الخميس 15 ذو القعدة / 18 يوليه 2019
06:06 م بتوقيت الدوحة

ضمن الجولة الثانية من منافسات المجموعة الثانية لدوري أبطال آسيا2019

غدا.. الريان يبحث عن تصحيح المسار في مواجهة لوكوموتيف الأوزبكي

الدوحة - قنا

الأحد، 10 مارس 2019
. - نادي الريان- لوجو
. - نادي الريان- لوجو
يبحث الريان القطري عن الظهور بشكل مثالي ومصالحة جماهيره عندما يستضيف غدا، الإثنين، نظيره لوكوموتيف الأوزبكي ضمن الجولة الثانية من منافسات المجموعة الثانية لدوري أبطال آسيا 2019 لكرة القدم.

ويلتقي في المباراة الثانية ضمن ذات المجموعة غدا أيضاً الوحدة الإماراتي مع ضيفه الاتحاد السعودي.. وتقام الجولة الثالثة من منافسات المجموعة يوم 9 إبريل المقبل، حيث يلتقي الريان مع الوحدة في الدوحة، والاتحاد مع لوكوموتيف في جدة.

ويتصدر الاتحاد ترتيب المجموعة برصيد 3 نقاط من مباراة واحدة، بفارق الأهداف أمام لوكوموتيف، في حين لا زال رصيد الوحدة والريان خالياً من النقاط.

يشار إلى أن الفريقين الحاصلين على المركزين الأول والثاني في كل مجموعة يحصلان على بطاقتي التأهل إلى دور الـ16.

وهذه هي المواجهة الأولى بين الريان ولوكوموتيف في تاريخ البطولة، علماً بأن المواجهة الأخيرة للريان أمام فريق أوزبكي كانت عام 2012 عندما تغلب مرتين على ناساف.

وسيكون الريان في اختبار صعب، حيث لا بديل أمامه سوى الفوز لتعويض الخسارة 1-5 أمام الاتحاد السعودي بجدة في الجولة الأولى.

وسيلعب ممثل الكرة القطرية مواجهته الثانية تحت إشراف البرازيلي أوليفيرا دي سوزا مدرب فريق 23 سنة بعد قبول النادي استقالة التركي بولنت أويغون التي تقدم بها إثر الخسارة أمام الاتحاد.

وتنتظر جماهير الريان ردة فعل من نجومها الكبار الذين اختفوا تماماً في الجولة الأولى رغم التقدم بهدف الأوروغواياني غونزالو فييرا، وفي مقدمتهم المهاجمان الفنزويلي ريفاس والبرازيلي لوكا، بجانب الثالوث القطري خلفان إبراهيم وتاباتا وسباستيان سوريا، والكوري الجنوبي مايو نجين كو.

من جهته فإن لوكوموتيف يخوض المباراة في وقت لم تنطلق فيه بعد مباريات الدوري المحلي في أوبكستان، علماً بأنه كان خرج من دور المجموعات في العامين الماضيين. 

وتبدو صفوف الريان مكتملة ولا توجد أي غيابات حتى الآن، وهو ما يجعل الفريق في حالة فنية جيدة، وقادرا على التعويض وتحقيق الانتصار الأول.. وسيعول الجهاز الفني للريان على خدمات أبرز لاعبيه من أجل كتابة تاريخ جديد بفوز يضمن به الفريق حظوظ المنافسة من أجل التأهل للأدوار المتقدمة.

وسيكون الريان مطالبا ببعض الأمور الهامة إذا ما أراد الانتصار والحصول على أول 3 نقاط، أهمها استغلال الفرص أمام المرمى، حيث أهدر الفريق فرصا كثيرة في الشوط الأول من مباراة اتحاد جدة وكانت كفيلة بانتصاره قبل أن يقلب الفريق السعودي النتيجة لصالحه في آخر هذا الشوط ويسجل هدفين.

كذلك سيكون الريان مطالبا بالبحث عن علاج للأخطاء الدفاعية التي كانت من أهم الأسباب لخسارته الماضية في الجولة الأولى، إضافة للتماسك الدفاعي وبناء الهجمات من الخلف وتكملة الهجمة من ظهيري الجنب والتغطية الدفاعية الجيدة لخط الوسط والمساهمة في الهجوم.

من جهته وصل اليوم فريق لوكوموتيف إلى الدوحة، ويضم الفريق الأوزبكي عدة عناصر بارزة في طليعتها المهاجم الدولي لمنتخب تركمانستان أرسلان أمانوف، والروسي نيكولاي، وكل من الصربيين جوفان دوكيتش وايغورجيليتش، فضلاً عن تيموركوجا عبدالكوليكوف المحترف السابق للسيلية ومواطنه إسلام توختاخوجييف، حيث قادا فريقهما للفوز في الجولة الافتتاحية على الوحدة الإماراتي بهدفين دون رد في طشقند.




التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.