الثلاثاء 16 رمضان / 21 مايو 2019
05:52 ص بتوقيت الدوحة

متحف قطر الوطني يطلق سلسلة برامجه العامة للجماهير

الدوحة - قنا

الأحد، 14 أبريل 2019
تواصل فعاليات برنامج قطر تبدع على هامش افتتاح متحف قطر الوطني
تواصل فعاليات برنامج قطر تبدع على هامش افتتاح متحف قطر الوطني
أطلق متحف قطر الوطني برامجه العامة التي تضم سلسلة من الأنشطة التثقيفية التي تتناول موضوعات عدة مرتبطة بالثقافة القطرية تحت عنوان "قطر والبحر".

وأوضحت متاحف قطر في بيان اليوم، أن أنشطة البرنامج تتنوع بين المحاضرات التفاعلية وورش عمل للشباب والبالغين والعائلات، إلى جانب الفعاليات الخاصة بالجاليات.

ويشارك في تقديم هذه الأنشطة خبراء محليون وفنانون من متحف قطر الوطني وغيره من المؤسسات التعليمية. 

ويأتي إطلاق البرنامج التزامًا من متحف قطر الوطني بالتحول إلى أحد أهم الأعمدة الثقافية في المجتمع القطري. 

ويشمل البرنامج العديد من الأنشطة منها: نادي الكتب، حيث تتناول هذه الحلقة النقاشية كتاب "القرصان" للمؤلف عبدالعزيز آل محمود، وهو كتاب يلقي الضوء على القرصنة في البحار والمؤامرات السياسية والأحداث التاريخية المثيرة في شبه الجزيرة العربية، وذلك يوم الأربعاء المقبل في مكتبة محمد جاسم الخليفي في متحف قطر الوطني. 

وفي ذات السياق سيتم تنظيم ورش إبداعية، وستكون الأولى في اليوم نفسه (الأربعاء) بعنوان "رسم بياني ملون للبحر" في استديو التعليم، وستتبع الورشة خطوات الفنانين التقليديين، وستسمح للمشاركين بإنتاج ألوان خاصة عبر مزج أصباغ طبيعية من مصادر مختلفة. 

وخلال الورشة، سيتم تشجيع المشاركين على استخدام تجاربهم البصرية وذكرياتهم مع البحر كنقطة انطلاق لعمل رسم ملون جميل. 

أما الورشة الثانية فتقام تحت عنوان "الترخيم"، يوم الأربعاء 24 أبريل الجاري. وتشجع هذه الورشة المشاركين على التأمل في العالم الطبيعي المحيط بهم، وخصوصًا الأمواج والرياح، لإنتاج عمل فني معبر باستخدام الإيبرو (الرسم على الماء). 

وفي إطار النادي الثقافي، سيتم عقد جلسة نقاشية يوم الخميس 18 أبريل الجاري، يديرها الدكتور فرحان سكل من إدارة الآثار في متاحف قطر تحت عنوان "آثار الدوحة".

وستناقش هذه الجلسة الشراكة التي تجمع بين متاحف قطر وكلية لندن الجامعية للكشف عن الطرق والأساليب التي اتبعها سكان الدوحة في حياتهم في الماضي والدور المحوري للبحر في حياتهم. 

وضمن يوم الأرض العالمي، تُقام ورشة يوم 22 من هذا الشهر تحت عنوان "حافظوا على البحار" ويكتشف المشاركون في هذه الورشة الخاصة باليوم العالمي للأرض طرقا جديدة لإعادة تدوير البلاستيك وإنقاذ بحارنا ومياهنا على المدى البعيد. 

وفي سياق آخر، ينظم متحف قطر الوطني المؤتمر الأول من نوعه في قطر الذي يركز على زوار المتاحف وما يرتبط بهم من دراسات. 

ويشمل المؤتمر عدة محاضرات ومجموعات عمل وحلقات نقاش. ويقدم الكلمة الرئيسية في هذا المؤتمر البروفيسور جون فولك، المدير التنفيذي لمعهد التعلم الابتكاري في جامعة ولاية أوريغون. كما تلقي الدكتورة كارين إكسيل، اختصاصي تطوير متاحف أول في متحف قطر الوطني، كلمة تناقش فيها احتياجات الزوار وتوقعاتهم حيال المتاحف وفهم دوافعهم.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.