الإثنين 19 ذو القعدة / 22 يوليه 2019
01:38 م بتوقيت الدوحة

بمناسبة اليوم العالمي للتوحد وبالتعاون مع أكاديمية ريناد

مركز أمان يحتفل مع أكاديمة ريناد للتوعية بالتوحد

الدوحة- بوابة العرب

الأحد، 21 أبريل 2019
جانب من الاحتفالات
جانب من الاحتفالات
بمناسبة اليوم العالمي للتوعية بالتوحد شارك مركز الحماية والتأهيل الاجتماعي" أمان " بالتعاون مع اكاديمية ريناد في تنظيم حدث توعوي ترفيهي لاطفال التوحد وعائلاتهم وألجمهور في منطقة الشقب بالمدينة التعليمية.

شارك مركز أمان بجناح تعريفي عن المركز والتعرف على أهم المبادرات والحملات الخاصة بالطفل مثل حملة "لا تلمسني" باستخدام الروبوت، بالإضافة الى تقديم العديد من الفقرات كالمسابقات المتنوعة للأطفال، وتوزيع هدايا متنوعة تتناسب مع فئاتهم العمرية. 

و قد تشرف جناح مركز أمان بزيارة سعادة الشيخة هند بنت حمد ال ثاني نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع حيث اطلعت سعادتها على أهم خدمات ومبادرات المركز للطفل بوجه عام وللأطفال ذوي الإعاقة وأطفال التوحد بشكل خاص. كما شهد الجناح إقبالاً كبيراً من قبل الزوار.

وتأتي هذه المشاركة بهدف توعية الأطفال وتوفير الحماية الدائمة لهم من خلال عرض مشروعات مركز أمان في مجال حماية  الطفل ،  حيث يحرص المركز  على المشاركة في الفعاليات الخاصة بالطفل. بالاضافة الى دمج أطفال التوحد بالمجتمع واشراكهم بالتفاعل مع الأطفال الاخرين.

حنان العلي: اهمية المشاركة مع منظمات المجتمع المدني في الاحتفالات العالمية لترسيخ مبدأ المسؤولية المجتمعية:

وفي هذا السياق عبرت الأستاذة حنان العلي - مدير مكتب الاتصال والاعلام بمركز أمان عن اهمية المشاركة مع منظمات المجتمع المدني في الاحتفالات العالمية لترسيخ مبدأ المسؤولية المجتمعية ،فتأتي هذه المشاركة  ضمن احتفالات الدولة باليوم الدولي للتوحد ،والذي يصادف الذكرى السنوية الحادية عشر ة لليوم العالمي للتوعية بالتوحد، فالهدف الرئيسي من مشاركتنا كمركز أمان المعني بحماية الطفل هي التوعية والتي تعتبر من أهم الخدمات الاساسية التي نعتمد عليها في مركز أمان ،  كما أثمر  هذا التعاون مع أكاديمية ريناد عن تدريب بعض الكوادر القطرية على كيفية التعامل مع أطفال التوحد ليتمكنوا من وضع البرنامج المناسب لهذه الفعالية والتي تتناسب مع قدراتهم الذهنية "، كما اكدت قيام مركز أمان بإضاءة مبناه باللون الأزرق لثلاثة أيام تأييدا ودعما للاحتفال بهذا اليوم.
بخيتة الغياثين: الطفل يعد الركيزة الأساسية في المجتمع:

ومن جانبها قالت الأستاذة بخيتة الغياثين –رئيس قسم التنفيذ والمتابعة بمركز أمان " نحرص دائما على المشاركة في أي احتفالات تخص فئاتنا المستهدفة من النساء والأطفال، وتأتي هذه المشاركة الثانية مع اكاديمية ريناد حيث تم الاحتفال في العام الماضي بإهداء ساعة " أمان" لطلاب أكاديمية ريناد من الأطفال ذوي التوحد بهدف حماية الطفل أينما كان، وهذا العام نشارك بإهداء الأطفال عدد من الهدايا والألعاب التعليمية الذهنية من خلال المسابقات المتنوعة ، فالطفل يعد الركيزة الأساسية في المجتمع ، ومن هنا تأتي المشاركة في اليوم العالمي للتوعية بالتوحد كدعم لهذه الفئة والمساهمة في دمج الأطفال ذوي التوحد بالمجتمع"  .
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.