الأحد 21 رمضان / 26 مايو 2019
08:41 م بتوقيت الدوحة

عبر مذكرة تفاهم مع مكتب المنظمة المعني بالمخدرات والجريمة

تطوير الشراكة بين «الإرث» والأمم المتحدة لحماية الرياضة من الفساد

الدوحة - العرب

الخميس، 25 أبريل 2019
تطوير الشراكة بين «الإرث» والأمم المتحدة لحماية الرياضة من الفساد
تطوير الشراكة بين «الإرث» والأمم المتحدة لحماية الرياضة من الفساد
وقّع العميد إبراهيم خليل المهندي عضو اللجنة الأمنية باللجنة العليا للمشاريع والإرث، ورئيس وحدة المكتب الاستشاري باللجنة الأمنية، على مذكرة تفاهم مع مكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة في مدينة فيينا، وقّع الاتفاقية عن المكتب السيد جون براندولينو مدير شؤون المعاهدات.
تأتي المذكرة في إطار السعي نحو فتح قنوات تعاون مع الدول الصديقة والمؤسسات الدولية، التي من المتوقع أن تشارك الملفات التي تتبناها دولة قطر، في سياق اهتمام الدولة بأهمية تبني سياسات تساهم في استقرار المجتمعات ورفاهية الشعوب، بالإضافة إلى المشاركة في استحقاقات كأس العالم 2022، وكذلك تطوير الشراكة بين اللجنة العليا للمشاريع والإرث ومكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة، بهدف دعم وتعزيز الجهود المشتركة لحماية الرياضة من الفساد والجريمة، من خلال أنشطة التوعية وبناء القدرات، والمساعدة التقنية المصممة للمنظمات الرياضية، وممثلي مؤسسات العدالة الجنائية الوطنية.
وامتداداً لما تمخض من رؤى خلال حضور وفد دولة قطر لعدد من ورش العمل واجتماعات الخبراء، التي كرّست لدراسة التداعيات الخاصة بالفساد الذي بدأ ينهش الأخلاقيات والمثل في الرياضة، فإن التعاون مع مكتب الأمم المتحدة في إطار مذكرة التفاهم، سيساهم في فتح قنوات لتنفيذ عدد من المشروعات ذات الاهتمام المشترك، والتي من أهمها الإعداد للمؤتمر الدولي المتوقع عقده سنوياً بمدينة الدوحة، تحقيقاً للتوجهات المتعلقة بإبعاد الرياضة عن الفساد وتأثير الجريمة المنظمة على استقرار التنافس الشريف، بما في ذلك آليات مكافحة الإرهاب، وأثرها الإيجابي لخلق بيئة رياضية سليمة، حيث من المتوقع إعداد خارطة طريق لتنفيذ المشروعات المستهدفة خلال الفترة المقبلة.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.