الأحد 10 ربيع الثاني / 08 ديسمبر 2019
06:58 م بتوقيت الدوحة

قطر تعبر عن قلقها البالغ من التصعيد العسكري الأخير في ليبيا

الدوحة - العرب

الخميس، 04 أبريل 2019
دولة قطر
دولة قطر
تتابع دولة قطر وبقلق بالغ التصعيد العسكري الأخير في ليبيا والذي يأتي قبيل انعقاد المؤتمر الوطني الليبي الجامع مما ينذر بتقويض مسار الحلّ السياسي الذي ترعاه الأمم المتحدة. 

وقالت وزارة الخارجية في بيان: "تحذر دولة قطر من الانزلاق مرة أخرى في هوة الفوضى والانفلات الأمني في غرب ليبيا مما سيكون له تداعيات خطيرة على المسار السياسي وقدرة المؤسسات في تلك المناطق على حماية المواطنين وتسيير شؤونهم من ناحية وعلى احتواء مشكلة الهجرة غير الشرعية والاتجار بالبشر من ناحية أخرى".

وأضاف البيان "تذكّر دولة قطر الفاعلين الإقليميين والدوليين أن لهذه النقطة الأخيرة تأثيرا كارثيا على المنطقة بأكملها بما فيها محيطها الأوروبي مما يشكّل اعتبارا اضافيا يستدعي ضرورة إعمال هذه الدول لنفوذها لإيقاف الاعتداءات الأخيرة على غرب ليبيا والتي تعدّ خرقاً واضحا للاتفاق الأممي من قبل القوات المعتدية". 

ودعت وزارة الخارجية جميع أطراف الصراع في ليبيا إلى الوقوف على مسؤوليتهم التاريخية أمام الشعب الليبي الذي يعلّق الآمال على مسار الحلّ السلمي وأن يقدموا الحوار الوطني على الخيارات العسكرية ومصلحة الوطن الليبي الأكبر على المصالح الفرعية الضيقة.

التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.