أبريل 2019
صورة من أحد مساجد وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية
صورة من أحد مساجد وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية
أعلنت وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية عن تنظيم عدد من البرامج والفعاليات في مختلف مناطق الدولة في إطار استعداداتها لاستقبال شهر رمضان الفضيل.

وأكد السيد محمد بن حمد الكواري مدير إدارة المساجد بوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، خلال مؤتمر صحفي عقد اليوم بهذه المناسبة، على جاهزية المساجد في الدولة لاستقبال عموم المصلين خلال الشهر الفضيل، معلنا أنه قد تم خلال الفترة من بداية عام 2018 وحتى منتصف شهر إبريل من العام الجاري 2019 استلام 88 مسجدا جديدا، فضلا عن أن هناك 67 قطعة أرض تم تخصيصها من الدولة لبناء مساجد عليها، وكذلك تم تسلم وترقيم 104 بيوت أئمة و4 مراكز تحفيظ.

وأفاد بأنه تم تكليف 50 متعاونا من المقيمين للإمامة بالمساجد، وتغطية 100 مسجد ومصلى للمؤسسات من وزارات ومساجد خاصة بالأئمة لشهر رمضان فقط، ومبينا أن عدد الأئمة القطريين بلغ 147 إماما وعدد الأئمة غير القطريين 906 أئمة، فيما بلغ عدد المؤذنين 1631 مؤذنا، وعدد الخطباء القطريين الفعليين 72 خطيبا وعدد الأئمة القطريين الفعليين 126 إماما.

وأشار السيد الكواري، إلى أن الوزارة طرحت 15 مناقصة نظافة لنحو 1091 مسجدا بتكلفة تتجاوز 115 مليون ريال، وتم فيها مراعاة توفير عاملات نظافة لمصليات النساء.

وشدد على أن قسم الرقابة بالوزارة يقوم عن طريق الإشراف الميداني بمتابعة المساجد بالدولة، وذلك لنقل الملاحظات الفنية أو الإدارية واستقبال الشكاوى الواردة من الجمهور إلى قسم رقابة المساجد وإحالتها لجهة الاختصاص واستقبال المجلات الحائطية وجداول الدروس والمناسبات والبرامج الدينية من الجهات الأخرى، والتنسيق في عملية توزيعها على المساجد عن طريق المراقبين.

وبشأن مسجد الإمام محمد بن عبدالوهاب، أوضح أن الجامع سيكون به هذا العام أصوات جديدة من الشباب القطريين المميزين، وذلك في إطار الحرص على أن يكون جامع الإمام مميزا بأصوات ندية ومبشرة بالخير.

من جانبه، تحدث سعادة الدكتور الشيخ خالد بن محمد آل ثاني، مدير عام الإدارة العامة للأوقاف بوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، عن فعاليات الإدارة العامة للأوقاف خلال الشهر الفضيل.. مبينا أنها تتميز بالتعدد والتنوع، حيث يتم من خلالها مد جسور التواصل مع الشركاء في المجتمع تحقيقا لشعار "الوقف شراكة مجتمعية"، ملخصا سعادته بعض أهم الفعاليات خلال الشهر الفضيل بحسب المصارف الوقفية.

ولفت سعادته إلى أنه يبرز من خلال المصرف الوقفي للبر والتقوى، مشروع إفطار صائم الذي يغطي 12 منطقة بطاقة استيعابية تبلغ أكثر من 358 ألف صائم، وأيضا هناك المصرف الوقفي للقرآن والسنة، وهناك عدد من المشاريع التي ستتم في إطاره خلال شهر رمضان الكريم كالمراجعات الأخيرة لمصحف قطر، ومسابقتان عالميتان للقرآن الكريم واحدة للأطفال والثانية للقراء.

وأوضح سعادته أنه سيتم من خلال المصرف الوقفي للتنمية العلمية والثقافية، تنظيم عدد من المشاريع من أهمها افتتاح مدرسة إحسان الوقفية بشكل رسمي والتي يدرس بها أكثر من 300 طالب إضافة لدعم مدارس ذوي الإعاقة، مشيرا إلى المصرف الوقفي للأسرة والطفولة باعتباره من المصارف التي تأخذ حيزا كبيرا من نشاطات الإدارة، وأنه من أهم فعالياته في شهر رمضان المبارك الوصول إلى اللمسات الأخيرة لتوقيع مذكرة تفاهم مع إدارة الضمان الاجتماعي بوزارة التنمية الإدارية والعمل والشؤون الاجتماعية.

