الجمعة 20 محرم / 20 سبتمبر 2019
08:35 ص بتوقيت الدوحة

المنتخب القطري للرجال يتوج بلقب بطولة غرب آسيا للرجبي

الدوحة - قنا

السبت، 06 أبريل 2019
رياضة الرجبي
رياضة الرجبي
توج المنتخب القطري لرجبي الرجال بلقب بطولة غرب آسيا للعبة، بعد فوزه على نظيره اللبناني بنتيجة (13 -10) في المباراة النهائية للبطولة والتي أقيمت على ملعب الإحماء بأكاديمية أسباير، وشهدت مشاركة 3 منتخبات للرجال وهي قطر والاردن ولبنان، ومشاركة 4 منتخبات للسيدات وهي الأردن ولبنان والمنتخب القطري"حامل اللقب" والذي يشارك بفريقين (أ) و (ب) بعد اعتذار المنتخب الإيراني عن المشاركة في البطولة.

وكان المنتخب القطري للرجال (صاحب المركز الثالث في النسخة الماضية) فاز في مباراته الأولى بالبطولة على نظيره الأردني بنتيجة (77 -صفر)، فيما تغلب المنتخب اللبناني (حامل اللقب) على نظيره الاردني بنتيجة (71 -6) ليتبارى المنتخبان القطري واللبناني في المباراة النهائية للبطولة وتظفر قطر باللقب عن جدارة واستحقاق. 

يذكر أن المنتخب القطري لرجبي السيدات (أ) كان توج بلقب البطولة أمس للمرة الثانية على التوالي، بعد فوزه على نظيره اللبناني بنتيجة (22-5) في المباراة النهائية للبطولة، فيما حل منتخب قطر (ب) للسيدات في المركز الثالث بعد تغلبه على نظيره الأردني بنتيجة (27-5) في المباراة التي سبقت النهائي. 
كما أقيمت اليوم منافسات الفئات السنية الودية للرجبي "7" بين منتخباتنا السنية ومنتخبات لبنان على هامش البطولة حيث حقق منتخبنا تحت 14 سنة الفوز على لبنان في المباراة الأولى (32- صفر)، وتغلب في المباراة الثانية بنتيجة (59/ صفر) وفاز في المباراة الثالثة بنتيجة (38-12)، وفي منافسات تحت 16 سنة فاز منتخبنا على لبنان في المباراة الأولى بنتيجة (22-12) وتغلب في الثانية بنتيجة (21-14)، وفاز في المباراة الثالثة بنتيجة (29-17)، بينما حقق المنتخب القطري تحت 18 سنة الفوز على لبنان بنتيجة (20-8) في مباراة ودية لـ "رجبي 15".

وأعرب يوسف جهام الكواري، رئيس اللجنة المنظمة للبطولة، رئيس الاتحاد القطري لرياضات الرجبي والكريكيت والهوكي، عن سعادته الكبيرة بفوز المنتخب القطري للرجال بلقب البطولة وأيضا بفوز منتخب السيدات (أ) باللقب أيضا للمرة الثانية على التوالي.

وأشاد الكواري بالمستوى المميز الذي ظهر به المنتخب القطري للرجال في البطولة بعد تغلبه في مباراته الاولى على نظيره الاردني بنتيجة (77 -صفر) ثم تغلب في المباراة النهائية على المنتخب اللبناني بنتيجة (13 -10) ..مبينا أن المباراة النهائية التي جمعت المنتخبين كانت قوية ومثيرة وتمكن المنتخب القطري من حسمها لمصلحته والتتويج بلقب البطولة.

وحول نجاح تنظيم البطولة وظهورها بوجه مشرف، قال الكواري في تصريح صحفي، أن اللجنة المنظمة للبطولة تلقت اشادات واسعة من قبل الاتحاد الآسيوي للعبة والوفود المشاركة على التنظيم الرائع والمثالي وخرجت بأفضل صورة لاسيما أنها واحدة من أكبر البطولات في القارة الآسيوية على مستوى الرجال (رجبي 15) والسيدات (رجبي 7).. مبينا أن الأمور سارت كما هو مخطط لها منذ البداية ولم تكن هناك أي ملاحظات من الوفود المشاركة والتي عبرت عن رضاها التام لما وجدته في البطولة التي تنظمها قطر للمرة الأولى.

