الجمعة 21 ذو الحجة / 23 أغسطس 2019
01:08 ص بتوقيت الدوحة

في ندوة نظمتها بالتعاون مع إدارة المرور

قطر الخيرية تدعم جهود التوعية المرورية

الدوحة- بوابة العرب

الأحد، 24 مارس 2019
جانب من الندوة
جانب من الندوة
نظمت قطر الخيرية بالتعاون مع وزارة الداخلية ممثلة بالإدارة العامة للمرور ندوة بعنوان "التوعية المرورية والثقافة الإنسانية" لنشر الوعي باستخدام الطرق بطريقة آمنة من أجل تجنب المخاطر المرورية والحفاظ على الأرواح والممتلكات، ذلك في إطار تواصل فعاليات الجولة الثانية من برنامج "المتنافسون" الإذاعي في نسخته الثالثة والذي تنتجه قطر الخيرية بالشراكة والتعاون مع إذاعة القران الكريم.

حضر الندوة سعادة اللواء محمد سعد الخرجي المدير العام للإدارة العامة للمرور، والسيد يوسف بن أحمد الكواري الرئيس التنفيذي لقطر الخيرية، والسيد محمد راشد الكعبي مساعد الرئيس التنفيذي لقطاع الاتصال وتنمية الموارد بقطر الخيرية، والسيد فيصل الفهيدة مساعد الرئيس التنفيذي لقطاع العمليات والشراكات الدولية في قطر الخيرية،  والعقيد محمد راضي الهاجري وعدد من القيادات في وزارة الداخلية، ومدراء قطر الخيرية، وطلاب الجامعات وطلاب ومرشحي ضباط كلية الشرطة.

وتناولت الندوة العديد من المحاور أبرزها، ربط التوعية المرورية بالثقافة الإنسانية والعمل الخيري، ومقارنة بين أهمية المركبة واستخدامها في قطر واستخداماتها في الدول التي ذهبت اليها قطر الخيرية من حيث الاستفادة منها في نقل الطلاب والمياه والدواء، بجانب السلوكيات الخاطئة وعلاقتها بالثقافة المرورية، والأسباب التي تؤدي إلى وقوع الحوادث وغيرها من المحاور.

وفي مستهل الندوة، أشاد السيد أحمد صالح العلي مدير الإعلام والاتصال بقطر الخيرية بالجهود المباركة التي تبذلها الإدارة العامة للمرور والدوريات في سبيل الحفاظ على الأرواح والممتلكات. وقال "إننا نعمل دائما لتحقيق كرامة الإنسان في كل مكان، هذه هي رسالة قطر الخيرية التي تسعى دائما وابدا بدعمكم لتحقيقها، وما برنامج المتنافسون الإذاعي إلا واحد من آلاف البرامج والمشاريع التي تنفذها قطر الخيرية بدعم أهل قطر الخير في مشارق الأرض ومغاربها."

الشراكة المجتمعية

وعبر سعادة اللواء محمد سعد الخرجي المدير العام للإدارة العامة للمرور والدوريات التابعة لوزارة الداخلية في كلمته عن اعتزازه بحضور الندوة، مؤكدا أهمية الشراكة المجتمعية والتعاون بين مؤسسات الدولة وأفرادها من أجل السلامة المرورية، منوها بأن الجميع مسؤول عن الحفاظ على الأرواح والممتلكات عند السير أو القيادة في الشوارع والطرق.

من جهته عبر السيد يوسف بن أحمد الكواري الرئيس التنفيذي لقطر الخيرية عن سعادته بالشراكة المثمرة مع الإدارة العامة للمرور، مثمنا جهودها في التوعية المرورية ودورها في الوصول لجميع فئات المجتمع حرصا منها على سلامتهم واستخدامهم لوسائل النقل بصورة صحيحة وآمنة.

