الإثنين 16 محرم / 16 سبتمبر 2019
11:29 م بتوقيت الدوحة

ضمن دوري أبطال آسيا

السد يرفع شعار الفوز في مواجهة باختاكور الأوزبكي

الدوحة - قنا

الأحد، 21 أبريل 2019
لقطات من المران الأخير لنادي السد (تويتر)
لقطات من المران الأخير لنادي السد (تويتر)
يسعى فريق السد لعبور منافسه باختاكور الأوزبكي في المباراة التي ستقام بين الفريقين غدا "الإثنين" على استاد جاسم بن حمد، في إطار مباريات الجولة الرابعة لحساب المجموعة الرابعة من بطولة دوري أبطال آسيا 2019 لكرة القدم.

ويلتقي في المباراة الثانية ضمن ذات المجموعة غدا أيضاً الأهلي السعودي مع بيرسيبوليس الإيراني على ستاد مكتوم بن راشد آل مكتوم في دبي.

وتقام الجولة الخامسة من منافسات المجموعة يوم 6 مايو المقبل، حيث يلتقي السد مع الأهلي في الدوحة، وباختاكور مع بيرسيبوليس في طشقند.

وكانت الجولة الأولى شهدت فوز الأهلي على السد 2-0 في جدة، وتعادل بيرسيبوليس مع باختاكور 1-1 في طهران، في حين شهدت الجولة الثانية فوز باختاكور على الأهلي 1-0 في طشقند، والسد على بيرسيبوليس 1-0 في الدوحة، وشهدت الجولة الثالثة فوز بيرسيبوليس على الأهلي 2-0 في دبي، وتعادل باختاكور مع السد 2-2 في طشقند.

يشار إلى أن الفريقين الحاصلين على المركزين الأول والثاني في كل مجموعة يحصلان على بطاقتي التأهل إلى دور الـ16.

وقبل المواجهة المرتقبة بين الفريقين يتصدر باختاكور ترتيب المجموعة برصيد 5 نقاط من فوز وتعادلين ولم يخسر حتى الآن، في حين السد وبيرسيبوليس الإيراني متساويان في نفس الرصيد ولكل منهما 4 نقاط، وهما في المركزين الثاني والثالث، أما فريق الأهلي السعودي فيأتي في المركز الرابع ولديه 3 نقاط.

ويعول السد على مباراته الرابعة وهو يلعب وسط جماهيره وعلى ملعبه، وهما ميزتان مهمتان جداً يجب أن يستغلهما، لاسيما أن المدرب فيريرا يعرف الفريق المنافس جيداً، وسبق أن واجهه في عقر داره وبين جماهيره وكان الأقرب للفوز قبل أن يتعادل الفريقان بهدفين لكل منهما.

ستكون المواجهة تكتيكية وكل منهما يريد أن تكون الكلمة الفصل بيده ونقاط الفوز له، وأن وضع السد جيد من الناحية الفنية والبدنية لاسيما أنه توج مؤخراً بلقب الدوري عن جدارة، وهذا يمكن أن يمنحه حافزاً معنوياً كبيراً، في حين أن باختاكور هو الآخر يبحث عن الفوز أيضاً وسيلعب سعياً لتعزيز فرصته في الصدارة وهو ما سيدفعه للهجوم المدروس والبحث عن طريق المرمى والوصول إليه وتهديده.

وسيفتقد السد في هذه المباراة كلا من بيدرو ميجيل وأكرم عفيف بسبب حصولهما على البطاقة الصفراء الثانية، وسيكون رهان المدرب فيريرا على كل عناصره الموجودة من الركائز الأساسية والممثلة في النجم تشافي هيرنانديز كابتن الفريق وحسن الهيدوس وبغداد بو نجاح وجابي وعبدالكريم حسن وحامد اسماعيل وبوعلام خوخي وغيرهم.

وفي الوقت نفسه شهدت تدريبات السد عودة سعد الدوسري حارس المرمى بعد اكتمال جاهزيته وشفائه من إصابة العضلة الخلفية، والتي حرمته من المشاركة مع الفريق في مباراة الجولة الماضية والتي لعب فيها الحارس مشعل برشم.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.