الإثنين 20 شوال / 24 يونيو 2019
06:13 م بتوقيت الدوحة

أول تعليق روسي على التحركات العسكرية لقوات حفتر في ليبيا

موسكو- قنا

الجمعة، 05 أبريل 2019
المتحدث باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف
المتحدث باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف
دعت روسيا، إلى "مواصلة بذل كل الجهود الممكنة لحل الوضع في ليبيا بالكامل بالوسائل السياسية السلمية"، وأكدت أنها لا تشارك فيما يحدث هناك.
وقال السيد دميتري بيسكوف المتحدث الرسمي باسم الرئاسة الروسية، في تصريح أوردته وكالة سبوتنيك الروسية اليوم، "نحن نراقب عن كثب تطور الوضع في ليبيا.. نرى أن الشيء الأساسي هو ألا تؤدي أي أعمال إلى استئناف إراقة الدماء".
من جهته أعلن السيد ليف دينغوف رئيس مجموعة الاتصال الروسية لتسوية الأزمة الليبية، أن روسيا ستواصل جهود الوساطة بشأن التسوية السلمية للوضع في ليبيا، مؤكدا أنه لا يوجد طريق آخر سوى الحل السلمي للأزمة.
وأضاف دينغوف" أن الجانب الروسي يعمل كوسيط منذ البداية، كما يعلم الجميع، لقد عملنا لفترة طويلة على بناء علاقات جيدة مع جميع أطراف النزاع.. نحن لا ندعم أي طريقة أخرى غير التسوية السلمية لهذا الصراع".
وكانت روسيا قد أعربت أمس الخميس، عن أملها في تسوية الأوضاع في ليبيا بالطرق السياسية، دون اللجوء إلى السيناريو العسكري.
وقالت السيدة ماريا زاخاروفا المتحدثة باسم الخارجية الروسية "إننا ننطلق من ضرورة تسوية الأزمة عبر الطرق السياسية الدبلوماسية".
وتأتي هذه التصريحات الروسية تعليقا على اعلان اللواء الليبي المتقاعد خليفة حفتر، بدء هجوم عسكري للسيطرة على العاصمة طرابلس التي تقودها حكومة" الوفاق الوطني" المعترف بها دوليا.. وذلك قبل أيام من عقد "المؤتمر الوطني الليبي الجامع" في الفترة من 14 إلى 16 أبريل الحالي بمدينة غدامس الليبية، والذي أعلنت عنه اللجنة الرباعية حول ليبيا
المكونة من الأمم المتحدة وجامعة الدول العربية والاتحاد الافريقي والاتحاد الأوروبي ، عقب اجتماعها بمدينة تونس يوم السبت الماضي.

التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.