كما أوضح سعادته أنه سيتم من خلال المصرف الوقفي للرعاية الصحية، دعم عدد من الجهات ومنها الجمعية القطرية لذوي الاحتياجات الخاصة، والجمعية القطرية للسكري، إضافة لحلقات برنامج "ذخر" عبر إذاعة القرآن الكريم، وإطلاق تطبيق الإدارة العامة للأوقاف على الجوال، ويشتمل على العديد من الخدمات لمن يرغب في الوقف والواقفين والمستفيدين من الخدمات الوقفية، وكذلك من المقرر أن يتم في إطار المشاريع الوقفية أيضا افتتاح عمارة وقفية جديدة وسيعود ريعها إلى الأنشطة الوقفية.

بدوره، أوضح السيد جاسم بن محمد الكبيسي مدير إدارة صندوق الزكاة بوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، أن خطة صندوق الزكاة لشهر رمضان الفضيل ستشتمل على عدد من الإجراءات منها القيام من خلال مشاريع قسم خدمات الزكاة بتنفيذ برنامج توعوي بفريضة الزكاة للمناطق الخارجية، والتوعية بفريضة الزكاة وتنفيذ دورة فقه الزكاة السنوية التي تستهدف توعية العامة بفريضة الزكاة وأحكامها، ومن المتوقع أن يلتحق بها ما يزيد عن 100 مشارك، لافتا إلى أن شعبة البحوث والدراسات في قسم خدمات الزكاة تقوم باستلام الميزانيات من الشركات وحساب زكاتها بالمجان.

وبشأن المشاريع التي يقوم بها قسم مصارف الزكاة خلال شهر رمضان الفضيل، أفاد السيد الكبيسي بأن القسم يقوم بتنفيذ مشروع سلة الخير خلال شهر شعبان قُبيل شهر رمضان بعدد مستفيدين (4450) مستفيدا، ومشروع مساعدة عيد الفطر قبل عيد الفطر بأسبوعين بعدد مستفيدين (3500)، ومشروع زكاة الفطر في الأسبوع الأخير من شهر رمضان بعدد مستفيدين (1450) وحسب الوفر في البند، وكذلك ستتعاون إدارة الصندوق مع هيئة شؤون القاصرين وإدارة الضمان الاجتماعي في دعم المستفيدين من قبلهم وإدراجهم ضمن مشروع سلة الخير، متوقعا أن يستفيد من جميع هذه المشاريع عدد (9400) أسرة.

كما تطرق السيد مال الله عبدالرحمن الجابر مدير إدارة الدعوة والإرشاد الديني بوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، إلى الدور الذي من المقرر أن تقوم به إدارة الدعوة خلال شهر رمضان الفضيل.. مبينا أنها تشتمل على برامج متعلقة بقسم القرآن وعلومه وسيتم فيها تنظيم برنامج مهرجان الصائم الصغير التاسع الذي يهدف إلى غرس القيم التربوية لدى الطلاب وتعريفهم بشعيرة الصيام وآدابه وأحكامه، وتنظيم الحفل السنوي لقسم القرآن الكريم عن برامج وأنشطة القسم التي تم تنفيذها خلال العام 2018 ، والهادف لتكريم الطلاب المتفوقين والموظفين خلال العام السابق، ومشروع مائدة القرآن، ورحلة لطلاب حلقات الإتقان والأداء والتي تشمل إفطارا جماعيا وصلاة تراويح وبرنامجا علميا ترفيهيا هادفا.

وفيما يتعلق بالدور الذي سيقوم به قسم الإرشاد الديني، أوضح السيد الجابر أن البرنامج الدعوي خلال شهر رمضان الفضيل سيشتمل على المشاريع الدعوية الخاصة بجمهور المسجد، والمشاريع الدعوية الخاصة بالجمهور خارج المسجد، والمشاريع الدعوية الخاصة بالجمهور الافتراضي.

وأفاد بأن هذه المشاريع الدعوية ستشمل عددا من البرامج كالدروس والمحاضرات اليومية التي تبدأ من نهاية شهر شعبان وحتى نهاية شهر رمضان الفضيل.

كما أشار السيد فهد أحمد المحمد، رئيس شعبة التعريف بالإسلام بمركز الشيخ عبدالله بن زيد آل محمود الثقافي الإسلامي، التابع لوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية إلى البرامج التي سيقوم بها المركز خلال شهر رمضان الفضيل، والتي تتنوع ما بين برامج الثقافة الإسلامية، والتعريف بالإسلام منها برامج الوعظ والاعتكاف ومجالس رمضان للجاليات ودروس دينية لتثقيف المسلمين غير العرب بالمركز والمساجد، بالإضافة لبرامج إفطار للمهتدين والمهتديات الجدد.

التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.