الثلاثاء 13 ذو القعدة / 16 يوليه 2019
06:58 ص بتوقيت الدوحة

اختتام أعمال مؤتمر تناسل الخيل والأمهر حديثي الولادة بالدوحة

الدوحة - قنا

الأحد، 21 أبريل 2019
. - من مؤتمر تناسل الخيل والأمهر حديثي الولادة بالدوحة (تويتر)
. - من مؤتمر تناسل الخيل والأمهر حديثي الولادة بالدوحة (تويتر)
اختتمت أعمال مؤتمر تناسل الخيل والأمهر حديثي الولادة بنجاح والذي عقده المركز الطبي البيطري للخيل عضو في مؤسسة قطر، وبالتعاون مع مركز القلايل للخيل، والذي استمر على مدى ثلاثة أيام، في مركز قطر الوطني للمؤتمرات ومقر المركز الطبي البيطري للخيل.

وحضر المؤتمر مجموعة من المهتمين بالخيل ومالكي الخيل والأمهر، وكان من بين المتحدثين عدد من أمهر دكاترة المركز الطبي البيطري للخيل في قطر وأشهر الأطباء عالمياً. ومثل المؤتمر فرصة هامة لالتقاء أشهر الأطباء البيطريين المختصين والمتميزين دولياً. 

وناقش المؤتمر قضايا ومسائل جوهرية حول مشاكل تناسل الخيل ومختلف المواضيع التي تخص الأفرس والأمهر حديثي الولادة. وبالإضافة إلى انعقاد المحاضرات الثرية، والجلسات النقاشية، والورشات العملية التطبيقية في مركز قطر الوطني للمؤتمرات ومقر المركز الطبي البيطري للخيل. 

كما تناول المتحدثون في المؤتمر مجموعة واسعة من القضايا المتعلقة بتناسل الخيل، بدءاً بمناقشة موضوع الأفرس ضعيفة الخصوبة وما يرتبط بها من تحسين أداء تشكل الجنين، والتحديات الخطرة التي يمكن أن تواجه الحمل المتقدم وصولا إلى مشاكل وصعوبات الأمهر حديثي الولادة. وبالإضافة إلى انعقاد ورشة عمل تطبيقية تضمنت عملية نقل الأجنة، والتصوير بالموجات فوق الصوتية للحمل شديد الخطورة والأمهر حديثي الولادة باليوم الأخير في مقر المركز الطبي البيطري للخيل.

وصرحت الدكتورة جيسيكا جونسون، مدير المركز الطبي البيطري للخيل بالإنابة، على هامش المؤتمر قائلة: "تناول مؤتمر تناسل الخيل والأمهر حديثي الولادة لسنة 2019، العديد من المواضيع الهامة والدقيقة المتعلقة بتناسل الخيل، مع تسليط الضوء على أحدث النتائج التي توصلت لها آخر البحوث والدراسات في هذا المجال. وقد ساعد الدمج بين مختلف النقاشات والجلسات الحوارية وبين ما هو تطبيقي وعملي بالمختبر على ضمان تحقيق فائدة أكبر لا تتجسد فقط في حضور أشهر وأمهر الأطباء البيطريين العالميين والمهنيين، بل شملت أيضا تحقيق الفائدة للأطباء البيطريين حديثي التخرج ومالكي الخيل ومدهم بمعلومات مفيدة وهامة، على حد سواء".

وأضافت، "أتقدم بالشكر لكل من ساعدنا على تحقيق النجاح في هذا المؤتمر سواء عبر رعاية أو دعم هذه الفعالية، خاصة شركاءنا الاستراتيجيين الداعمين لنا في إطلاق المؤتمر، ومن بينهم مركز القلايل للخيل، والرعاة البلاتينيين لهذه الفعالية: باسكاشوفال، مينيتيوب، بوتوفارما، درامنسكي ألترا ساوند وسكانير".
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.