السبت 10 شعبان / 04 أبريل 2020
01:16 ص بتوقيت الدوحة

فعالية لعضو مؤسسة قطر تعمل على تمكين الطلاب من حل التحديات في الواقع

معهد التطوير التربوي يستضيف مخيم "iSTEMed" لعام 2019

الدوحة- بوابة العرب

الأحد، 24 مارس 2019
مخيم "iSTEMed"
مخيم "iSTEMed"
أقام معهد التطوير التربوي، وهو جزء من التعليم ما قبل الجامعي في مؤسسة قطر، مخيم " iSTEMed " للعام 2019، في أكاديمية العوسج في الفترة من 21 وحتى 23 مارس، تحت شعار "تفعيل STEM"، وبرعاية شركة إكسون موبيل. 

هدف المخيّم إلى استكشاف كيف يمكن للمعلمين تمكين الطلاب من حل مشكلات العالم الحقيقي، من خلال مواضيع العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات، وشارك في المخيم معلمون، وقادة، وطلاب من مختلف المدارس والجامعات داخل دولة قطر وخارجها.

وقال مهدي بن شعبان مدير معهد التطوير التربوي التابع للتعليم ما قبل الجامعي في مؤسسة قطر أن :"هذا الحدث قد جمع المعلمين وقادة المدارس الذين تبادلوا الأفكار حول الأساليب المبتكرة للتعليم والتعلم التي تُمكِّنهم من تعزيز الابتكار في المواد الدراسية ".

وأضاف:" لقد أثبت هذا الحدث مرة أخرى أنه مبادرة فريدة من نوعها تعد جسراً بين التعلم المهني وتعلم الطلاب في منصة تفاعلية وأصيلة".

ألقت الكلمة الافتتاحية، السيدة مريم الهاجري، مديرة مدرسة أكاديميّتي، ركزت خلالها على أهمية تقديم التعليم عن طريق العلوم والتكنولوجيا والابتكار لجميع المتعلمين وبناء أنظمة منصفة تعزز ذلك في جميع المدارس.

وبصفتها خبيرة حاسوب من خلال التدريب والتمرّس في التعلّم، تولت مهمة أول قائد لمدرسة تقدمية في دولة قطر، كما شاركت السيدة مريم الحضور تجربتها الشخصية للاستفادة منها كمعلمة وكأم، لفهم كيفية تطبيق التعلم الأصيل.

كما رحب معهد التطوير التربوي بالسيد تريفور شو، المعلم التطوري وصانع ومؤسس ورئيس التعليم التكويني الأصولي، والذي شارك الحضور عن كثب في عملية التصميم الهندسي واستكشاف إستراتيجيات لإدارة التحديات الهندسية المتمحورة حول الطالب. في حين شارك السيد كانتيس سيمون المتحدث الشهير والعالم السابق لناسا، أفكاره واكتشافاته حول كيفية تحفيز طلابنا ليصبحوا معالجين مؤثّرين في حل المشكلات من خلال تعليم ودمج مواضيع العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات. 

استمر المخيّم على مدى ثلاثة أيام، شارك فيه أكثر من ستين مشاركًا، وقُدّمت فيه أكثر من 50 جلسة للمعلمين من مرحلة الطفولة المبكرة حتى الصف الثاني عشر  باللغتين العربية والإنجليزية، كما تواصل المشاركون خلال أنشطة تنوّعت بين ورش العمل والعروض التقديمية والومضات وجلسات المخيم.

تبع الجلسة العامة سلسلة من الجلسات المجتمعيّة جمعت الطلاب وأولياء الأمور من خلال مجموعة متنوعة من الأنشطة مثل "صُـنْـع" في "صانع المجلس" بالإضافة إلى تعلّم مهارات الترميز للتغلب على تحديات العصر.

ومن جانبه، قال السيد صالح بن سعد المانع، نائب الرئيس ومدير الشؤون الحكومية والعامة في إكسون موبيل قطر: "نتعاون مع التعليم ما قبل الجامعي في مؤسسة قطر منذ العام 2015، ويسرنا أن ندعم مجددًا مبادرة أخرى من مبادراته الهامة".

وأضاف: "يعتبر "iSTEM" فعالية هامة سعينا للمشاركة فيها، لأنها تناقش قضايا تمثل أهمية جوهرية في برامج التواصل المجتمعي في إكسون موبيل قطر. حيث تتركز جهودنا على البرامج التي تعزز من تجربة التعلم للطلاب، والتي تنمي مهاراتهم المرتبطة بالعلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات، والتي سوف تسهم في إعداد الطلاب للمستقبل. ومن الأمثلة على تلك البرامج أكاديمية جامعة قطر إكسون موبيل للمدرسين، التي نفخر بإلقاء الضوء عليها كنموذج متميز من الشراكة في قطاع التعليم، خلال مؤتمر مخيم الابتكار في تعليم العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات "iSTEM""
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.