الثلاثاء 15 صفر / 15 أكتوبر 2019
07:47 ص بتوقيت الدوحة

بحضور رئيس الاتحاد والمسؤولين في الأندية

قرعة متوازنة للنسخة 47 لكأس الأمير لكرة القدم

معتصم عيدروس - مجتبى عبد الرحمن

الثلاثاء، 16 أبريل 2019
قرعة متوازنة للنسخة 47 لكأس الأمير لكرة القدم
قرعة متوازنة للنسخة 47 لكأس الأمير لكرة القدم
نظّم الاتحاد القطري لكرة القدم أمس، حفل قرعة بطولة كأس الأمير في نسختها الـ 47، والتي تشارك فيها أندية الدرجتين الأولى والثانية.
وحضر حفل القرعة -الذي أقيم في فندق كمبنسكي بمنطقة اللؤلؤة- سعادة الشيخ حمد بن خليفة بن أحمد آل ثاني رئيس اتحاد الكرة، وأعضاء اللجنة التنفيذية ومديرو الإدارات بالاتحاد، بالإضافة إلى رؤساء الأندية والمسؤولين عن كرة القدم فيها والمدربين، وأسفرت القرعة -التي أشرف عليها حمد الهاجري وعلي حمود من إدارة المسابقات باتحاد الكرة- عن مواجهات متوازنة في كل مراحلها، ولكن في الوقت نفسه، يحتمل أن تشهد المرحلة الثالثة منها مواجهات قوية، ومنها صدام الريان مع العربي.
وأسفرت المرحلة الثانية من البطولة، التي تشارك فيها فرق الدرجة الثانية مع أصحاب المراكز من التاسع إلى الثاني عشر من دوري «نجوم QNB»، عن مواجهة الشمال مع أم صلال، والوكرة مع الخور، والمرخية مع الخريطيات، ومعيذر مع قطر.
أما المرحلة الثالثة، والتي تدخل فيها الأندية الحاصلة على المراكز من الخامس إلى الثامن من دوري «نجوم QNB»، فتشهد مواجهة العربي مع الفريق الفائز من مباراة الشمال وأم صلال، والغرافة مع الفائز من الخور والوكرة، والشحانية مع الفائز من المرخية والخريطيات، فيما سيلعب الأهلي مع الفائز من معيذر وقطر.
وتشهد المرحلة الرابعة -التي تشهد دخول فرق المربع الذهبي- مواجهة الريان مع الفائز من مباراة العربي ضد الفائز من الشمال وأم صلال، في حين سيواجه السد الفائز من مباراة الغرافة مع الفائز من الخور والوكرة، ويلتقي الدحيل مع الفائز من مباراة الشحانية ضد الفائز من المرخية والخريطيات، ويلعب السيلية ضد الفائز من مباراة الأهلي مع الفائز من معيذر وقطر.
وتقام بعد ذلك مباراتا نصف النهائي، وفيهما سيكون الريان في طريق السد، والسيلية في طريق الدحيل، ليتأهل الفائزان إلى المباراة النهائية التي تقام يوم 16 مايو المقبل.

علي حمود النعيمي:
البطولة ستشهد إثارة كبيرة

اعتبر علي حمود النعيمي رئيس قسم المسابقات باتحاد الكرة، قرعة البطولة متوازنة جداً، ولكن قد تتوفر فيها بعض الإثارة، كمثال على ذلك فإن فريقي قطر ومعيذر سيلتقيان في المباراة الفاصلة، التي ستحدد أيهما سيلعب في دوري النجوم الموسم المقبل، ومواجهتهما بعد 4 أيام في المرحلة الثانية من كأس الأمير. وقال علي حمود، إن القرعة إذا كان الحديث عن الفرق ذات التاريخ، وبغضّ النظر عن المستوى، فأرى أنها ستكون في كفة واحدة، ولكن بشكل عام فالأفضلية تظل للفرق الأربعة الكبار، والتي تعتبر في مستوى أفضل. وتابع: أتمنى أن تحدث مفاجآت على مستوى اللقب، وحالياً فالسيلية مثلاً يمكن أن يحقق المفاجأة، ويكرر تواجده في النهائي، وذلك عطفاً على المستوى الرفيع الذي قدمه في الدوري، وحصل بموجبه على المركز الثالث.

