الإثنين 29 جمادى الثانية / 24 فبراير 2020
01:39 ص بتوقيت الدوحة

شراكة ثنائية بين كتارا والمعهد القطري الأميركي

الدوحة- قنا

الإثنين، 11 مارس 2019
صورة من توقيع اتفاقية كتارا مع المعهد القطري الأميركي (تويتر)
صورة من توقيع اتفاقية كتارا مع المعهد القطري الأميركي (تويتر)
وقّعت المؤسسة العامة للحي الثقافي كتارا مذكرة تفاهم مع المعهد القطري الأميركي في واشنطن، بهدف تعزيز علاقات التعاون بين الجهتين في المجال الثقافي والتبادل المعرفي والأنشطة الاجتماعية والعلمية.

وقال الدكتور خالد بن إبراهيم السليطي المدير العام للمؤسسة العامة للحي الثقافي كتارا خلال مؤتمر صحفي عقد اليوم بهذه المناسبة، إن هذه المذكرة ستتيح للطرفين شراكة ثنائية لمدة سنتين قابلة للتمديد ستمكنهما من تنظيم أنشطة مشتركة عبر نشر الكتب والمطبوعات والأبحاث بشكل دوري ،بالإضافة إلى تبادل المعلومات والخبرات وتسهيل مهام الباحثين وإتاحة الفرص لممثلي الجانبين لاستخدام المرافق الثقافية والعلمية الموجودة لديهما، وذلك انطلاقا من رغبة الطرفين في تعزيز العلاقات وتدعيم سبل التعاون فيما بينهما في المجال الثقافي والتبادل المعرفي والأنشطة الاجتماعية والعلمية.

وأكد أن التوقيع على هذه المذكرة يأتي ضمن الشراكة الاستراتيجية مع المعهد القطري الأميركي في واشنطن، والتي تعتبر انجازاً بارزاً يهدف إلى بناء جسر من التواصل الثقافي والحضاري بين الشعبين القطري والأمريكي، معتبراً أنها خطوة داعمة ومكملة لسلسلة الاتفاقات والشراكات التي تقيمها كتارا مع المنظمات الثقافية العربية والدولية، حيث سبق أن وقع الحي الثقافي اتفاقية مماثلة مع المعهد الأميركي العربي بواشنطن منذ سنتين، والتي أمكن من خلالها إرساء أرضية مشتركة للتبادل الثقافي والتفاهم وتعزيز القيم الانسانية المشتركة، من خلال تبني برامج ثقافية وفنية وتعليمية يتحقق من خلالها الفهم الأعمق للثقافة والحضارة العربية والإسلامية.

واضاف أن دولة قطر تعتمد على الثقافة كقوة ناعمة في علاقاتها مع مختلف دول العالم معرباً عن أمله في أن تسهم الاتفاقية في تعزيز التعاون الثقافي القطري الأميركي خاصة في ظل الاستعداد لإقامة (العام الثقافي قطر - الولايات المتحدة 2021).

من جانبه، أشاد السفير تشيس انترماير رئيس مجلس إدارة المعهد القطري الأميركي في واشنطن بمتانة العلاقات الثنائية القطرية الأمريكية على المستويين الرسمي و الشعبي، مثمنا جهود كتارا في تعزيز التعاون الثقافي والتبادل العلمي، الأمر الذي يعزز من تحقيق التعاون المشترك ، مؤكدا أن هذه المذكرة تأتي ضمن رغبة الجهتين في مزيد مد جسور التواصل بما يدعم القيم المشتركة.. مبينا أن المعهد يعمل على نشر الوعي بالثقافة القطرية في المجتمع الأمريكي.

جدير بالذكر أن المعهد القطري- الأميركي هو منظمة مستقلة غير ربحية توفر مساحة حرة ومفتوحة للحوار والبحث والمناقشة حول التعاون السياسي والاقتصادي والاجتماعي والثقافي بين الولايات المتحدة وقطر، كما أنه يوفر بيئة لتبادل الأفكار وتعزيز التبادل الثقافي والتعليمي لتعزيز العلاقة الاستراتيجية بين قطر والولايات المتحدة لسنوات قادمة.


التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.