الأربعاء 21 ذو القعدة / 24 يوليه 2019
05:56 ص بتوقيت الدوحة

"نداء تونس" سيرشح السبسي للانتخابات الرئاسية المقبلة

تونس- قنا

الثلاثاء، 23 أبريل 2019
. - السبسي (رويترز)
. - السبسي (رويترز)
أكد السيد خالد شوكات المدير التنفيذي لحزب نداء تونس (الحاكم) أن الحزب سيرشح الرئيس التونسي الباجي قايد السبسي، الرئيس الشرفي للحزب ومؤسسه، في الانتخابات الرئاسية المقبلة المقررة في 17 نوفمبر 2019.

وقال شوكات، في تصريح اليوم، لوكالة الأنباء القطرية "قنا": "إن تونس ما تزال تحتاج إلى السبسي، الذي استطاع أن يعيد للبلاد بريقها الخارجي، إلى جانب التحسن المطرد الذي سجله في المجال الأمني".

وأشار إلى "أن الصلاحيات المحدودة للرئيس التونسي، بمقتضيات الدستور، لم تمنعه من تحقيق منجزات هامة، في مقدمتها، إبعاد تونس عن صراع المحاور في العالم العربي، وحماية المصالح التونسية، دون أن يربك العلاقات الدبلوماسية للبلاد"، وفق تقديره.

وكان الرئيس التونسي الباجي قايد السبسي، قد أعلن في افتتاح مؤتمر حزب "نداء تونس" في السادس من أبريل الجاري عن عدم رغبته في الترشح للانتخابات الرئاسية المقبلة، وأنه يريد تمكين الشباب من قيادة تونس في المستقبل.

وأوضح خالد شوكات، أن حزب (نداء تونس) الذي أسسه السبسي عام 2012، وقاده إلى الحكم في انتخابات 2014، هو الأولى بترشيح السبسي، وإثنائه عن رغبته التي عبر عنها قبل أسبوعين.

وكانت قيادات عدة من حزب نداء تونس أعلنت في وقت سابق، أن الرئيس السبسي مؤسس الحزب، هو الأكثر حظوظا للتقدم كمرشح له في الانتخابات الرئاسية المقبلة.

وتجري الأحزاب ومكونات العمل السياسي في تونس، مشاورات حثيثة، للدخول في تحالفات انتخابية لتقديم مرشح للانتخابات الرئاسية المقبلة.

يذكر أن شخصيتين مستقلتين أعلنتا في الآونة الأخيرة، عن ترشحهما للانتخابات الرئاسية القادمة، هما "قيس سعيد"، أستاذ القانون الدستوري بالجامعة التونسية، و"عمر صحابو" الإعلامي والناشط السياسي، فيما أعلن حزب "التيار الديمقراطي"، أمس الأول عن ترشيح أمينه العام الجديد، "محمد عبو"، وزير الوظيفة العمومية في حكومة "الترويكا" (بين سنتي 2012 و2013)، للانتخابات المقبلة.

وسبق لـ"حزب المبادرة" الذي يضم دستوريين وتجمعيين، أن أعلن عن ترشيح أمينه العام السيد كمال مرجان وزير الدفاع الأسبق للانتخابات الرئاسية.

وكان الرئيس السابق، الدكتور المنصف المرزوقي، قد أعرب عن نيته الترشح للاستحقاق الرئاسي، ولم يستبعد السيد مصطفى بن جعفر، رئيس المجلس الوطني التأسيسي، والأمين العام السابق لحزب "التكتل الديمقراطي"، إمكانية ترشحه للانتخابات، في حين استبعد رئيس حركة النهضة، السيد راشد الغنوشي، ترشحه لرئاسية 2019، مبرزا رهان حزبه على "مرشح وفاقي"، يتوقع أن يكون من خارج الحزب.

التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.