الجمعة 20 محرم / 20 سبتمبر 2019
03:14 م بتوقيت الدوحة

22 من موظفي المنظمة الدولية قضوا في حادث الأحد

الأمم المتحدة تنكس أعلامها حدادًا على ضحايا الطائرة الإثيوبية

الأناضول

الإثنين، 11 مارس 2019
. - الأمم المتحدة (فيس بوك)
. - الأمم المتحدة (فيس بوك)
نكست الأمم المتحدة أعلامها في مقرها الرئيس بنيويورك وبقية مقراتها حول العالم، الإثنين، حدادًا على أرواح موظفين دوليين قضوا في حادثة تحطم الطائرة الإثيوبية، الأحد. 

وتحطمت الطائرة، وهي من طراز "بوينج 737"، قرب بلدة بيشوفتو (جنوب شرق العاصمة أديس أبابا)، عندما كانت في طريقها إلى العاصمة الكينية نيروبي، ما أودى بحياة 157 شخصًا. 

وقال الأمين العام للمنظمة، أنطونيو جوتيريش، إن "حادث تحطم الطائرة الرهيب في إثيوبيا يوم أمس أدى إلى مقتل جميع من كانوا على متنها، وبينهم 22 من زملائنا في الأمم المتحدة، على الأقل، وفقاً لأحدث المعلومات". 

وأضاف جوتيريش، في كلمة افتتاحية للدورة 63 للجنة وضع المرأة، أن الأمانة العامة للأمم المتحدة تعمل حاليًا بشكل وثيق مع أديس أبابا، مؤكدًا الاستعداد لتقديم مختلف أشكال الدعم "في هذا الوقت العصيب". 

والأحد، أعلنت شركة الطيران الإثيوبية مصرع جميع ركاب طائرة من طراز "بوينج 737"، وعددهم 149 شخصًا، بالإضافة إلى أفراد الطاقم الثمانية. 

وسقطت الطائرة بعد وقت قصير على إقلاعها من أديس أبابا نحو العاصمة الكينية نيروبي. 
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.