الأربعاء 19 ذو الحجة / 21 أغسطس 2019
12:38 ص بتوقيت الدوحة

بمناسبة الاحتفال باليوم الوطني لبلادها.. السفيرة فاطمة رجب:

لجنة دائمة مشتركة قطرية - تنزانية لتعزيز التعاون قريباً

اسماعيل طلاي

الأحد، 21 أبريل 2019
لجنة دائمة مشتركة قطرية - تنزانية لتعزيز التعاون قريباً
لجنة دائمة مشتركة قطرية - تنزانية لتعزيز التعاون قريباً
أكدت سعادة فاطمة محمد رجب -سفير جمهورية تنزانيا المتحدة لدى قطر- أن البلدين يدرسان حالياً إنشاء اللجنة الدائمة المشتركة بين قطر وتنزانيا، كخطوة نحو إرساء الأساس والإطار للتعاون الأعمق من أجل المنفعة المتبادلة. ولفتت إلى أن قطر وتنزانيا تعملان سوياً الآن لوضع اللمسات الأخيرة لمذكرة التفاهم لتعزيز التعاون عبر اللجنة الدائمة المشتركة في مجالات مثل التبادل التجاري وتشجيع الاستثمار وصناعة السياحة، واستكشاف الغاز وتطوير الموانئ والزراعة والتعدين والتطوير العقاري والطاقة وغيرها من المجالات الأخرى.
جاء ذلك بمناسبة احتفال السفارة بمناسبة الذكرى الخامسة والخمسين لقيام اتحاد تنزانيا، بحضور كلّ من سعادة الدكتور عيسى بن سعد الجفالي النعيمي وزير العدل وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء، وسعادة السفير إبراهيم يوسف فخرو مدير إدارة المراسم بوزارة الخارجية، وسعادة السفير علي إبراهيم عميد السلك الدبلوماسي، وعدد من السفراء ورؤساء البعثات الدبلوماسية ورجال الأعمال والإعلاميين. وقالت السفيرة فاطمة رجب: «إن قطر وتنزانيا تتمتعان دائماً بعلاقات تاريخية ثنائية ودية، وأصبحت هذه العلاقات أقوى بعد افتتاح سفارتي البلدين وتبادل الزيارات الرفيعة بين قادة البلدين».
وأضافت: «نؤكد اليوم أهدافنا السياسية العميقة وبناء شراكات جديدة من شأنها أن تسهم بشكل إيجابي في اقتصادي البلدين. وقد تم تحقيق الكثير من الإنجازات في تعزيز تعاوننا إلى مستوى جديد».
وتطرقت سعادة السفيرة إلى مسألة تنظيم توظيف مواطني تنزانيا في قطر، الذي تم توقيعه في 2 يونيو 2014، قائلة: «إن هذا الاتفاق ساهم في توفير فرص وظيفية للعمالة الماهرة والمتوسطة من تنزانيا، والاستفادة من زيادة الطلب في قطر على العمالة المهاجرة في مختلف القطاعات. كما تعمل تنزانيا من كثب لتنمية الموارد البشرية في قطر وتنتج قوة عاملة ماهرة وشبه ماهرة يمكن توظيفها في قطر». وعن الفرص التي توفرها بلادها للاستثمار في مجال السياحة، قالت السفيرة فاطمة رجب: «إن تنزانيا تنعم بالعديد من المعالم السياحية، وقد تمت تغطية أكثر من 44 % من مساحة البلاد بالألعاب المحمية والمتنزهات الوطنية، إلى جانب وجود 16 حديقة وطنية و29 محمية»، لافتة إلى أن تنزانيا هي أيضاً موطن لسقف إفريقيا الشهير، جبل كليمنجارو.
وأشادت سعادتها بالخطوط الجوية القطرية، باعتبارها واحدة من أفضل شركات الطيران التي ترسل السياح من مختلف أنحاء العالم لزيارة تنزانيا. وتنظم «القطرية» رحلتين مباشرتين يومياً إلى دار السلام وكليمنجارو وزنجبار.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.