وأضاف الكواري:" هدفنا هو عكس الصورة المشرفة لدولتنا الغالية قطر التي أصبحت محط أنظار القارة والعالم من خلال الاستضافة المميزة للبطولات العالمية".. مشيرا الى أن الاتحاد يمتلك الخبرات الكافية لتنظيم البطولات وبأفضل صورة من خلال الكوادر القطرية الشابة، وسبق وأن استضفنا بطولة غرب آسيا للرجال لسباعيات الرجبي بنجاح كبير، ولكن هذه هي المرة الأولى التي نستضيف فيها رجبي السيدات بالإضافة إلى رجبي الرجال.

وأوضح الكواري أن استضافة الاتحاد القطري للرجبي للبطولة يعزز من قدراتنا التنظيمية والمعروفة على المستويين القاري والعالمي، وهي فرصة بالنسبة لنا لإظهار هذه القدرات، لاسيما وأن قطر معروفة بالتنظيم المميز لكافة البطولات.

وأكد الكواري أن المنتخب القطري للرجال والسيدات من أحسن الفرق في المنطقة..مبينا أن الاتحاد القطري للعبة لديه خطة لتطوير رياضة الرجبي في المستقبل لمواصلة تحقيق افضل النتائج في المشاركات الخارجية وقال :"حتى الان المنتخب القطري للرجال والسيدات في تطور مستمر وأصبح معروفا على مستوى آسيا ورياضة الرجبي أصبحت لها شعبية كبيرة في قطر ولها جمهور واسع".
 
من جهته، أبدى السيد عيسى اليعقوب مدير ادارة العلاقات العامة بالاتحاد القطري للرجبي وعضو اللجنة المنظمة في البطولة، عن سعادته بتتويج المنتخب القطري للرجال والمنتخب القطري للسيدات (أ) بلقب البطولة، وحصول منتخب قطر (ب) للسيدات على المركز الثالث.
وقال اليعقوب في تصريح صحفي أن هذا الفوز لم يأت من فراغ بل من خلال مجهود وتكاتف ادارة الاتحاد القطري للعبة والمدربين مع المنتخبات.. وقد توج هذا المجهود بانجاز يحسب لرياضة الرجبي القطري.
وأشار الى أن المنتخب القطري للرجال في تطور مستمر حيث أحرز المركز الثالث في النسخة الماضية لبطولة غرب آسيا بلبنان وتمكن في النسخة الحالية من الفوز باللقب.
وفيما يتعلق بمنتخبي السيدات (أ) و(ب)، قال اليعقوب:" توقعنا من خلال التصفيات أن يتقابل المنتخبين القطري (أ) و (ب) في المباراة النهائية ولكن لم يتمكن منتخب قطر (ب) من الوصول للنهائي وأثرت عليهم اللياقة البدنية.
وتقدم اليعقوب بالشكر لمؤسسة أسباير على الدعم اللوجستي والاساسي لرياضة الرجبي في قطر، وقال أن دعم مؤسسة أسباير ساهم في نجاح البطولة تنظيميا كما تقدم بالشكر أيضا لمستشفى اسبيتار لتأهيلهم للاعبي ولاعبات المنتخب القطري.
بدوره، أعرب حسن مصباح السبع مدرب المنتخب القطري للسيدات عن سعادته بالنتائج التي حققها المنتخبان (أ) و(ب) في البطولة.
وقال مدرب منتخب السيدات في تصريح صحفي:"قمنا بتجهيز المنتخب من حوالي 6 اشهر للمشاركة في بطولة غرب آسيا للرجبي، خاصة وأن منطقة غرب آسيا ليست صغيرة ويجب عليك الفوز والدفاع عن اللقب ..والمنتخب القطري (أ) لم يقصر وقدم مردودا رائعا طيلة البطولة وتمكن من التتويج باللقب للمرة الثانية على التوالي.
وأشار الى أن المنتخب القطري للسيدات ينتظره مستقبل واعد خاصة وأن معدل أعمار لاعبات المنتخب (أ) صغيرة حوالي 18 سنة ..مبينا أنه بصدد تجهيزهم لبطولات أكبر والمنافسة عالميا.
وأضاف السبع أن منتخب السيدات سيشارك في البطولة الاسيوية بجاكرتا باندونيسيا في شهر أغسطس المقبل.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.