منصور الأنصاري: الاحتمالات مفتوحة

قال منصور الأنصاري، أمين عام اتحاد كرة القدم، إنهم يتمنون أن يشاهدوا مستويات أفضل من الفرق في البطولة الغالية على الجميع، وأن يشاهدوا نهائياً يليق بالبطولة الكبيرة التي تعتبر مسك ختام البطولات لاتحاد الكرة التي تحمل اسماً كبيراً.
وعن احتمال حصول مفاجآت وتتويج بطل جديد، قال: شاهدتم مستوى الدوري، وهناك مراوحة في المستوى، وفوارق بين الفرق، والسيلية مثلاً سبق أن وصل إلى نهائي كأس الأمير من قبل، وتبقى كأس الأمير مفتوحة على كل الاحتمالات، ويمكن لأي فريق أن يحقق فيها نتائج جيدة، وبالتالي فكل فريق يبذل جهداً يمكنه أن يتقدم فيها إلى مراحل متقدمة.

حمد المناعي: توقع البطل صعب

وصف حمد المناعي، مدير إدارة المسابقات باتحاد الكرة، قرعة بطولة كأس الأمير بالمتوازنة، وقال إنها جرت بنفس النظام المتبع، وهو تصنيف الفرق حسب مراكزها في الدوري، واللعب بنظام المراحل.
وعن توقعاته لبطل المنافسة، قال: كأس الأمير دائماً تشهد مفاجآت، ونتمنى أن نشهد بطلاً جديداً، ولكن توقع الفريق الذي سيفوز باللقب أمر صعب، وفي النهاية فأي فريقين يصلان للنهائي سيكون لهما الشرف بحضور راعي الحفل حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى.

معيذر وقطر.. مواجهتان خلال 4 أيام

أوقعت قرعة كأس الأمير لكرة القدم، معيذر مع قطر في المرحلة الثانية من البطولة، وسيلتقي الفريقان يوم الأحد المقبل عند الساعة الثامنة مساء على ملعب حمد الكبير بالنادي العربي، وقبلها سيلتقي الفريقان يوم الأربعاء باستاد عبدالله بن خليفة بنادي الدحيل في المباراة الفاصلة، والتي سيتحدد بموجبها الفريق الذي سيلعب في دوري الدرجة الأولى الموسم المقبل، والذي سيلعب في الدرجة الثانية، وذلك بعد حصول فريق قطر على المركز الحادي عشر في دوري «نجوم QNB»، ومعيذر على المركز الثاني في دوري الدرجة الثانية.

هاني بلان: الحظوظ قائمة ومتساوية والقرعة متوازنة

قال هاني بلان عضو اللجنة التنفيذية في اتحاد كرة القدم، والرئيس التنفيذي لمؤسسة دوري نجوم قطر، إن القرعة كانت واضحة أمام الجميع وهي متوازنة، وكل الفرق لها حظوظ في بلوغ النهائي، وأضاف بلان: القرعة تبدو متوازنة، والفرق الأربعة الكبار «السد والدحيل والريان والسيلية» ستبدأ المسابقة في الدور ربع النهائي، والفرصة متاحة للجميع في الوصول إلى الدور النهائي، وأجدها متساوية، ولا يمكن أن نقلل من حظوظ أي فريق، ونتمنى التوفيق للجميع في إظهار مستويات فنية جميلة هذا الموسم، لتكون مسك ختام الموسم.
وأضاف بلان: حتى الرمق الأخير في الدوري كان هناك تنافس، رغم التوقفات العديدة التي حدثت بسبب الظروف.

الجويني: حكامنا جاهزون لإدارة مباريات البطولة الغالية

أكد ناجي الجويني -المدير التنفيذي لإدارة التحكيم بالاتحاد القطري لكرة القدم- جاهزيتهم لإدارة مباريات كأس الأمير.
وقال ناجي الجويني، في تصريحات صحافية أمس على هامش حفل القرعة، إن الحكام أداروا مباريات الدوري بصورة جيدة، وإنهم في الإدارة عازمون على مواصلة النجاح في البطولة الغالية التي تُعتبر مسك ختام الموسم.
وتابع الجويني: «أيضاً ستشهد البطولة استخدام تقنية الفيديو «الفار»، والتي تُعتبر عاملاً مساعداً للحكام للإدارة الجيدة للمباريات، كما أنها تعطي كل ذي حق حقه، ولا بدّ من التنويه لدورها في سير المباريات بصورة طيبة خلال الجولات التي تم تطبيقها فيها بالدوري، في إصدار القرارات السليمة في الحالات الصعبة».

