الجمعة 09 شعبان / 03 أبريل 2020
01:48 م بتوقيت الدوحة

المرزوقي يتهم حفتر بمحاولة مساعدة «الثورة المضادة» بالجزائر وتونس

الأناضول

الأحد، 07 أبريل 2019
المرزوقي يتهم حفتر بمحاولة مساعدة «الثورة المضادة» بالجزائر وتونس
المرزوقي يتهم حفتر بمحاولة مساعدة «الثورة المضادة» بالجزائر وتونس
اعتبر المنصف المرزوقي -الرئيس التونسي السابق، رئيس حزب «حراك تونس الإرادة»- أن هجوم خليفة حفتر قائد قوات شرقي ليبيا، على العاصمة طرابلس يستهدف كلاً من الحراك الشعبي في الجزائر والأمن القومي في تونس، إضافة إلى السلطة الشرعية الليبية.

وكتب المرزوقي، في تدوينة عبر صفحته على «فيس بوك»: «هجمة حفتر على طرابلس لا تستهدف فقط السلطة الشرعية المعترف بها دولياً (حكومة الوفاق)، وإنما تستهدف حراك الجزائر والأمن القومي في تونس».

وأضاف: «هي تستهدف الحراك في الجزائر بغية إرباكه بحالة حرب على الحدود يمكن استغلالها لصالح قوى الثورة المضادة المحشورة اليوم في الزاوية».

وأجبرت احتجاجات شعبية الرئيس الجزائري عبدالعزيز بوتفليقة (82 عاماً)، الذي يحكم منذ عام 1999، على سحب ترشحه لولاية رئاسية خامسة، ثم تقديم استقالته، الثلاثاء الماضي، بينما تتواصل الاحتجاجات مطالبة بإبعاد كل رموز نظام بوتفليقة.

وتابع المرزوقي: «كما تستهدف الأمن القومي في تونس ومحاولة زعزعته تحسباً لانتخابات في غير صالح المنظومة التي جاءت بها الثورة المضادة للسلطة».
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.