الثلاثاء 14 شوال / 18 يونيو 2019
11:49 م بتوقيت الدوحة

استضافته هيئة الأشغال العامة

لقاء الأعمال القطري اليوناني يبحث تعزيز التعاون في قطاع البناء والإنشاء

الدوحة- بوابة العرب

السبت، 06 أبريل 2019
. - بن طوار واورفانديس خلال اللقاء
. - بن طوار واورفانديس خلال اللقاء
قال سعادة السيد محمد بن احمد بن طوار الكواري النائب الاول لرئيس غرفة قطر أن هناك عدد من الشركات اليونانية العاملة في دولة قطر تقدر بحوالي 64 شركة منها 8 شركات يونانية بتملك كامل و 56 شركة يونانية مع شراكة قطرية، منوهاً بأن غرفة قطر تدعم كافة الجهود التي تسهم في تعزيز الشراكة بين الشركات القطرية ونظيراتها من اليونان في كافة القطاعات الاقتصادية والتجارية بما يعود بالفائدة على اقتصاد البلدين. 

جاء ذلك خلال لقاء الأعمال القطري-اليوناني في قطاع التشييد البناء الذي استضافته هيئة الاشغال العامة يوم الاربعاء 3 ابريل بحضور السيد بنايوتس ميهالوس رئيس مجلس الأعمال القطري- اليوناني المشترك وعدد من أصحاب الأعمال القطريين وممثلين عن 25 شركة يونانية متخصصة في البناء والتشييد .

كما حضر اللقاء سعادة السيد كونستانتينوس اورفانديس سفير اليونان لدى دولة قطر والمهندس أحمد الانصاري مدير المكتب الفني بهيئة الأشغال العامة. 

ونوه بن طوار خلال كلمته بأن هناك العديد من الفرص الاستثمارية المتاحة في كلا الجانبين في قطاع الطاقة والسياحة والقطاع الفندقي والموانئ والزراعة والصناعة، واشار إلى أن دولة قطر تربطها علاقات قوية ومتميزة مع جمهورية اليونان تغطي كافة مجالات التعاون، وقال أن حجم التبادل التجاري بين البلدين الذي يقدر بحوالي 84 مليون دولار امريكي العام الماضي، لا يتناسب مع  الإمكانات المتاحة وطموحات البلدين الصديقين، موضحاً أن هناك اهتمام ورغبة لدى الجانبين لتعزيز هذه العلاقات ، والارتقاء بها لأفق أرحب، خاصة وأن هناك استثمارات قطرية واعدة في اليونان، في قطاعات الطاقة والسياحة والضيافة والعقارات. 

وقال النائب الأول لرئيس الغرفة أن ظروف الحصار كانت دافعا للقطاع الخاص القطري لتعزيز مساهمته في المشروعات الانتاجية بدلاً من الاعتماد على استيراد السلع من الدول المجاورة مما ساهم في تحقيق طفرة كبيرة في قطاعات كثيرة بالدولة منها الزراعة والصناعة. 

ودعا أصحاب الأعمال اليونانيين لاستكشاف فرص الاستثمار المتاحة في قطر ، كما دعا الشركات اليونانية إلى زيادة استثماراتها في السوق القطري والدخول في مزيد من الشراكات مع الشركات القطرية خاصة في قطاع البناء والتشييد سواء مشاريع البنية التحتية أو مشاريع المونديال والذي تسير مشروعاتها على قدم وساق وفق ما هو مخطط لها دون أي تأثير بالحصار المفروض على الدولة منذ عامين تقريبا.

وخلال اللقاء، قدمت هيئة الأشغال العامة عرضا تقديميا عن المشاريع التي يجرى تنفيذها وكذلك المستقبلية، بالإضافة إلى كيفية مشاركة الشركات اليونانية والقطرية للتعاون في هذه المشاريع.
بدوره، أعرب السيد بنايوتس ميهالوس رئيس مجلس الأعمال القطري- اليوناني المشترك عن سروره بانعقاد هذا اللقاء الذي يجمع الشركات اليونانية والقطرية ويساهم في تعريفها بالمشاريع المتاحة والتي يمكن للجانبين التعاون فيها. 

ونوه بأن الوفد الحالي يضم شركات متخصصة وذات خبرات عالية في في قطاع البناء والتشييد وأن الوفود التجارية المستقبلية ستضم شركات تمثل قطاعات متنوعة.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.