الكواري: تحديد ملعب النهائي في مؤتمر صحافي

تمنى خالد الكواري، مدير التسويق والاتصال بالاتحاد القطري لكرة القدم، التوفيق لجميع الأندية في بطولة كأس الأمير، ووصف قرعة البطولة بالمتوازنة.
وقال خالد الكواري إن هذه البطولة هي المحببة للجميع، وكل ناد سيقدم مستويات جميلة لإثبات نفسه، ولعكس مدى تطور الكرة القطرية، والذي ينعكس إيجاباً على المنتخبات التي تشهد تطوراً واضحاً.
وأضاف: نتمنى أن نشاهد حضوراً جماهيرياً كبيراً في كل المباريات من مشجعي الأندية، كما نناشدهم بالمبادرة بشراء تذاكر المباراة النهائية حين طرحها مباشرة.
وعن التحدي الذي سيواجهونه في إدارة التسويق والاتصال، قال الكواري: في هذه البطولة دائماً نسعى لتقديم الجديد، ومن خلال المؤتمر الصحافي الذي سيعقد قريباً سيتم الإعلان عن فعاليات تقام لأول مرة في البطولة.
وتابع: قمنا بجولة تفقدية خلال اليومين الماضيين للملاعب التي ستستضيف المباريات، وأما عن ملعب المباراة النهائية فينتظر أن تقوم اللجنة المنظمة للبطولة بالكشف عنه خلال مؤتمر صحافي.

نائب رئيس الوكرة يراهن على المعنويات

راهن سلمان عبدالله عبدالغني نائب رئيس نادي الوكرة، على المعنويات، لعكس الصورة التي يمكن أن يظهر عليها الفريق العائد لدوري الدرجة الأولى هذا الموسم في بطولة كأس الأمير.
وقال سلمان عبدالغني: فريقنا قادم بمعنويات عالية بعد عودته من الدرجة الثانية، ونحن لا نخشى أي فريق ونثق أن فريقنا سيظهر بصورة جيدة في هذه البطولة ويتقدم فيها خطوات.

مدير فريق مسيمير: نتحسر
على وداعنا المبكر

أكد عبد الرحمن أمير -مدير الفريق الأول في نادي مسيمير- أنه حزين على وداع فريقه مبكراً منافسات أغلى الكؤوس، بعد الخسارة في الدور التمهيدي أمام الشمال، بعد أن وصل لربع نهائي العام الماضي؛ مشيراً إلى أن حضوره مراسم القرعة يأتي لكون البطولة غالية على قلوب الجميع في قطر.
وقال أمير: «كأس الأمير بنظامها الحالي وطريقة توزيع الفرق على مجموعات وتوجيه القرعة، كل ذلك يخدم المسابقة على الصعيد الجماهيري؛ كون الفرق الأربعة الأولى هي التي تملك الحظوظ الأكبر في الفوز باللقب».

خالد عثمان:
الريان يتطلع إلى الفوز بالكأس الغالية

أكد خالد عثمان، إداري فريق الريان، أن الرهيب بعد الموسم العصيب الذي أمضاه في دوري النجوم يركز فقط على تحقيق الفوز في كأس الأمير، وأضاف أن الريان بجماهيره الكبيرة سيعمل بكل تأكيد على التواجد في النهائي والفوز بالكأس، مشيراً إلى أن الجميع في الريان يتطلع لللفوز بالكأس الغالية التي غابت عن النادي لثلاث سنوات، وأكد خالد أن قرعة المنافسة جاءت كما يتوقع لها بقوة المنافسة بين الجميع، ولكن الريان سيكون حاضراً بشخصيته في الكأس الغالية وأدائه، والجميع يدرك ضرورة الفوز وتفادي المفاجآت، باعتبار أن الكؤوس تختلف عن الدوري، مؤكدا أن الريان سيركز على الكأس بالفوز في الملعب، بغض النظر عن المنافس، فمن يريد اللقب عليه أن ينتصر على جميع الأندية.
وأضاف خالد أن الريان لم يحقق الكأس الغالية منذ أكثر من ثلاث سنوات، وسيعمل على تحقيق البطولة.