وأعلن عن دعم قطر الخيرية لجهود إدارة المرور التوعوية بإصدار مطوية تعريفية تتضمن عددا من الوسائل التوعوية تقدم للسائقين الجدد كهدية تطبع بثلاث لغات هي العربية والانجليزية والأوردو، وتتضمن معلومات حول التوعية المرورية والثقافة الإنسانية وتبين أهمية الحفاظ على المركبات واستخدامها الاستخدام الصحيح والأمثل، موجها شكره لإدارة المرور العامة على جهودهم ومشاركتهم في برنامج المتنافسون.

بدوره أكد المقدم جابر محمد عضيبه مساعد مدير إدارة التوعية المرورية في كلمته في الندوة، إن معدلات الحوادث المرورية المسجلة في دولة قطر في 2018 قد انخفضت بنسبة كبيرة عن المعدلات العالمية. وقال إن السلوكيات المرورية الخاطئة هي السبب الرئيسي للحوادث المرورية فكل حادث مروري لابد أن يسبقه سلوك خاطئ.

وأوضح أن هناك العديد من الدوافع والأسباب للسلوك الخاطئ أثناء القيادة تعود إلى أسباب ثقافية واقتصادية واجتماعية تتمثل في عدم إدراك السائق بنعمة وجود السيارة والفائدة منها وأنها وسيلة للنقل وليست للترفيه، وسهولة شراء سيارة وعدم اهتمامه بقيمة المخالفات المرورية وغياب الرقابة الأسرية والاستهتار والتباهي.

وأشار إلى أن أبرز مسببات الحوادث هي الإهمال وعدم الانتباه والتجاوز الخاطئ والانحراف عن المسار إضافة إلى عدم ترك مسافة كافية وقطع الإشارة الضوئية وقطع الطريق دون التأكد من خلوه، لافتا إلى جهود الإدارة العامة للمرور في التوعية وقال إن هناك جهود كبيرة تبذل من قبل الإدارة تتمثل في اعداد كثير من البرامج مثل برنامج توعية السائقين بقواعد القيادة الآمنة وبرنامج توعية الجاليات والوافدين الجدد وبرنامج الشراكة المجتمعية بالإضافة إلى برنامج توعية طلاب المدارس والجامعات وغيرها من البرامج عبر وسائل الاعلام المختلفة والفعاليات الخاصة.

برنامج المتنافسون

وقام النقيب عبد الواحد العنزي بإبراز مشاركة فريق المرور في برنامج المتنافسون ومشروعهم في قرغيزيا وطرق الدعم له. وقال تسعدنا المشاركة مع قطر الخيرية في برنامجها المتنافسون الإذاعي من أجل توسيع نطاق العمل الإنساني في أنحاء العالم"، منوها بأن فريق وزارة الداخلية المتمثل بإدارة المرور يهدف إلى بناء عشر بيوت للفئات الأكثر فقرا وتشييد مدرسة بمستلزماتها في قرغيزيا، داعيا الجميع إلى متابعة البرنامج عبر أثير إذاعة القرآن الكريم والمساهمة في إكمال هذا المشروع الهام.

تكريم 

بدوره تحدث الدكتور عبد الرحمن الحرمي عن أهمية وسائل النقل وقال إنها نعمة عظيمة لكنها قد تتحول إلى نقمة في حال إساءة استخدامها، لافتا إلى أهميتها بالنسبة للمجتمعات الفقيرة وحاجتهم الشديدة لهذه المركبات، فيما استعرض الدكتور الشيخ عايش القحطاني فقرة "عين من الميدان" وعرف فيها على وسائل التعلم والنقل في بلدان مختلفة، مشيرا إلى معاناة الناس في جلب المياه في ظل عدم توفر وسائل النقل.

 وفي ختام الندوة قام السيد يوسف بن أحمد الكواري الرئيس التنفيذي لقطر الخيرية بتكريم سعادة اللواء محمد سعد الخرجي المدير العام للإدارة العامة للمرور والدوريات التابعة لوزارة الداخلية وذلك اعترافا بدورها البارز في تعزيز السلامة المرورية في الدولة وجهودها المتميزة في العمل الإنساني عبر المشاركة في برنامج المتنافسون. 
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.