البوعينين: لا أتوقع حدوث مفاجآت

اعتبر أحمد عبدالعزيز البوعينين، عضو اللجنة التنفيذية باتحاد الكرة، قرعة كأس الأمير متوازنة جداً، وفق المسارات التي وضعت عليها، وحسب تصنيف الأندية المشاركة.
وقال أحمد البوعينين إن بطولة كأس الأمير تعتبر مسك ختام الموسم، وكل الأندية تتطلع لتظهر فيها بأفضل طريقة، ولكنه توقع أن لا تحدث خلالها أية مفاجآت، وقال: «الكبار سيكونون أصحاب الحظ الأوفر في الفوز باللقب، وأتوقع أن يجمع النهائي بين السد بطل الدوري والدحيل وصيفه».

البريك: الزعيم تخصص بطولات وجاهز للكأس الغالية

قال عبدالله البريك، مدير فريق السد، إن الزعيم تخصص في البطولات بأكبر رصيد بين جميع الأندية، وسيكون هدفه كأس سمو الأمير، أغلى البطولات القطرية
على الإطلاق، وقال البريك عقب مراسم قرعة كأس الأمير في نسختها رقم 47: إن السد يتطلع لمواصلة الموسم المتميز بالتتويج بالكأس الغالية، ونيل شرف مصافحة حضرة صاحب السمو أمير البلاد المفدى.

هالجريمسون:
كأس الأمير البداية الحقيقية للعربي

قال الأيسلندي هالجريمسون، مدرب النادي العربي، إن فريقه أنهى الموسم في المركز السادس، وهي مسافة كبيرة بينه وبقية أندية القمة، ولكنه سيعمل على تحقيق التفوق في كأس الأمير خطوة بخطوة، وصولا للنهائي، الذي يعتبر شرفا كبيرا لأي ناد في قطر. وأضاف المدرب الأيسلندي أن قرعة المنافسة توضح بجلاء أن كل الأندية ستعلب على التقدم في الكأس والمنافسة عليها، ويرى أن حظوظ الفريق قائمة في الوصول للنهائي قبل التفكير في اللقب، موضحا أن فريقه يتطور في الأداء، وهو أمر مهم، وعليه أن يزيد من تطوره.
وأكد المدرب أن كأس الأمير تعتبر بداية للنادي العربي، حيث سيبدأ الفريق موسما خاصا لهذه الكأس بالتحضير الجيد، خصوصاً أن الفريق افتقد العديد من العناصر المهمة وسيستعيدها في الكأس الغالية، مثل لاعب المنتخب أحمد فتحي الذي أصيب في كأس آسيا التي توج بها الأدعم أول فبراير الماضي، وسيستعيده الفريق في الكأس بجانب عبدالله معرفي الذي بدأ العودة، وأضاف هالجريمسون أن الجميع في الجهاز الفني يعمل على تجهيز الفريق لهذه البطولة المهمة التي يتطلع للتقدم فيها، وبلوغ النهائي الذي سيكون حدثاً كبيراً.

بيرول: معيذر لا يخشى قطر
في الفاصلة أو الكأس

كشف فليب بيرول، مدرب معيذر، عن رغبة كبيرة في صفوف فريقه للتفوق على نادي قطر في كأس الأمير، وقال المدرب إن فريقه سيقابل قطر مرة أخرى في مباراة قبل الكأس، وذلك في المباراة الفاصلة على الصعود لدوري الكبار أو البقاء في الدرجة الثانية بالنسبة له، وقد استعد جيداً لهذه المباراة التي تعتبر تحديا جديدا للفريق، حيث إن الفوز سيحمله للدرجة الأولى، وبعدها سيواجه قطر مرة أخرى في الكأس، وأضاف المدرب أن فريقه لا يخشى التحدي، وسيكون جاهزاً له، ولن يفرق معه الأمر سوى أنه يفقد بعض العناصر المهمة، بسبب الإنذارات، على نحو اللاعب المتميز لامين ساماتيه الذي لن يكون حاضراً، ولكنه يثق في قدرات بقية اللاعبين لإحداث الفارق، وأكد بيرول أن معيذر سيكون جاهزا لمواجهة قطر ولا يخشاه، لأن «الفاصلة» مهمة، والكأس غالية، وسيعمل على المواجهة بكل قوة من أجل هدفه.

فاريا: سنقاتل للحفاظ على الكأس الغالية

أعرب البرتغالي روي فاريا عن رغبته الكبيرة في المحافظة على لقب كأس الأمير لكرة القدم، عقب متابعته مراسم قرعة النسخة رقم 47 للبطولة الأغلى في كرة القدم القطرية، وقال فاريا إن الدحيل خسر هذا الموسم لقب الدوري، وبات التركيز على أغلى البطولات محلياً للفوز بها للمرة الثانية على التوالي من جهة، ودوري أبطال آسيا على المستوى الخارجي، وأضاف المدرب أن الفريق يركز الآن على دوري الأبطال، حيث يحتاج إلى الفوز والعبور للدور التالي، ثم سيفتح ملف الكأس الغالية، مشيراً إلى أن الدحيل يمر بمرحلة بها الكثير من العناصر الجديدة في منظومة الفريق، وأمر عودة الفريق لقوته المعروفة يعتبر مسألة وقت فقط.
وكشف البرتغالي عن أن الفرص متاحة للجميع للتنافس على الكأس الغالية، خصوصاً أنه يشارك في البطولة كمدرب للفريق هذا الموسم لأول مرة، ويدرك قيمة البطولة للنادي، وسيعمل على تجهيز فريقه لتقديم أفضل مستوى في الآسيوية، لأنها تسبق كأس الأمير، والفريق في حاجة لتحصيل النقاط من مجموعته، واعداً بالقتال للعبور للدور التالي آسيوياً، كما هي عادة الفريق، والقتال للمحافظة على لقب الكأس الأغلى في قطر.

عدنان العلي: الدحيل لن يتنازل عن الكأس الغالية

أكد عدنان العلي -المدير التنفيذي لنادي الدحيل- أن فريقه بعد خسارته للقب الدوري وإلغاء كأس قطر، يتطلع للمحافظة على الكأس الغالية التي تُوّج بها الموسم الماضي، وقال العلي، إن البطولة غالية على الجميع، وإنهم في الدحيل لن يتنازلوا عن هدف التتويج بها، مشيراً إلى أن الدحيل ليس لديه سوى البطولة الغالية محلياً، لذلك لن يخرج من الموسم دون بطولة، وأكد العلي أن الكأس تختلف عن الدوري، وهي مباراة من 90 دقيقة، ويدرك لاعبو الفريق ضرورة الحسم فيها، وأبان أن السد قوي أيضاً، ولكنهم يركّزون على هدفهم وهو الوصول للنهائي، وبعد ذلك فليكن أي منافس، وذلك رداً على سؤال حول إمكانية مواجهة السد في الكأس الغالية.

عمر العزاني: مسارنا صعب..
وهدفنا إرضاء جماهيرنا

أكد عمر العزاني، مدير فريق الريان، جاهزية الفريق لخوض بطولة كأس الأمير، منوهاً بأن الفريق الذي يرغب في الفوز باللقب لا يهاب مواجهة البطل، أو أي فريق آخر.
وقال عمر العزاني إن جمهور الريان حزين، وسنبذل كل جهدنا من أجل نيل رضاه بلقب البطولة الأغلى، مشيراً إلى أن الفريق مر بظروف كثيرة من غيابات لاعبين محترفين في بداية الموسم وخلافه.. ورغم ذلك فقد حصل الفريق على المركز الرابع.
وعن مسار الريان، قال: مؤكد أنه مسار صعب ويكفي أن فيه العربي، والكل يعرف أن مباريات العربي والريان تعتبر ديربي قطر، ونتمنى أن ننجح في تحقيق الفوز في الديربي، ومن ثم الفوز باللقب.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.